• ×

03:11 صباحًا , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

أسـئلة أوجهها لعقل أب..وقلب أم ..وغيرة أخ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كثيرة هي الاسرار التي يحاول البعض منا تكتيمها..ليس من باب الستر..!! وإنما هروباً من حقيقة مُرة نعيشها سببها أُناس عاشوا لأنفسهم ,غرتهم كراسيهم الدوارة ..فتوهموا أنهم خالدين مخلدين على هذه الكراسي!!
أني هنا لا اخاطب ضمائرهم..فالحديث معها قد أنتهى منذ زمن ..ولكن لا أنسى ان اقدم لهم رسالة شكر على فرصة حلم منحوها لنا بإقامة كلية للبنات بفيفاء تريحنا من معاناة المسافة الطويلة ..وتُبعدنا عن الإنحراف الذي يعيشه منهم حولنا..

سأترك قلمي يتحدث عن فتاة كانت طالبة في مدارس فيفاء لم نرى منها يوماً مانكره ..منضبطه في لباسها وحديثها ..هي مــلاك بروعــــة أخــــلاقـــــها...

بعد أن أنهت دراستها الثانوية توجهت لإكمال دراستها الجامعية ..أشهر قليلة من دخولها الجامعة ونراها لاتحمل من ماضيها البريء إلا اسمها!!!!
فهاهي تُقلد ماتراه حولها بلاعقل ولاتفكير ...فأصبحت نسخة تحمل افكار وثقافة منحرفة,, تعيش بإنهزامية ..معدومة الثقة بنفسها...لا ندري هل ننظر لها بعين الرحمة أم بعين الاحتقار!!

مسكينة عندما أرادت ان تكون صورة من الغير بكل مافيه...وحقيرة عندما أرادت أن تستغل حريتها على حساب دينها واخلاقها!!!
أســــئـــلة أوجهها لعقل أب...وقلب أم ...وغيرة أخ
هل حاولتم يوماً إستكشاف أسرار (فتاتكم) التي أرسلتموها إلى مجتمع يعج بالإنحرافات؟!!!!
هل دفعكم الفضول يومــاً أن تسألوا (فتاتكم) عن معنى ((الصـحـــبة)) التي ترددها دائماً في مكالماتها وحديثها مع صديقاتها؟!!!
هل تعرفون ماذا تعني كلمة( البوايات) أو (الماي فرند)؟!!!!
وهل فكرتم أن تقوموا بزيارة مفاجأة لأبنتكم الى سكن الطالبات للإطمئنان على صحتها مثلاً..او لتعرف على صديقاتها أو..أو..إلخ ..فالأعذار كثيرة؟!!
أكاد اجزم أن ثقتكم العمياء قد جعلتكم تغفلون عن الاسرار..!!
أرجوا أن لا يُفهم من حديثي تشويه سمعة بناتنا الغاليات...فأنا هنا أقدم كلمة شكر لمجموعة كبيرة من طالباتنا في الجامعة تستحق منا الاحترام والتقدير..فهنا بحق قدوة حسنة نفتخر بإنتمائها إلينا ..فقد قدمنا صورة رائعة عن حسن الأخلاق والثبات على المبدأ في مجتمع يعج بالمتناقضات.

إنما أردت من كلـــماتي أن ألفت إنتباه الأباء والأمهات بفئة قليلة من بناتنا تحتاج إلى التوجيه والمتابعة
لكـــــــــــــم ســــــر يكشف عن ماوراء أسوار السكن

http://arabsh.com/n8w2w05owfuw.html

غرفة تعطيكم معنى مبسط لكلمة (الصحبة) في سكن طالبات صبياء!!!!..ومن يعرف ماذا تعني هذه الكلمة فلن يجد صعوبة في فهم السر ويشهد الله على حقيقة هذه الصورة ..وأعتذر عن عدم وضوحها بشكل جيد لأنها أُلتقطت بغفلة عن صاحبات الغرفة

في الختام أعتذر أن كان مقالي أزعجكم ...ولكن إلى متى الغفلة عن بناتنا؟!!

تــــ ح ـــــيتي للجــــــميع

 11  0  1061
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:11 صباحًا الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.