• ×

01:32 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

طريق الملك عبدالله بفيفاء‎ .. من يغيبه ؟ 

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يتداول أهالي فيفاء منذ شهور إلغاء الطريق الذي أمر بإنشاءه خادم الحرمين رعاه الله هدية لأهالي فيفاء الأوفياء والذي يشق الجبال من الشمال للجنوب ومن الشرق للغرب , في بداية الأمر كان الناس مستبشرين سعداء والسنتهم تلهث بالدعاء لخادم الحرمين على هذه اللفته الكريمة التي سيكون لها المردود الهائل على الأهالي من كافة النواحي ،فهذا مواطن سيكون هذا المشروع فرصة له للوصول لمنزله بكل يسر وسهولة ويستطيع التواصل مع الخدمات المتاحة , ومواطن آخر سيستثمر موقعه المجاور الواقع على جنبات المشروع في بناء شقق ومحال تجارية , ومواطن مسكين سُيدخل عليه هذا الخط تعويض ينتشله وأسرته من الفقر , و أبناء وبنات سيمكنهم المشروع من الوصول لمدارسهم لجميع المراحل بدون انقطاع , و مريض بعيد المستشفى كان يزيده بعده الخطوط مرضاً والمكرمة ستقربه من المستشفى , ناهيكم عن فوائد المشروع سياحياً وأثر ذلك على المواطن .

ولكن سرعان ما تبددت هذه الأحلام وذهبت أدراج الرياح وأصبحت من احلام اليقظة , ربما ألغي المشروع وعاد المواطن المسكين الذي تناهشته الأيادي الخفية الشريرة التي غّلبت مصالحها على مصلحة فيفاء وأهلها .
عاد المواطن حزيناً تحيطه التسائلات :

ــ من هم الأشخاص الذين وقفوا وراء إلغاء طريق الملك عبدالله بفيفاء ؟

ــ ما مصلحتهم من وراء حرمان المواطن من هذه المكرمة ؟

ــ واخيراً من هو المخول بالموافقة أو الرفض بإسم المواطن لمثل هذه المشاريع ؟

- و أموال المشروع كيف تتصرف فيها الإدارة المعنية ؟


اخي القارئ
ساعد المواطن في فك هذه الطلاسم والألغاز التي أصبحت تحيط بمشاريعنا الحيوية

بواسطة : faifaonline.net
 33  0  1981
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:32 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.