• ×

02:52 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

جبالي و لكن !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجبالي .. بإضافة أل التعر يف , وهي لفظة تطلق على كل من يقطن الجبال و نخص بالذكر هنا \\\" نحن\\\"
ابناء القطاع الجبلي في جازان .. و هي لفظة ليست غريبة على أحدنا ,, و لطالما صدحنا بها معتزين و حُقّ لنا ..
هي تلك المفردة التي يطلقها أهل السهل حينما يقع نظر أحدهم على ذو عصابه فاح عطرها قبل ان يلتقفها البصر
.. أو على خنجر يزين خاصرة الرجل الصلد ذو الصوت الغليظ ,, أو على إزار مطّرّز أو أبيض أو أسود ,,
و تخرج من ثنايا المفردةإيحاءات بالرجولة والشهامة والكرم والعزّة لا تخفى على فطن أو حتى ساذج او متساذج
كأني بتلك الصورة المنحوته في أذهان من يعرفنا استقت تفاصيل جمالها من تمسكنا بقيم و ولدت معنا
كانت هي غطاء الجسد و منطوق اللسان و انشودة رتّلها الزمان

بالأمس القريب صباح العيد ..
و انا أتنقل بسمعي و بصري بين إخوتي وابناء العمومه من نسل خولان ممن كان حرّي بي وبهم
أن يرثوا ما أعتقد حد اليقين بأنه لباس فخر من تفاصيل العادات في اللبس والكلمات بل وحتى
الحركات والسكنات ,, رأيتهم يتفسخون ويتبرؤن من جلباب أبي و جلباب أبيهم .. فلم تعد الجنبيه تحتل حيزاً
في خاصرة أحدهم ,, ولم تعد اللهجة التي ألجمت الأقاصي و حيّرت العرب والأعاجم و اذلت بالأمس صهيون
,, لم تعد تحتل حيزاً في أطراف ألسنتهم ,, و لم تعد التحيّة هي التحيّة و لم يعد السلام هو السلام ,,
هجرنا عصائب البعيثران ,, و غرائر الكاذي و الشيح و الخزام ,, و تلبسنا تقاليد أهل الحجاز و نجد و الشام ,,

كان ذلك هو الظاهر عند التمعن في المظاهر و كأني بالصفات وحمائد الخصال قد نالها من نصب النزال
اعتلال .. نعم فهو نزال بين بين تضاريس الجبال الوعرة المنحوته في خلايانا تلك التي استقينا منها
كل حميد , و بين زحف التمدن الذي مهّد شيئا من وعورة الطريق الموصل إلى عزّتنا و هاماتنا السامقه
و نحن لانزال تحت و طأة النزال ,, بين أمسنا ذو النار والحديد ,, و حاضرنا الذي يكسوه الجليد
على أمل أن لا تنال منّا ثورةاستنساخ التقاليد و الحضارات فنتحول إلى كائن أخر لا يشبهنا .

يقول الفيلسوف الألماني أوزوالد سبنجلر :
الحضارات مثلها مثل الكائنات الحية تولد وتنضج وتزدهر ثم تموت ..

صدقت يا سبنجلر ,, فنحن حضارة و لدت ونضجت و ازدهرت و هي الآن تحتضر
يابن صماد و فيفا و طلان .. هل لا تزال جبالياً .. ؟

خاتمة ..
الصقور لا تقلّد تحليق باقي الطيور

 14  0  1319
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:52 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.