• ×

07:21 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

أبناؤنا .. والجوع العقلي (1 )

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
نحن أمة اقرأ, وأول كلمة نزلت على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم( اقرأ ) .. إذن فلماذا لا نقرأ ؟ ستقولون: مشاغل الحياة وطلبات البيت وواجبات العمل و.... , حسنا , ماذا عن أبنائكم رجال المستقبل , هل هم مشغولون أيضا بمتابعة خليجي20 والقنوات الفضائية وآخر مستجدات سوق الألعاب الالكترونية.
إن واقعنا اليوم أشبه برجل قال له الأطباء: إن جرثومة خطيرة قد دخلت إلى جسم ابنك فبادر بعلاجه. فقال أنا مشغول ولا أجد وقتا لعلاجه, فاستحالة الجرثومة إلى داء خطير , فعاد إليه الأطباء وحذروه, فلم يزد على عذره السابق , فاستفحل الداء, فعادوا إليه وقالوا :إن ابنك أشرف على الهلاك, فلم يحرك ساكناً, فرجعوا إلى ابنه فإذا المرض قد فتك به .
إن كثيرا من السلوكيات السيئة التي نراها في بعض أبنائنا ( العقوق, التدخين , التهاون في الصلاة , إهمال الدراسة وكرهها ,دنو الهمة , التسكع في الشوارع ..إلخ ) هي نتيجة لتخلينا كأباء عن سد جوعة عقولهم, فلجأوا إلى أي شيء يظنون أنه يشبع؛ لأن الجائع-كما يقال- لا عقل له .كالغنم الوديع الذي تطعمه البرسيم الأخضر فيقوى عوده ويشتد ويسمن , ثم إذا أهملنه وتخليت عنه وشعر بمس الجوع هام على وجه يأكل أوراق الصحف وأكياس النفايات وربما كان في بعض أكله هلاكه.
أيها الأباء: لنعد إلى أبنائنا ونحضنهم ونقول لهم سامحونا.. ثم نعود لنطعمهم الزاد مع الكتاب ونعطيهم الفاكهة مع الكتاب ونسقيهم الماء مع الكتاب ونجعل الكتاب وجبة أساسية يومية.
أيها الأباء : إن وجود مكتبة صغيرة في المنزل ضروري لإشباع جوع عقول أبنائنا, كما أن وجود مطبخ في البيت ضروري لإشباع جوع بطونهم.
أيها الأب: يجب أن يكون منظر الكتاب مألوفا لأبنائك, يرونه في كل مكان في الصالة وفي المجلس وفي غرفة النوم وحتى في المطبخ وفي السفر وفي الرحلات وفي السيارة وفي أهم مكان أتعرف أين هو ..؟ في يدك .

بواسطة : كاتب
 5  0  728
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:21 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.