• ×

10:47 مساءً , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

هذه مشاعري يا والدي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


هذه مشاعري يا والدي


فإلى أبي , وقدوتي , وملك الإنسانية الحبيبالملك عبدالله بن عبدالعزيزآل سعود .....
عباراتي تكاد أن تنجرف من قلمي الذي حاول التوقف ولكني أمرته بأن لا يتوقف , مشاعري لا زالت تريد أن تبعد عن شعورها تجاه الملك المعطاء الذي بأفعاله الخيرة حبب الشعب إليه ودفعهم إلى أن يحاولوا مراراً وتكراراً ما بوسعهم لمساعدته ليعود لنا ....
أبانا الغالي ......ماذا تريد أن نفعل لك فنحن عاجزين عن مساعدتك نفديك بأرواحنا , نفديك بأجسادنا>>
ولكن لك منا الدعاء الذي يريده الأب والملك الغالي من أبنائه وشعبه . فنقول بكل حب وإخلاص إلى الملك الحبيب . أدام الله الصحة والعافية لك والشفاء العاجل والعودة إلى شعبك سالماً بعيداً عن الشر .
ملكنا الحبيب نريد منك أن تعذرنا إذا كانت هذه الكلمات لا توفيك حقك فهي قليلة تجاه عطاءك فهذا كل ما بوسعنا أن نفعله لك يا حبيب الشعب .



مقال من إعدادالطالب : عبدالمجيد موسى الفيفي
(الطالب بمدرسة جوة الشراحيلي بفيفاء)

 7  0  1563
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:47 مساءً السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.