• ×

10:46 مساءً , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

اللهم أحفظ المواطن الغلبان والبترول

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لا يشك اى عاقل ان ثروة هذا البلد في موارد البترول وموارد المواطن الغلبان لان المواطن هو الثروة الحقيقية لرجال الاعمال واخص منهم صالح ناقص الذي جعل المواطن الاصلى في هذا البلد عدوا له ولمن على شاكلته.
فهو في مقابله له يدعى ان الشاب السعودي كسول وحرامي ولا يخاف الله واستدل بالايه الكريمة (( ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب )) وكأنه يشير إلى نفسه بأن ثروته جاءت من التقوى ونسى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم ان الله يعطى المال من يحب ومن لا يحب ولا يعطى الدين إلا من يحب وأغلب أثرياء العالم هم من اليهود والنصارى وقنوات صالح هي أخبث القنوات الفضائية فهي تدعوا للفاحشة والرذيلة والعرى وسوء الأخلاق وأسأل الله ان يحاسبه على فساد ألامه في الدنيا قبل الاخره .
مسكين هذا المواطن الذي استنزف حتى وصل الألم إلى العظم وهو في طريقه إلى المخ وحينها سوف تخسر ألدوله ورجال الاعمال الداعم
الرئيسي للميزانية . و حرامية البلد الذين لم يشبعوا ولن يشبعوا حتى تمتلئ أفواههم من التراب ولن يجدوا مناصا حينها من منكر ونكير من
من أين هذا ومن أين اكتسبته وفيما أنفقته . ويا للحظ العاثر ففي هذا الموقف لا يوجد واسطة ولا شفيع ولا غضوا الطرف عنه ولا كفوا التحقيق فهو بين يدي من لا يظلم مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء .

صبرا إيه المواطن المسكين فالميزانية لا تعنيك في شي وعليك ان تتحمل سلبية هذه الميزانية من غلاء فاحش في المعيشة والسكن والدواء فهذا كل ما يهم المواطن .ولا يهم الأرقام وضخامة الميزانية وارتفاع أسعار البترول فهي لا تعنيه في شيء متى ما وجد حاجته الاساسيه في الحياة .
صبرا أبناؤنا الشباب فعليكم بالصيام فهو وجاء ولن تستطيعوا إكمال نصف دينكم حتى يأمر الله ثم يفطن ولاة الأمر إلى أين تذهب هذه المئات من المليارات ومن المسؤول عن إحراقها بدون ان يكون للمواطن نصيبا من خيرات هذا البلد فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول ( ان الله يحب ان يرى اثر نعمته على عبده )
نعم أين اثر هذه النعمة على المواطن في أكله وشربه وسكنه وملبسه وراحلته صحيح ان هذه الخيرات تهدر في الحجر والشجر والحديد والرفاهية للبطانة ومن لحق بهم من تجار ورجال إعمال . وللمواطن الله ثم الصبر .

ماذا لو عمل ميزانيه للمواطن ثلاثمائة مليار . مئة مليار حل مشكلة الإسكان في المملكة جذريا ومائة مليار توظيف العاطلين والعاطلات عن العمل حلا جذريا ومائة مليار دعم المعيشة ورفاهية المواطن وسوف تنتهي المعاناة وبدون تخطيط وتلميع وتلفيق وما تبقى رواتب موظفي ألدوله والبطانة والمشاريع المعتمدة والمرحلة سنويا .

اخوانى المعذرة ان كنت قسيت قليلا فأنا ابحث لولدي عن شقه بمدينة جازان وكانت الصاعقة ان اجار غرفتان بخمسة وعشرون إلف ريال ولا يقبل إلا المبلغ كاملا مقدما . هذه معانات شاب متخرج منذوا ستة سنوات وحينما حصل هذا العام على الوظيفة أول عائق في طريقه تأمين السكن ثم تأمين الأثاث ثم تأمين المعيشة ثم تأمين الراحلة ثم تأمين وسائل الاتصالات فهي من ضرورية الحياة ثم ثم ثم إلى أخره ولا أعلم هل وزير ألتجاره ووزير العمل وووووو لديهم نفس المعاناه لأبنائهم عندما يتخرجون من الجامعه أم ان هذه المعاناة للمواطن المخلص لدينه ثم مليكه ووطنه .
(بلادي وإنْ جارت عليّ عزيزة وأهلي وإنْ ضنّوا عليّ كرامُ

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

 4  0  960
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:46 مساءً السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.