• ×

09:08 صباحًا , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

صحيفة فيفاء في منزل الشاعر حسن بن أحمد الفيفي 

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عندما يغشى الخيال الواقع و يعلو كما شلال تنساب قطراته الحاناً تتناثرعلى وتر مبدع و تلامس نغماته أحاسيس عشناها ،عبر عنها بكلمات تسمو في معانيها وتصفها بكل تفاصيلها.
نلتقي بمبدع من ابناء فيفاء ونحاور ضيفنا المبدع الذي ما إن نذكر اسمه حتى يتبادر إلى الأذهان ذلك الصوت العذب والكلمات المنتقاة بعناية من اصالة المكان وعبق التراث لتتواءم مع توليفة موسيقية بين سؤال وجواب تحمل في نغماتها الكثير من الإبداعات والكلمات الغزلية العذبة البعيدة عن خدش الحياء والمجون.
فيفاء اون لاين تتشرف بزيارة وفاء لأحد المبدعين بكلماته وألحانه وأدائه ..
ضيفنا هو الشاعر و الفنان المعروف العم/حسن بن احمد بن يزيد الفيفي.
image
بعد أن استقبلني بكرمه المعهود وابتسامته مرحبا بي استأذنته في البدء بمعرفة بعضٍ من جوانب حياته..

1- بداية نقول للعم حسن , باسم صحيفة فيفاء اون لاين نشكرك على الأستضافة و أود أن تقدم لمحبيك قراء فيفاء أون لاين تعريف ببطاقتك الشخصية. ونترك لك الحديث.

قال وأنا أيضاً في البداية أرحب بكم و بصحيفة فيفاء أون لاين وأشكركم على هذا اللقاء الذي شرفتموني به .
* ولرغبتك أو كتقليد مع انه لايفيد القارئي كثيراً ، فأنا من مواليد فيفاء عام 1359هـ . أي انني ابلغ من العمر (72)عاما .
* حياتي العائلية هي انني ، تزوجت بثلاث نساء لازلت احتفظ باثنتين منهن ولله الحمد .
*لي من الأبناء ثلاثة -عبدالله , وقد انتقل إلى رحمة الله وهو في سن الشباب . اثر حادث اليم , وعادل , وعبد العزيز, ولي من البنات 13 بنت ,أما الأحفاد فهم كثر تبارك الله. لو أعطيك رقما لربما قد يتغير حينما ينشرهذا اللقاء!
image

2- ابوعبدالله لنعود قليلا إلى بداية حياتك و نريد أن تطلع محبيك القراء على بعض التفاصيل في حياتك .

* في الحقيقة يا ابني قد نسيت الكثير من الاحداث التي مرت في حياتي و لكن سأخبرك ببعض الأشياء التي لازلت اذكرها . عندما بلغت الرابعة عشرة تقريبا ذهبت مع أخي الشيخ/علي احمد رحمه الله والشيخ/علي قاسم , إلى بيش ودرسنا على يد الشيخ/محمد بن يحيى القرني القاضي بمحكمة بيش في ذلك الوقت . ثم بعد سنة انتقلنا إلى مدينة صامطة والتحقنا بمعهد صامطة العلمي وكنت اذكر ان مدير المعهد في ذلك الحين هو الشيخ/حافظ بن احمد الحكمي .
*درسنا في هذا المعهد لمدة سنة . ثم بعد ذلك سافرت إلى مدينة الطائف للبحث عن وظيفة فالتحقت بمدرسة الكتاب العسكريين و بقيت به ستة اشهر تقريبا . ومن هناك سافرت إلى نجران وعملت في شركة سليمان الخليفة المتخصصة في تجارة المحروقات وأدوات السيارات و كان الراتب 200 ريال .
وبعد أربع سنوات انتقلت إلى شركة محمد خلقان براتب 800 ريال .وبقيت بهذه الشركة لمدة عشر سنوات وقد تدرجت وظيفيا إلى درجة مسؤل محاسبة .
كما تزوجت في تلك الفترة زوجتي الأولى من إحدى الأسر الكريمة في نجران.
image
3- لانشك في أن هذا نقطة (صغيرة جداً ) من بحر من الأحداث ممرت بها ولكن نكتفى بهذا القدر فالضيف في حكم المضيف ! ولكن نعود لجزء آخر من حياتك لعله ما يهم القارئي أكثر وهو أننا نريد منك فضلاً أن تطلعنا على بداياتك الشعرية؟

* فالحقيقة أنا لست شاعر و أنما هي خواطر أكتبها أو كما يقال أنا ( شاعر قلم) .

4-إذن أنت تقصد انك تكتب القصيدة موزونة على لحن مسبق؟

** نعم و لكن ليست كل القصائد فبعضها اكتبها في نفس الحدث أو المناسبة ثم ألحنها.

5- نعلم جيداً أن الشعر هو مشاعر وأحاسيس ونتاج مواقف فهل اطلعتنا على بعض المواقف لبعض قصائدك أومناسباتها..؟

*أكيد فلكل قصيدة مناسبة وتعني لي حدث معين قد تكون مناسبة سعيدة أو عكس ذلك .

6-أبا عبد الله هنا قصيدة مغناة وهي من اشهر اغانيك مطلعها (حمامة في البيت)هل تذكر لنا مناسبتها ؟

* إن لكل قصيدة مناسبة و لكني قد نسيت الكثير من القصائد والمناسبات.

7-أيضاً هناك قصيدة مطلعها (ياسما فيفا نجومك حيرتني) هل تذكرمناسبتها؟

* نظر اليّ وقال يا استاذ يحيى ..ماذا تريد ؟
هل تريد ان تجني علي هذه القصيدة لها مناسبة قد نسيتها واخذ عليها الزمن , وكما قلت إن لكل قصيدة مناسبة.
*****: وبعد هذه الاجابة قررت أن لا اسأل عن مناسبة القصائد لان المعنى كما يقال في ( قلب الشاعر).
image

8- نعود مرة أخرى الى الشعر فكم يستغرق منك وقتاً لكتابة قصيدة ؟

**-قد يحكم ذلك عوامل كثيرة فقد يستغرق بعضها ساعات والبعض يوم او يومين حسب قوة الحدث او بالاصح حسب (قوة ردة الفعل في النفس) و لكن بالنسبة للقصائد المغناة قد تستغرق وقت لتكتمل اركانها من وزن وقافية و اذا كنت اكتبها على لحن لابد ان تكون مطابقة للحن فقد احذف و اضيف بشرط ان لا تفقد القصيدة معناها لتساير نغمة الوتر واللحن من سؤال وجواب .

9-عمي هل تحب القراءة والكتابة؟

**نعم هذا هو الصحيح يا ابني كنت في شبابي اقرأ واكتب..

10-عمي العزيز ما سر جمال خطك فقد لاحظت إن قصائدك مكتوبة بخط جميل جدا؟

** السبب هو انني تعلمت فن الخط العربي بأنواعه عندما كنت ادرس مع أخي الشيخ علي احمد رحمه الله ومع فضيلة الشيخ علي قاسم حفظه الله كان كل منا يكتب ما تلقاه و تعلمه و كان خطهما جميل فحاولت أن أتعلم منهما الخط والحمد لله أتقنته .
وقد أفادني في عملي السابق في الشركات التي عملت بها.

(مداخلة الإعلامي ) لكن ياعمي ماشاء الله أنت لازلت تتمتع بروح الشباب , قاطعني مبتسما ثم قال :

**صحيح يا ابني لو انك عكست ذلك الرقم المكتوب في أعلى الصفحة (يقصد بذلك عمره) إنني كنت كذلك في مامضى.
والحقيقة لازلت اهتم بالقراءة بشكل عام في كتب التاريخ والحديث واهتم كثيرا بمتابعة الأخبار و مواضيع الثقافة في كل المجالات من خلال القنوات الفضائية كما أحب كثيرا قراءة الصحف اليومية.

11-أعتقد انها فرصة نعرف ويعرف جمهورك ماهي صحفك المفضلة؟

*صحيفة عكاظ وصحيفة الوطن هي الصحف المفضلة لدي ولكن صحيفة الوطن استهوتني و افضلها كثيرا لمواضيعها المتنوعة وطرحها الجريء

12- أبا عبد الله هل تحفظ قصائد لبعض شعراء فيفا القدماء المعروفين؟

**والله أنا كنت احفظ الكثير من القصائد لبعض شعار فيفاء، مثل قصائد الشاعر محمد بن جبران (ابن امخمبعية) والشاعر حسن فرح والشاعر حسن فرحان المشنوي. لكن ذاكرتي بدأت تفقد الكثير من مخزونها .ولكني لا زلت اذكر قصيدة لابن( امخمبعية) رحمه الله.

13-هل تتفضل علينا بالقاؤها أنني أسجل صوتك لأنقلها على لسانك كما ألقيتها :
(قصيدة لمحمد جبران, أبن امخمبعية رحمه الله)

**يقـــول ابـــو يـحـــيى ولا يــغــوى كـــلامــي = جن تسقيني وعينـــــي في مـــــنامــي
وادخــل الشـــعــار فــي بحر الظلامي = بــحر يقــعد بي مســيرإلفين عامي
والجبال منه تطـيح من عماي(ن)في عمى والفكرعايم
كل شاعر قد تبين ضاع فكروحيث صمانا اذانو=ماقدريمشي وقد عمين عيانو
طاح في سبعا قيود معجمه يلقى شقاها
والله لـــو مــا خـوفي مـــن ربـــي عـقـابـــو= بـــآخر المدة يلــقاني عــذابو
لأخـــــلي البـــــــحر تـــتــصافـــق جــلابــو = واهــــــــــــب جـــنــة ونــار
واقـــلب القبـــلة قـــد الجــــاهة اليــمانــي = وشـــروق الشمس نجعلها غياني
وجبـــال الســود نــجـعـلها جــهـــاوي = والـنبي موسى يـقول هذي حزاوي
مالكذب يمشي صحيح
قــــلت يـا مـوسـى معـي وهنة شديدة = سـقـوا من بـحر(ن)مـراسـيه بعيدة
بارحو قد عدلي نشيده أحلى من سكر نبات


14- هل لديك ديوان يا أبا عبدالله؟

** لا ليس لدي ديوان لانني لم اهتم كثيرا بقصائدي ولم اجمعها لهذا الغرض وهناك الكثير ممن يزورنني و يعجب ببعضها و يطلب استعارتها لنسخها وإعادتها ولكنها لم تعد , ثم قال مبتسما : (خرجت القصائد ولم تعد) .

15-واليوم يا عمي هل لا زلت تحب كتابة الشعر؟

** لا يا ابني لقد تركت الشعر والعزف على العود من زمان وتفرغت لعائلتي وكذلك قلبي "تعبان" و لم يعد ذلك الهواوي . فقط انني أسأل الله عز وجل حسن الخاتمة وأسأله التوبة الصادقة وأن يغفر لي ولوالدي ولكل من له حق علينا ولكل من يقراء مقابلتي هذه .
image
16-في آخر اللقاء هل لديك ما تضيفه لمحبيك و لقراء صحيفة فيفاء أون لاين ؟

أنا أشكرك ياأستاذ يحيى و أشكر صحيفتكم المهتمة بفيفاء و أبناء فيفاء و يعلم الله كم أنا سعيد بوجودك معي فانا إنسان اجتماعي وأحب أن ازور الناس و أن يزوروني الناس ، كما اقدم عذري للقارئي العزيز فأنا أعلم يقيناً انني لم أقدم له شئ ولكن رغبتكم وحضوركم جعلني أمامهم ويكفيني شرفاً انني حضيت بزيارتكم التي ستنشرونها في صحيفة فيفاء أون لاين ..,,,,,,,,

وهنا يسرنا أن نقدم عدد من القصائد لمضيفنا نأمل كما يأمل أن تحوز على رضاكم ..

image

image
image
image
image
image
image
image
image
image
image



بواسطة : faifaonline.net
 49  0  6600
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:08 صباحًا الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.