• ×

05:20 صباحًا , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

سر الكتاب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
كتاب أنبأنا بأخبار القرون الأولى
وأخبرنا بما سيأتي بعد قرون

بين دفاته موعظة وإرشادا
ينير الدرب للضالينا
ويهدي من أضل السبيلا
ويعد بجنات الخلد للحالمينا


فيه ذكر الأنبياء المرسلينا
من آدم عليه السلام أبينا
إلى محمد خاتم المرسلينا
إبراهيم أرسل للعالمينا
وأنبأهم بقدوم أحمد نبينا


ونوح مكث بقومه ألفا إلا خمسينا
دعا بها قوما أبى أن يؤمن لرب العالمينا
فأرسل ربك عليهم طوفان أغرق المدينا
وفي السفينة نجا هو ومن أتبع السبيلا


يوسف الصديق ماذا جنى
كي يرمى بالجب طفلا بريئا
كرهه بني يهودا ودبروا له المكيدا
فنصره رب العالمين وجعله لمصر وزيرا


ومريم العذراء أم المسيحا
بتول عذراء وهبت لرب العالمين
فبشرت بغلام نبي يهدي بني يهودا
فصلبوه وظنو أنهم قتلوه كباقي المرسلينا
لكنه رفع للسماء ليوم موعودا
نبأنا به محمد وذكر بالقرآن قبل قرونا


إلى القدس سيعود عيسى
لينشر المحبة ويوحد صفوف المسلمينا
ومن بعده سيأتي نبينا ليؤم بالأنبياء جميعا

هذا ما جاء به الكتاب وصدق المرسلينا

بواسطة : كاتب
 0  0  577
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:20 صباحًا السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.