• ×

05:29 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016

يا بلدية فيفاء: إنهم لصوص!!.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
"عصابة اللصوص" أو عمال قسم النظافة ببلدية فيفاء، وجهان لعملة واحدة، ولعل الوصف الذي ينطبق عليهم بدقة متناهية : "لصوص النهار" ولمن لم يسمع بحكايتهم فليسمع!.
لا فرق بينهم وبين الحنشل سوى أن عصابة لصوص قسم النظافة ببلدية فيفاء، يأتون لسرقة المواطنين في عز الظهر، ويتزيون رداء موحدا يفيد تقديم خدمة النظافة لسكان فيفاء، ويركبون سيارات تؤكد انتماءهم إلى هذه المؤسسة، وأنهم يعملون تحت سمعها وبصرها.
قبل أيام قمت بإفراغ محتويات غرفة منزلية كانت تؤدي وظيفة المستودع، وذلك لغرض الرش بمبيد حشري شديد السمية، مما اضطرني إلى نقل المحتويات المراد رشها إلى مكان غير بعيد من المنزل، حتى نأمن خطر السموم.
وقبل أن تنتهي مدة الحظر المذكورة على علبة المبيد، كان نصف أثاثنا قد اختفى من موضعه.
أما الذي انتهبه فلم يكن إلا رجال النظافة ببلدية فيفاء الذين تجاهلوا أكداس القمائم التي تكاد تفتك بالأحياء من بشر وبيئة، تركوها بينما كانت غير بعيد من هناك، واستولوا على أثاثنا الزهيد، وحتى لا أظلمهم، فقد تركوا لنا القليل منه كالطربال الذي كان يغلفه، والأواني البلاستيكية والقطع الخشبية !!. أما خلاف ذلك فلا شيء. كالقدور المعدنية ولفات من الأسلاك الكهربائية، ودينمو، ومكنسة كهربائية، وخلاطتين إحداهن مونوليكس، وثلاثة سياكل بحالة جيدة.
وحين أدركتهم ذات سطو قبل أعوام خلت، كانت ذريعتهم أنهم لا يتسلمون مرتبات، وإنما يقتاتون على بيع الخردة التي يجمعونها كل رحلة صيد يقومون بها، تحت ستار جمع النفايات، ولا بد أن مليون شكوى قد لامست أسماع المسؤولين في بلدية فيفاء دون أن تلامس قلوبهم.
إنهم أعداء كل قطعة نحاس وألمنيوم وحديد، يغفل عنه أي مواطن خارج منزله .. وفي حالات نادرة أمكن استرداد المسروقات من سيارة البلدية.
من ناحيتي سأكتفي برد ما سرق مني يوم الدين، وسيكون على رئيس بلدية فيفاء أن ينتبه للقتام الأسود الذي يغلف قدرنا الخاص بالكبسة حين يأتي يوم القيامة وهو يحمله على عاتقه، فلا يلوث كتفه ذلك القتام الأسود المشبع بالدهن، ليس قدر كبستنا فحسب ، بل سيكون عليه يومئذ أن يراعي حمم قدور ومواعين خلق الله التي سيحضرها في ساحة المحشر ويا للصورة الكاركاتورية التي سيكون عليها، اللهم لا شماتة.

 18  0  1294
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:29 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.