• ×

08:38 مساءً , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

محاكمة مسؤول في فيفاء !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بفضل الله ثم بإهتمام و رعاية الحكومة الرشيدة بمواطنيها أينما كانوا أصبح للمواطن صوته المسموع و أصبح تقييمه للخدمات المقدمة محط نظر و يكتسب أهمية و شرعية أمام الجهات ذات العلاقة و مخطأ من يعتقد بأن هذا الإهتمام ينقص مع إزدياد البعد عن مركز الدولة الرياض ، فكل شبر في الوطن هو محل إهتمام الحكومة بقيادة رجل الإصلاح الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله و كل شبر في الوطن هو مركز للدولة و صوت المواطن أينما كان حتى لو في آخر نقطة في حدود الوطن مسموع و مقدر .

ما يهمنا هنا هي ( فيفاء ) ذلك الجزء الغالي بأرضه و إنسانه لدى القيادة الرشيدة ، النائي المتأخر بالنسبة للخدمات .. المواطن الفيفي باتّ يأن تحت و طأة إهمال المسؤلين هناك و عدم أكتراثهم بما يرضيه و يرضي تطلعات القيادة فهو - أي المواطن الفيفي- يتكبد الخسائر يومياً في كل شؤون حياته و يكابد غياب الخدمات الأساسية و ضعف أداء الدوائر الحكومية هناك و يأتي ذلك نتيجة إهمال المسؤولين .

فيفاء قدمت وتقدم رجالات للوطن خدموا في كل المجالات و قبل ذلك أعلوا إسم الوطن مثلها مثل أي منطقةٍ أخرى لذلك فهي تستحق من كل مسؤول محب لوطنه أمين في عمله الكثير من الإهتمام انسجاماً مع توجهات القيادة .

فما يحدث في فيفاء أو في غيرها من إهمال المسؤلين هو طعن في خاصرة الوطن فالحكومة بدروها ولتّ من يرعى مصالحها و مصالح المواطن وضخت المليارات من أجل راحة و سعادة المواطن .. مع هذا فالمواطن الفيفي - محطّ حديثنا - ضحية إهمال ( البلدية ، الكهرباء ، الصحة ، الإتصالات ، المواصلات ، التربية والتعليم ، المياه وتقريباً كل الوزارات )

لذلك وجب التحرك للمطالبة بمحاكمة مسؤول نرصد إخفاقاته و إهماله و نرصد بالمقابل مطالبنا التي أمطرنا بها إدارته ثم لم يعبرها نرصدها ثم نأخذ توقيعات المواطنين و نرفعها لمقام إمارة جازان أو وزارته و نتابعها حتى نأخذ حقنا و حق الوطن و إذا تطلب الأمر فيمكننا أن نلجأ للمقام السامي صاحب الصدر الرحب و الباب المفتوح .

سنبدأ في ذلك فألتفوا حولنا
عبدالله يحي مريع

Ak.1998@hotmail.com
17/10 /1432هـــ

 10  0  1858
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:38 مساءً السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.