• ×

05:21 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

مقبرة جاهزة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اكبر وسيلة لراحة البال هي ان يطهر الانسان نفسه من جميع الاوساخ،واكبر وسخ يدخل على هذا القلب هو وسخ الكراهية والبغضاء،
إن للتسامح قدرة عجيبة على علاج حياتنا الداخلية والخارجية،فبوسعه ان يغير من الطريقة التي نرى بها انفسنا والآخرين،ولكن هل سألنا انفسنا ماهو التسامح،،،،،
التسامح هو ان تنسى الماضي الأليم بكامل ارادتك،انه القرار بألا تعاني اكثر من ذلك،وان تعالج قلبك وروحك،وتطهرهما من الحقد و الغل،
انه اختيار الاتجد قيمة للكره اوالغضب، وانه التخلي عن الرغبة بايذاء الآخرين والإنتقام منهم بسبب امر قدحدث في الماضي،وهو الرغبة في ان نفتح اعيننا على مزايا الآخرين وايجابياتهم،بدلا ًمن ان نحاكمهم او ندينهم لاجل خطأ ما،
التسامح يحررنا من سجون الخوف والغضب التي فرضناها على عقولنا،التسامح يخمد معاركنا الداخلية مع انفسنا،ويتيح لنا فرصة التوقف عن استحضار الغضب واللوم،التسامح هو أفضل علاج على الإطلاق يسمح لنا بان نشعر بالترابط ترابط أحدنا بالآخر ،التسامح يفتح عينيك على كل جميل عندماتنهض من نومك،ويستقر فوق اجفانك،فلاترى احلاماً فيها خوف أو شر أو حقد أو تعد،التسامح يشعرك براحة البال ،ويمنحك هدوء الأعصاب،وينتقل تركيزك من كراهية الآخرين الى التركيز على النجاح والعمل والإنجاز،،وهنا ساسرد لكم شهادة طبيب..
((انا طبيب لاكثر من اربعين عاما،يمكنني ان اذكر اناسا كثيرين قداصيبو بأمراض عديدة،وقرحات معدة ،وضغط دم مرتفع،وحتى السرطان،سببتها مشاكل قدمروا بها،وكانت تلك الأعراض تزول بمجرد أن يتعلموا التسامح،نحن نعلم الآن بان عدم التسامح الذي يسببه التمسك بالغضب والخوف والألم،له تاثير قوي على انظمتنا النفسية،والتي نعتمدعليها من أجل صحتنا،فهو يؤثر على دورة الدم في اجسادنا،وعلى كفاءةالأجهزة المناعية ،ويمثل ضغطا على قلوبنا وعقولنا ،وعلى كل عضو في اجسادنا،فعدم التسامح هو عامل غير صحي،والقرار بعدم التسامح هوقرار بالمعاناة)) جيرالدجاموبكسي،،

إذاً هنا أقول لكم جميعا يجب ان تكون عندنا مقبرة جاهزة لندفن فيها أخطاء الآخرين،،ونعيش بسلام وقلوب صافية بيضاء كصفاء الثلج ..
أتمنى لكم عيشاهنيئا لايكدره الحقد ابداً،،

بواسطة : أمرأة
 5  0  684
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:21 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.