• ×

06:59 مساءً , الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016

ملتقى جدة حلمٌ تحقق وبناءٌ اكتمل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قيدونا بكريم خصالهم وأسرونا بجميل أفعالهم لقد وهبهم الله التنظيم ومحبة بعضهم لبعض هم رجال نقشوا أسمائهم في سماء جدة بل حتى في قلوب من عرفهم (وأنا أولهم) رجال شقوا طريقهم لبناء هذا الملتقى بكل حكمة وشجاعة استسهلوا الصعب وجعلوا هذا الملتقى حلم فما لبثوا أن حققوه وبلغوا الأعالي ونافسوا ملتقيات لها سنين في وقت زمني قصير كانوا أنموذجاً للأسرة المتماسكة المتحابة العاملة ،،،
على قدر أهل العزم تأتي العزائم وتأتي على قدر الكرام المكارم
هم غلبوا عقولنا وسلبوا أرواحنا وفتحوا بكلامهم معاقل ضمائرنا واحتلّوا بكرمهم وجميل استقبالهم لنا حصون سرائرنا كان لكلماتهم التأثير الكبير والقوي ولتنظيمهم وبيانهم ما يرضى له الخاطر ويذعن له المكابر هم من أصبحوا حديث الركبان في المجالس اعترف بهم كل جاحد وعاقل والكل تمنى الإنتساب لهم كانوا أصدق من الفجر لكم حضرت لهم إجتماع فرأيت الجد في عيونهم والصدق في حديثهم هم أهل الوفاء وأهل الصفاء،،،
عنوانهم: مدينة جدة
شارعهم: شارع المحبة
حيهم: ملتقى أبناء فيفاء بجدة
ياأهل ملتقى جدة لقد أقمتم ناموس الهيبة في نفوس من تابعكم وبنيتم ملتقاكم بالعز والشموخ حتى أصبح يشار إليكم بالبنان وأنا أعلم بأن ذلك لم يكن لولا الكفاح والصبر والإصرار والمثابرة والمواصلة التي بذلتموها ولقد أثبتم بعزيمتكم بأن قافلة الرجال لا تنتظر الخاملين في أُعدت ليركبها صُنّاع المجد والمقاعد محدودة والوقت لا ينتظر أحد والمركب ليس فيه مقعد واحد للمثبطين والتافهين فلله دركم من رجال نذروا أنفسهم من أجل الآخرين وإني أُعيذكم من شر حاسد اذا حسد وأُحيي فيكم روح القائد الواحد وأشكر لكم حسن الإستقبال وكريم الخصال وأثر الفعال ولقد تشابهتم كثيراً أنتم والنخلة فكل شيئ فيها مفيد وكذلك النحلة لا تأكل الا طيباً ولا تخرج الا طيباً ، جدتم بالمال ووقفتم مع المنكوب وواسيتم الفقير وزرتم المريض ووقرتم الكبير واحترمتم العالم وزرعتم الفضائل ووحدتم الصف وجمعتم الكلمة ورسمتم لنا أجمل وأروع صور التآلف والتظافر والمحبة ونفع الآخرين لقد وضعتم لكم إسماً يلوح في سماء الملتقيات وجعلتم لكم موقعاً على خارطة العظماء وساهمتم في البناء والعطاء وارسلتم للعالم رسالة مفادُها(إن النحلة الميتة تُرمى خارج الخلية) لأنه لاقيمة له (والشجرة اليابسة تزال من الحديقة) لأنه لا نفع فيها فضربتم لنا مثالاً في بناء الملتقيات فكنتم تلك النخلة التي ثبتت رغم الأعاصير وانزلت لمن يقوم بحذفها الرطب،،،
ها أنتم ياأهل جدة تشحذون الهمم وتقدحون في القلوب زناد الإقتداء بكم فلله دركم ودر هممكم وإلى الأمام فقد دقت ساعة الصفر لا تراجع كونوا في القمة وأوصلوا الخير والحب إلى كل دار وكل بيت وكل زنقة ،،
وأشكركم على وفائكم تجاه ذلك الرجل الإنسان الذي كان همه أنتم وكيف تكونوا يداً واحدة والحمدلله حقق الله له ما يريد فقرر الرحيل واكتفى بمتابعة الأحباب من بعيد ذلك هو القائد (أبوخالد) حفظكم الله جميعاً ونفع بكم ولا حرمنا الله من جديدكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته....

 1  0  910
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:59 مساءً الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016.