• ×

05:26 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

يا جريدة عكاظ تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مؤمنة بحرية الصحافة وأنه يتوجب منح مساحة شاسعة لأصحاب الأقلام النزيهة لطرح قضاياهم وفكرهم تحت نور الشمس
ولكن أن يتصدر للكتابة والنشر بعض الغوغاء المرتزقة أصحاب المآرب غير السوية فهذه فوضى لايقرها النقل ولا العقل حين علمت أن أحد منسوبي جريدة عكاظ اتهم مانسبته سبعين بالمئة من أهالي جيزان بالمثلية أسقط في يدي كيف تنحدر به الجرأة والوقاحة إلى أسافل الحضيض !!
والله لو قال أن هناك نسبة واحد بالمئة لما رضي بذلك حر شريف ولطالبه بإثبات أو أن يطبق عليه الحد الشرعي في القذف
أما والنسبة تتجاوز المنتصف بمراحل فهذه كارثة لايمكن تمريرها أبدا !!
أثق تمام الثقة أن سيدي صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز حفظه الله لن يرضى بالإساءة إلى منطقة حدودية كبيرة
كمقاطعة جيزان بما فيها من مدن وقرى وجبال وهجر ..
لاسيما وقد أثبتت منذ توحيد المملكة إلى هذه اللحظة أنها المنطقة الأكثر حصانة وإخلاصا لحكومتنا الرشيدة ..
كيف لا وقد ضرب أهلها أروع الأمثلة في دفاعهم عن حدودهم ضد المعتدين وبذلوا النفيس والغالي وغسلوا بدمائهم الزكية أرض هذا الوطن المعطاء !!
ولا أدري هل يتسع مقام ووقت حضرة رئيس تحرير جريدة عكاظ الذي رفض الاعتذار بشدة وتمسك برأي صحيفته وقال على أهالي جيزان أن يعتذروا لنا !!
أقول هل يتسع وقته لأسرد عليه أسماء بعض الشهداء الجيزانيين في الحرب الأخيرة ضد الحوثيين ؟
وهل سيرضين أمهاتهم اللاتي يفخرن بهم أشد الفخر واستقبلن جثامينهم بالفل المندى بدموع الفرح حين يسمعن أن هناك من يلوث سمعتهم وسمعة آبائهم وأبنائهم وقبائلهم ويلطخها ؟
أثق تماما أنك لن تتخلص من دعواتهن بجنح الليل لا سيما وهن أعددن رجالا لا يخيفهم الموت في حين أعدتك والدتك لقذف الناس ورميهم في أعراضهم وانتهاك حرمات المسلمين !!
يا سيدي الكريم أِعلم أنك في الوقت الذي تتناول فيه الكابتشينو وتمسك بقلمك لتجحف في حق مقاطعة بأكملها وتتهمهم بتلك الاتهامات الشنيعة فنسبة كبيرة ممن اتهمتهم قد توازي نسبتك أو تقاربها يمسكون الخفارات على تلك الحدود والجبهات الخطيرة ليمنعوا المعتدين من الوصول إليك في قعر دارك !!
نحن لا نتجنى ولكن نطالبكم يا جريدة عكاظ بالقليل فقط من المصداقية والمنطقية ..
فوالله لو قيل هذا الكلام وصدرت هذه النسبة عن إحصائية موثوقة تختص بكالفورنيا وبما فيها من انحلال وتفسخ لما رضي بذلك عقل
سوي ولا تقبله ولا صدقه !!
فكيف بمنطقة مسلمة خرجت آلاف العلماء والمشايخ والدكاترة والأساتذة والضباط ..
واشتهرت بكثرة مساجدها وحلق تحفيظها ..

وختاما لا أقول سوى ما قاله الأول :
لا يستوي قلم يباع ويشترى = ويراعة بدم المحاجر تكتب .

ريما محمد الفيفي .

بواسطة : أمرأة
 9  0  1522
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:26 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.