• ×

05:52 صباحًا , الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016

المتقاعدون

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط





المتقاعدون
بقلم الكاتب : أحمد بن جبران الشراحيلي




التقاعد توقف حياه الانسان العمليه
بعد ان قدم سنوات حياته في خدمه دينه ثم مليكه ووطنه
اليوم ومع متغيرات العصر والتطور المذهل في التكنولوجيا الحديثه
أصبح الشباب لايبالوا بالمتقاعدين من كبار السن الذين يمثلون لنا الحياه الحقيقيه من جمال أفكارهم الراقيه
وصدق وطنيتهم وأمانتهم في خدمه وطنهم كل في مجاله وتخصصه حتى أكتمل عمره فأحيل الى التقاعد

المشكلاة التى تواجه المتقاعدون :

1/عدم الاهتمام بهم عن السابق
2/عدم تفهم جيل اليوم لوضع المتقاعدون
3/الفراغ وعدم إحتوائهم بأعمال تنسيهم فراغهم وتجعلهم يعايشون الحياه وتطوراتها أولا بأول

الحلول السريعه في معالجه أوضاع المتقاعدون

1/إنشاء مركز ترفيهي في كل منطقه بإسم المتقاعدون حتى يمارسون هواياتهم
2/عمل أنشطه وبرامج رياضيه وثقافيه ودمج المتقاعدون مع فئه الشباب حتى يستفيدوا الشباب من التواصل مع ابائهم وأخوانهم المتقاعدون
3/عمل رحلات كل ثلاثه أشهر للمتقاعدون حتى يكونوا سعيدين ويقضوا أجمل أوقات فراغهم بدون كلل أوملل
إن هذا الزمان يسير بنا في سرعه مذهله سرعه تجعلنا نشاهد الكم الهائل من المتقاعدون الذين يمثلون أبائنا وأخواننا في هذا الوطن الشامخ بشموخ الرجال الاوفياء مع ألمتقاعدون . ان ملتقى أبناء قبائل فيفاء بجده سباق لكل شئ جميل ومتميز
وما أحتواء المتقاعدون والإهتمام بتلك الشريحه من المجتمع الا خير شاهد على تميز رجالات جده
وإنني إناشد جميع الملتقيات بالمدن بالوقوف مع المتقاعدون والاستفاده من تجربه ملتقى قبائل فيفاء بجده
كما أنني أناشد اللجنه الاجتماعه المحليه بفيفاء التى تخدم الشباب والاطفال الرجال والنساء بشتى المجالات
رغم قله مواردها الماليه بالاهتمام بشريحه المتقاعدون الغالين على قلوبنا . كلي ثقه في رئيس اللجنه الاستاذ
محمد بن يحي الفيفي ومن يعمل معه من أخواننا في اللجنه قدرتهم على مواصله التميزودمج انشطه المتقاعدون في عمل أنشطه اللجنه مع قادم الايام بحيث تقوم اللجنه بعمل رحلات ترفيهيه توعويه للمتقاعدون بفيفاء
حتى نكون جميعا يدا واحده في خدمه أبائنا وأخواننا المتقاعدين في فيفاء بصفه خاصه ومناطق المملكه بصفه عامه




 7  0  1508
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:52 صباحًا الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016.