• ×

03:17 مساءً , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

تنبؤات شباب من فيفاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
منذ أن وجد البشر على الأرض وهم يتطلعون للغد ويتوجسون من المستقبل ومع تقادم الأزمنة نشأ بينهم من وجد لخرافاته سوقا رائجا و مستمعا مصغيا وإن لم يؤمنوا بما يسمعوا في قراره أنفسهم . واعني بذلك المنجمون منذ توستراداموس إلى يومنا هذا .وليقيننا بكذب ما يقولون وبطلان ما يدعون انطلاقا من هدي الشريعة الإسلامية وأبرأ إلى الله منهم وأنفي عن شباب فيفاء الذين سأنبئكم بخبرهم وتنبؤاتهم من قول أو تصديق تلك الخزعبلات .
فقد قام مجموعة من الشباب الفيفي المخلص الغيور على فيفاء بإنشاء مجموعة من الصفحات في مواقع التواصل الاجتماعية الهدف منها التباحث والنقاش حول ما تحتاجه فيفاء اليوم ومستقبلا وحول العقبات والصعوبات التي تحول دون وصول الطلبات والاحتياجات للمسؤلين ورؤساء القطاعات الخدمية . فبعد الكتابات والمناشدات عبر صحف فيفاء الالكترونية والمطالبات لدى الدوائر الحكومية ذات الصلة في المنطقة سواء مباشرة أو عن طريق الصحف الورقية كذلك لم يجدوا مجيب وتأكدوا أن الطريق مسدود قاموا بإنشاء هذه الصفحات لإيجاد أفكار وطرق جديدة علها تفيد فيفاء وأهلها وتنير للمسئول الطريق الأمثل والأسرع لخدمة فيفاء . فبعد سيل من المرئيات وطوفان من الاقتراحات والمشاركات وبعد مرور الوقت وصلوا إلى استنفاذ كل جهودهم وأفكارهم دون طائل. وبعد إعلان ميزانية الخير لهذا الوطن الحبيب عاد الحلم يدغدغ مشاعرهم في أن يسمع صوتهم ويستجاب لرغباتهم التي هي مطالب فيفاء عموما .
دونوا ما يتوقعون تنفيذه خلال هذا العام الجديد من إنجازات تغرق فيفاء وأهلها في بحبوحة من رغد العيش كما تخطط له حكومتنا الرشيدة مع أنهم لا يخفون توجسهم من المسئولين في المنطقة والقطاعات الحكومية الخدمية من فجعهم وإيقاظهم من الحلم الجميل بحجة أن الميزانية لا يوجد فيها اعتماد لمطالبهم أو لأي عذر معلب معد مسبقا .
وإليكم بعض ما تنبأ أو حلم به بعضهم :
تنبأ بعضهم بولادة صرافتين آليتين يؤنسان وحشة صرافة فيفاء البكر والوحيدة منذ سنين واستحداث فرع لأحد البنوك .
تنبأ احدهم بإنشاء ملاعب رياضية تخدم شباب فيفاء مع انه يرى بعدم إمكانية وجود مدرجات للجماهير أو مقصورة رئيسية لكبار الضيوف شاكرين للبلدية ذلك مقدما.وفي قول ذي صلة لآخر سينشأ نادي رياضي يضم أبناء فيفاء ويساعد في صقل مواهبهم بكامل صالاته وملاعبه المختلفة مع انه لا يتوقع أن يكون فيه مسبح خوفا علينا من الغرق .
تنبأ وحيد أبيه أيضا بإكمال كافة المصدات والجسور والعبارات والإسفلت لكافة الخطوط الرئيسية والفرعية في فيفاء وإيجاد مواقف جانبية على امتداد الخط وخاصة بجوار التجمعات السكنية مع نزع الملكيات وتعويض كافة من جاء الخط من أرضه أو المتضررين من الردميات والانهيارات بسبب الخطوط .
حاول البعض النوم مبكرا لعله يحلم بإنهاء مشروع مياه فيفاء وشبكة الصرف الصحي وفي هذه الأجواء الباردة تنفذ المشروع سريعا .
تنبأ أخر بقيام رجل أعمال بإنشاء منتجع أو مجمع سياحي بكامل مرافقة كالعاب أطفال كهربائية مع وجود مطعم وحلاق وكوفي شوب ومسطحات خضراء يكون متنفس لشباب فيفاء والعائلات ، ينشأ في احد سفوح فيفاء وقد أرفق دراسة جدوا مع الحلم الأصلي .
أما ألنبوءة الأكثر جدلا فهي حول قيام كوكبة من شباب فيفاء المتعلم المثقف باستلام راية الشيخة في القبائل لإكمال المشوار بدماء شابة مقدرين ما قام بهي المشايخ الحاليين من جهود طوال الخمسين سنة الماضية مع الاحتفاظ لهم بالدور العرفي القبلي في أي محفل مع قبائل من خارج فيفاء .وإن حدث فهم يكملون كوكبة المشايخ الجامعيين في فيفاء .
وإليكم هذا ألتنبؤ قال صاحبه : سيتم إنشاء مستشفى فيفاء المزمع إنشاؤه بجوار بيتنا (بيته هو) وسوف يتمكن من تصوير وزير الصحة عند الافتتاح الرسمي من فوق سطح منزله ومن الممكن جدا أن يطلب منه شفاعة لدى وزير التعليم العالي بمنع اللطم في كليات البنات .
أما النبوءة التي اشترك شبابا وشيبا فهي إنشاء مجمع حكومي لكافة الدوائر الحكومية في فيفاء تكون في مكان يتمتع بمواقف سيارات كافية لكافة المراجعين ودون التسبب في اختناقات مرورية كما هو اليوم أثناء الدوام في النفيعة ونيد الدارة و نيد الضالع . وللأسف استيقظت قبل معرفة المقاول ومدة التنفيذ.
أما ما لم يقله احدهم؟ هدوء في إنزلاقات هيئة المساحة الجيولوجية مع احتمال وجود ظواهر طبيعية لهيئة السياحة وإضاعة ألآثار ولو على شكل مقترحات وخطط مستقبلية وقد نطمع في دعم الحفاظ على البيوت القديمة وتجديدها .
سيل عرمرم من المجهولين لا يحرك في الأجهزة المنية شعرة يصاحبه هطول غزير للمهربين .
كل ما سبق سيتحقق لكن الفرق يتمحور في تحركنا لسرعة تنفيذه .
حسين مفرح الفيفي
HMYA2006@hotmail.com

 3  0  752
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:17 مساءً الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.