• ×

05:17 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

مهرجان الجنادرية تراث أم رقص !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ما اعرفه شخصيا عن مهرجان الجنادرية بأنه مهرجان يُقام سنوياً يهتم بالتراث والثقافة يحاكي تراث المملكة في الزمن الماضي مع إضافات ولمسات جديدة من حضارة هذا الزمن لرسم فكرة واضحة ومبسطة لأجيال اليوم والأجيال القادمة لمعايشة مسيرة المملكة عبر تاريخها الماضي والحاضر إلا أنني أرى أن هذا المهرجان أخذ منحنى آخر بعيداً كل البعد عن ما يسمى بالتراث والثقافة والموروث والحضارة وما حدث في الجنادرية الموسم الماضي شيء غريب ومستهجن لا يتصوره عاقل حيث أن مفهوم التراث والثقافة والحضارة تحولت في لمح البصر لقاعة رقص يتسابقن فيها الفتيات لعرض مواهب الرقص أمام الرجال بكل وقاحة وقلة أدب وأنا أتسال بعيدا عن بعض التصنيفات التي تُقحم في مثل هذه الأمور هل الرقص بتلك الطريقة المخجلة وأمام الرجال تُعتبر من تراثنا و ثقافة آبائنا وأجدادنا حتى يُغض الطرف عن ما حدث !! لأن ما حدث دخيل على مجتمعنا المحافظ الذي يرفض مثل هذه السلوكيات المشينة مهما كانت التبريرات ومهما كان سقف الحرية فما حدث في الجنادرية ليس إلا نسخة كربونية مما يحدث في مراقص بعض الدول المجاورة باختلاف بعض الأشياء الفرعية وهذه رسالة خطيرة يجب أن يقرأها ولاة الأمر وأصحاب الشأن قراءة جيدة ويتم علاج هذه التجاوزات بحزم لأن هذه التجاوزات أصبحت ظاهرة تتكرر كثيرا سواء في مهرجان الجنادرية أو اليوم الوطني وغيرها تحت عنوان الفرحة !

ولا أدري ما علاقة الفرحة والبهجة والسرور بالرقص وهز الوسط أعتقد أننا شعب متطرف جداً في كل شي حتى أفراحنا نتطرف فيها كثيرا وإلا كيف لفتاة مسلمة تربت على الدين والخلق الحسن والخوف من الله تتجرأ و ترقص أمام الرجال وبكل جرأة وكأنه أمر عادي وطبيعي !

أختم بقولي إذا كانت مثل هذه المهرجانات والاحتفالات الوطنية سيكون نتاجها مجرد طرب ورقص الأفضل أن يتم إلغائها والاستفادة من المبالغ التي تُصرف عليها لأن حب الوطن والدفاع عنه لن يكون من خلال راقصات وراقصين !

 11  0  1419
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:17 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.