• ×

07:40 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016

جريمة بحق الطبيعة وأنفسنا يابلدية فيفاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
(جريمة بحق الطبيعة وأنفسنا يابلدية فيفاء)


ننادي وندعو بأعلى الأصوات لتطوير السياحة وجذب أكبر عدد ممكن من السياح، ونفاخر بأن لدينا كل المقومات للسمو بهذه الصناعة.. أي صناعة السياحة \"

الغريب والعجيب في الأمر أننا من جهة أخرى نخرب ونشوه بأيدينا أحد أهم مقومات وركائز السياحة ألا وهي الطبيعة الرائعة والمميزة التي وهبها الله عز وجل لبلادنا، فأكوام الأنقاض والقمامة المنتشرة على جانبي طرق فيفاء تخدش المنظر الجمالي التي تضفيه الطبيعة على هذه الطرق والذي يعد بحد ذاته لوحة فنية بديعة . والأدهى من ذلك والأمر أنها ظهرت مؤخراً مكبات خرسانية وغيرنظامية ...
نعم هكذا نشجع السياحة وهكذا يتم استقبال وتوديع المسافر والسائح بتلال القمامة والروائح الكريهة وغيوم الدخان الناتجة عن تلك المكبات...، أليست هذه جريمة بحق السياحة وبحق الطبيعة, لا بل بحق أنفسنا ، فهذا السائح عندما يرى هذه المناظر التي شوهت كل شيء ماذا سيقول وماذا سيأخذ من انطباعاته .. وكأني أسمعه يقول: إذا كانت الرحلة والاستقبال من البداية بهذا الشكل، فكيف ستكون الأمور إلى الأمام....
والسؤال الذي يطرح نفسه: إن جميع المسؤولين والمعنيين يمرو ويومياً من هذه الطرق ذهابا وإيابا، ألم تخدش هذه المناظر المقرفة والمقززة عيونهم وإحساسهم بالجمال، أم أن الأمر لا يعنيهم؟.
ألا تشعرون بالخجل والحياء لما آل إليه الوضع ؟؟؟

سؤال يفرض نفسه ، يردده كل من يعبر طرق فيفاء ..
ولا يزعل أحد من الواقع !!


image

image
image

بواسطة : faifaonline.net
 0  0  1355
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:40 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.