• ×

11:34 صباحًا , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

عندما يكون الزحام سببا في الموت

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عندما يكون الزحام سببا في الموت

بقلم الأستاذ/ عيسى جبران الفيفي .


قبل أن أتحدث عن هذه الكارثة التي تسود فيفاء أمنوا معي هذا الدعاء في وفاة الشيخ حسن يزيد السلماني الفيفي الذي وافته المنية أمام مدارس العدوين وهو في طريقه للمستشفى هذا اليوم.
اللهم صلي وسلم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه وسلم
اللهم أبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله وادخله الجنة وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار
اللـهـم عاملة بما أنت أهله ولا تعامله بما هو أهله .
اللـهـم اجزه عن الإحسان إحسانا وعن الإساءة عفواً وغفراناً.
اللـهـم إن كان محسناً فزد من حسناته , وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيئاته .
اللـهـم ادخله الجنة من غير مناقشة حساب ولا سابقة عذاب .
اللـهـم اّنسه في وحدته وفي وحشته وفي غربته.
اللـهـم انزله منزلاً مباركا وأنت خير المنزلين .
اللـهـم انزله منازل الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا .
اللـهـم اجعل قبره روضة من رياض الجنة ,ولا تجعله حفرة من حفر النار .
اللـهـم أفسح له في قبره مد بصره وافرش قبره من فراش الجنة
.
لا اعتراض على قدر الله سبحانه وتعالى,فكل شيء مقدر ومكتوب,فلقد قدر على شيخنا غفر الله له واسكنه فسيح جناته بأن يموت وهو في طريقه للمستشفى ولم يصل إليها بسبب التأخير والزحام أمام مدارس العدوين والتي لا ينقطع عنها الزحام كغيرها من الأماكن كمدخل طريق طوارئ مستشفى فيفاء, وطريق نيد الدارة ,ونيد الضالع.
فكم من روح فقدت أو أصابتها علل بسبب هذه الفوضى والعشوائية التي يتحملها أطراف كثر ومنهم:
1- شرطة فيفاء التي تقوم بدور المرور في فيفاء.
لماذا دور المرور في فيفاء معدوم؟لماذا لا تمنع الشاحنات الكبيرة من الطلوع و النزول أثناء الدوام الرسمي كما هو في جميع مدن المملكة وقراها لا سيما أن أكثر سائقيها متهورون ويسببون كثيرا من الازدحام وتوقف السير لوقت طويل.
لماذا لا يتم تنظيم الطريق برجل المرور أثناء الدوام الرسمي للمدارس وخاصة وأن أكثر المدارس والدوائر الحكومية تقع على الطريق العام فيسهم رجل المرور في جعل الطريق سالكا للجميع ويوقف همجية البعض في طريقة ركن سيارته في الشارع.
2- بلدة فيفاء.تمنيت لو أنها بادرت إلى توسعة الطرق عند الأماكن الأكثر ازدحاما كأمام المدارس والدوائر الحكومية وأن تبتكر الحلول المناسبة في ذلك ,وتزيح مجسم النافورة الموجود أمام المستشفى والذي أكل عليه الدهر وشرب ولم أرى قطرة ماء تصب منه بل أصبحت مرمى للنفايات ومأوى للقطط والكلاب (أكرمكم الله) فلو أنها عملت خيرا وأزاحتها حتى تستطيع سيارة الإسعاف المرور بكل سهولة.
3- الموظفون في الدوائر الحكومية.نعم إنكم تتحملون جزءا من الازدحام الذي يقع أمام دوائركم فلو تعاونتم فقط في عملية وقوف سياراتكم بالطريقة الصحيحة لوضعتم لمستكم الخاصة في تسهيل الحركة المرورية أمام دائرتكم.
4- المعلمون والطلاب.وأنتم الأكثرية في السيارات وفي عملية الزحام فتجد المتأخر يوقف سيارته في أي مكان شاء دون إعطاء الطرق حقه وكأن الشارع ملك خاص به. انتم تتحملون جزءا كبيرا من هذه المشكلة,فكم من حالة طوارئ تأخرت أمام مدارسكم وأصابها ما أصابها بسبب العشوائية في الوقوف الخاطئ وخاصة من الطلاب هداهم الله, فليت المدرسة تطلق حملات توعية مرورية خاصة بطرق فيفاء وعن كيفية استخدامها .
أرجو من الله أن يسهم الجميع بدوره اتجاه هذه المشكلة التي نعاني منها في فيفاء. فليس حلا أن نقف مكتوفي الأيدي ونقول هذا حالنا وحال جبلنا مع الازدحام,فلا مشكلة إلا ولها حل مهما طال.
علينا الاجتهاد والتعاون والإحساس بالمسئولية حتى نقدر على حل مشاكلنا بطريقة حضارية وبأقل الخسائر

بواسطة : faifaonline.net
 2  0  998
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:34 صباحًا الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.