• ×

10:54 صباحًا , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

أحداث و تعليق -4-

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحداث و تعليق -4-
بقلم أ. عيسى بن جبران الفيفي


نرجع قليلا إلى الوراء وأتحدث عن مشروع مستشفى فيفاء ويبدو لي أنه مازال يبحث عن مكان مناسب له فرجل في قرضة وأخرى في الغالة وقياسا وعلى قول الشيخ باللحمر رئيس مجلس النواب اليمني رحمه الله (حظ أهل الدفرة) فيبدو وأن العقل المدبر يريدها دفراوية (وإللي مش عاجبو يأشر بصل).
جاءت اللجنة المكلفة قبل أسابع بالنظر للمواقع الخاصة بالمستشفى وليتها لم تأتي فإلى الآن لم تستطع أن تقرر بسبب(فهلوة أحد المؤثرين)
ولكن من هذا المقال ومن هذه الصحيفة أناشد شيخ شمل فيفاء بالتدخل السريع في حل هذه المشكلة ومهما كان الحل صعبا على البعض يجب أن تحلها فـ (إرضاء الناس غاية لا تدرك). وإيقاف من يلعب بمشاعر الناس والمشائخ ومن يلعب على وتر العصبية القبلية بين أبناء فيفاء ويريد تحقيق انتصار شخصي على حساب فيفاء وأهلها وتذكيره بأن هناك أجيالا تنتظر هذا المشفى وتذكيره بأن العقل والواسطة والتدبير والحنكة والمراوغة نعمة يجب أن تسير في الطريق الصحيح وبما ينفع العامة وليس لأهداف شخصية بحته.

لجنة التنمية الاجتماعية في فيفاء عصفت بعد هدوء طويل, فقيام إدارتها بتنظيم مثل هذا المهرجان التوعوي لدليل على انتفاضة أتمنى أن تستمر بجهود إدارتها فلهم منا كل الشكر والعرفان.

اجتماع مسئولي فيفاء من كل القطاعات في مقر لجنة التنمية الاجتماعية لدليل صادق على التغيير ولكن ما فائدة هذا الاجتماع إذا لم يحضر أحد المسئولين المؤثرين والاكتفاء بإرسال مندوب أكن له كل احترام وتقدير, طبعا حتى لا تفتح معه أوراق مهمة للنقاش متأثرا بالقول الرائج (أبعد عن الشر وغني لو). هل هذا معناه هروب من المواجهة وإظهار للنية الصافية أم تأكيد للكل بأن العمل الفردي(الشخصي) هو الأهم من هذه الاجتماعات.

المكتب التعاوني يقدم الكثير والكثير ولكن مازلنا مقصرين كثيرا في دعمه سواء بالمال أو العمل أو بأقل تقدير حضور المحاضرات التي ينسقها فأجرهم مكتوب بإذن الله.

ولكم كل التقدير

 6  0  1244
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:54 صباحًا الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.