• ×

06:01 صباحًا , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

أتمنى لو يزورنا مجلس الوزراء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أتمنى لو يزورنا مجلس الوزراء


بقلم الكاتب / عيسى جبران الفيفي


لا شك أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز آل سعود أمس لفيفاء لأكبر دليل على اهتمام ولاة الأمر بالمنطقة ومما أسعدني هو قوله \\\"تمنيت زيارة فيفاء وتحقق لي ذلك\\\" وأسعدني كثيرا وعوده بالمشاريع لفيفاء.
وأثلج صدري ما قامت به بلدية فيفاء من أعمال استباقية للترحيب بالأمير الضيف والحق يقال أن مدير البلدية المهندس مشهور شماخي وأعضاء البلدية عملوا وسهروا حتى خرجت فيفاء وأهلها بصورة جميلة أمام الضيف فشكرا لكم بالإنابة عن أهالي فيفاء.
وتمنيت لو أن مجلس الوزراء يزورنا حتى تحسن كل الإدارات من أعمالها وتتفانى في أدائها لتظهر دورها المجتمعي الواجب عليها.
ولنا أن نتخيل حال المقاولين مثلا في بلدية فيفاء كيف كانت أعمالهم قبل زيارة الأمير.
حفريات في الطرق ....أتربة..... لا صيانة....لا أسفلت يغطي كل الطريق...وأتساءل لماذا كل هذا الاستنفار قبل الزيارة أليس إثباتا أن هناك أخطاء وتساهل وإهمال.
لو تخيلنا أن الكل قام بعمله وأخلص النية هل نحتاج إلى صافرة إنذار حتى نتحرك أو إلى موقف صعب حتى نعمل....
تخيل معي لو أن وزير الصحة جاءنا زائرا فهل ستبقى قضية المستشفى بهذه السذاجة!!!
أتوقع الكثير في سبيل التغطية والبحث عن الحلول السريعة لكل عمل لم يتم فيه إخلاص كبقية الدوائر التابعة للوزارات الأخرى ومما أتوقعه....
أتوقع استنفار الشئون الصحية في قضية المستشفى وكما يجب أن يتم.....
أتوقع أن تتلخبط أوراق كثيرة ويظهر من يتلاعب بمشروع مستشفى فيفاء
أتوقع إزالة النافورة من أمام مدخل مستشفى فيفاء والتي أصبحت مرمى للنفايات....
أتوقع أن تطلب مستشفى فيفاء من استراحة (قهوة مروح) عدم عمل (حجر شيشة)للزبائن حتى يذهب الوزير لكي لا يشم رائحة الصافي والمخلوط والفخفخينة وهي تعطر أجواء المستشفى...
أتوقع أن يتم الانتهاء من الجسر المساند للطوارئ بمساعدة البلدية...
أتوقع أن تتم صيانة عامة لنظافة المستشفى وقتل كل صرصور تسول له نفسه الظهور أمام معالي الوزير...

تخيلوا معي مثلا لو أن وزير الداخلية جاء زائرا.....
أتوقع أن يختفي كل مجهول في فيفاء.....
أتوقع أن تنتشر الدوريات الأمنية في أرجاء فيفاء.......
أتوقع انتشار الأمن وراحة المواطن وخاصة كبار السن ممن يسكنون بعيدا عن الطريق.
ذكرت وزيرين فقط فما بالكم لو ذكرنا كل أعضاء مجلس الوزراء وتوقعنا ما ستقوم به كل دائرة تابعة له... كيف ستحسن وتلمع من نفسها, كيف تتخيلون حينها فيفاء وقد نظفت دوائرها الحكومية الشوائب التي وضعتها بقوة على جبينها وأصبحت كالشعار الثابت
فهل سيضطر المواطن الفيفي أن ينتظر كثيرا حتى يأتي جميع الوزراء كي تعمل الدوائر الحكومية ما هو واجب عليها
أتمنى ذلك من كل قلبي
ودمتم بخير


الكاتب عيسى جبران الفيفي
alfify@gmail.com


 5  0  1121
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:01 صباحًا السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.