• ×

10:55 مساءً , الجمعة 3 ربيع الأول 1438 / 2 ديسمبر 2016

(هيّا نعذب النساء ( ذوات المهور المبالغ بها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هيّا نعذب النساء ( ذوات المهور المبالغ بها )
قضية غلاء المهور .. نناقشها بفكر الجيل لا بخرافات الحاضر


بقلم الأستاذ : طارق الحسين الحميدي


[HR]

هيّا نشن حملة التعذيب لنجعل منهن خادمات ٍ فهن من أملاكنا اشتريناهن بأموالنا لم ندفع لهن مهورا
فرسول الله قال ( خير النساء أيسرهن مهورا )
إذاً هن أشر النساء على ظهر الأرض
لعل الناس تصحوا .
......................
أخي القارئ تخيل لو للحظه ان تجد حملةً ترعاها جهاتٌ لها قوة تأثيرٍ بين المجتمع تحمل مثل هذا العنوان يوماً ما .
......................
لا تجعلها من الخيال أو أنها من المحال
إن كنت تنظر لذلك من الصعب أو من الخيال
اسمع إذا بعض أقوال العرسان
يقول أحدهم أنا تزوجت بمهر مائة ألف ريال , وكلفتي التفاريق مثلها أنا لم اتزوج إمرأه بل شريت سيارة
......................

وهذا آخر يقول أخذتها فجلست بها عاماً لاترى أهلها فيه فقد دفعت مال عمري وتحويشتي لأجل مرأه جشع أهلها ليس السبب في خسارتي بل حب التفاخر بين المجتمع .


(( سأفتح ملف القضية ))

بسم الله الرحمن الرحيم


غلاء المهور .. يتكلم فيه المجتمع بأنه جشع أولياء الأمور . بالعكس فغلاء المهور يدل على ثلاثه
الأول : رجلٌ بين الناس إمرأة بين النساء . فرجلٌ أصبح كالمركبة تسير به زوجته حيث ما أرادت أي للأسف يحمل إسم رجل ولا ينتمي لتلك الفصيلة إلا بالجسد .

الثاني : عادات القبائل التي لو كان شيوخها رجالاً لأختفت

الثالث : وهو الأهم ( حب التفاخر ) وهي صفة تسير على روابط الصفتين الأولة فلا تخلو من رجلٍ تسيرة النساء وعادات تستغل للصرف والتبذير .

...........................

لن أتكلم في هذه الزاوية كثيرا عن غلاء المهور فأنت أخي القارئ وغيرك من من مر على هذه الصفحة قد مر به من صديق أو أخ أو جار .. وغيرهـ ..
لأنها مشكلة المجتمع هي متفشية في صفاتٍ من المجتمع محدده أسبابها عديده ولها مبرراتٌ خاطئه ربما البشرة إحدى أبرز مسبب لمثل هذه الكارثة ...
لغلاء الهمور طابع مختلف في كل منطقة يهمنا ان نناقشه بكل صراحه وبكل أريحيه في منطقتنا الحبيبة جازان
في مدينتي الحبيبة الشقيق تناقشت القبائل هذه القضية وقرر المهر على أتفاق القبائل وكذلك العادات .. لكن مع ذلك رفضت بعض القبائل الإنضمام لتلك الإتفاقيه لتحديد المهور .
بقبيلة معينة قررت العادات والمهر زهيدةً جدا وذلك لرقي تعليم تلك القبيلة ..
في جازان تصل المهور بين بعض القبائل لمآئة ألف ريال وما حولها من مجرات من سمية ونقطٍ وقصرٍ وغيرها من حماقة لتأتي الزوجة بعد كل تعب العريس وإنفاقة طالبةً شهر عسلها في أحدى الدول الخارجية وما يزيد الطين بلة أن الزوجة غير ملمة بأعمال المنزل ...

تعالوا أحبتي القراء نكتب هنا عادات كل قرية وحلة بمنطقتنا وننظر عيوبها وما المسبب لتلك العيوب ..
لعل يوما من الأيام تمحى تلك العادات
الطلاق ...
أحد أبرز مسبباته الدين
الدين
أكبر مسببٍ له الزواج
الزواج
اكبر معيقاته غلاء المهور
غلاء الهور
أكبر مسبباته ضعف قيادة الرجل لأهل بيته

(( ماذنب الفتاة ان والدها أحمق .. سوى انها من لحمه ودمه ))
ولنرفع القبعة إحتراما لكل أبٍ وعائلة صالحة قللت مهورها لتحصن بناتها واولادها فإن من أكبر آفات المجتمع الزنا واللواط وأكبر بوابات تلك الهاويتان غلاء الهمور


تقبلوا خالص إحترامي


 10  0  793
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:55 مساءً الجمعة 3 ربيع الأول 1438 / 2 ديسمبر 2016.