• ×

07:37 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

[[إستغـاثة فـتاة]] (1).

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
[[إستغـاثة فـتاة]]
بقلم : محمد بن علي الفيفي
هذه القصة ليست من نسج الخيال بل هي حقيقةٌ عشتها بنفسي في محافظة العيدابي ولا زلت ولكني أحببت أن يشاركني فيها الجميع ونسأل الله أن يصلح حال المسلمين في كل مكان وإليكم بداية القصة : كانت تنادي وتصرخ قائلةً:افتحوا لي؟! افتحوا لي؟! أُريد الخروج؟! بدأت أنا وزوجتي نتابع الصوت إلى أن وصلنا إلى الشباك الذي يُطل على المبنى المجاور لنا وبالتحديد كان نداء الاستغاثه من تلك العماره بالدور الثاني فقلت لزوجتي:انظري ماذا ترين فإذا بتلك الفتاة التي لم يتجاوز عمرها التاسعة عشرة , تقول لزوجتي:هيه هيه انتي ارجوكم افتحوا لي !! فقالت لها زوجتي وأنا أسمع أين تريدين الذهاب؟؟ فأجابت:أريد الحمام أو المطبخ أريد أن أخرج من هنا!! فقلت لزوجتي قولي لها سأُرسل زوجي ليُكلم الجيران ليقوموا بفتح الباب لكِ؟ قالت: لا !! اريدكِ أنتي!! قالت زوجتي:لكني لاأستطيع ولا يمكن أن أفعل ذلك ، ولكن هناك حل آخر أعطيني رقم جوال زوجك ليقوم زوجي بالإتصال عليه ،، فقالت:لا !! اريدك انتي فقط... فقلت لزوجتي إسأليها من الذي أغلق عليها الباب!! هل هو زوجـــــها؟؟ فسألتها فردت رد مريب قالت:الرجل الذي أغلق علي الباب... فقالت هاه زوجكِ؟ قالت الفتاة: لا الرجــل.... فقلت قولي لها سيقوم زوجي بالإتصال على الشرطة لكي يساعدوكِ.. فصرخت بإعلى صوتها:لا وقامت بإغلاق الشباك بقوة ؟؟؟ فقلت في نفسي ماالذي يحدث في داخل تلك الشقه؟؟؟ نزلت إلى الشارع بدأت انظر في تلك الشقه من الخارج واقلب الطرف فيها فإذا هي شقه شبه مهجورة ليس بها مكيفات ولا حتى شبابيك ، مظلمه , مخيفه وماشد إنتباهي هو ان تلك الغرفة الوحيدة التي تحدثت منها الفتاة فيها مكيف فقط في البيت بأكمله,,, أخذتني الحيره وتملكني الخوف ليس منها بل عليها بدأت الوساوس تطرق عقلي،، منها مايقول:أن هذه الفتاة ربما تكون مخطوفة .... وأخرى تقول:هذه مغلوبٌ على امرها أو ان زوجها يعذبها..!! آآآآه تعبت من كثرة الوساوس طرئت لي فكره !! لابد من اتخاذ قرار حاسم للوصول لنتيجه واضحه قمت بالتوجه إلى هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر وطلبت مقابلة الرئيس وفعلاً تمت المقابله وشرحت له كل القصة وبأن الريبه دخلت إلى بيتي وإلى نفسي وكذلك وضع تلك الفتاة كان يوحي بالقلق والريبة وان ورائها سر دفيــــن وأنا اريد التدخل والبحث في أمرها وعدني خيراً ذلك الرئيس وعدت إلى بيتي مطمئناً أهلي بان الامر أصبح في أيدٍ أمينه وستتضح الحقائق بعد أيام إن شاء الله.. ومرت الايام والليالي ولم يحدث أي شيء فقررت ان أسأل عن ذلك الامر بنفسي سألت احد الجيران لهم في تلك العماره فقال:أنا أعرف ان في هذه الشقه فتى موظف في الشرطة لكن منذ ان سكن في هذه الشقه لم أرى معه أي امرأه ولاأظنه متزوج!! سألت الجار الآخر فقال نفس الكلام إلا انه زاد قائلاً:انه يسمع صراخ كل ليله من داخل تلك الشقه وأما ذلك الرجل فلايأتي احياناً إلا بعد ثلاثة أيام أو يومين ولم نرى معه احد منذ سكــن....استغربت كلامهم وعدت الى هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بعد ثلاثة ايام من البلاغ الذي قدمته لهم وسألتهم هل من جديد ؟؟ فتفاجأت انهم لم يعملوا شيء فأخبرتهم بأنه من حقي أن اعرف ماالذي يحدث هناك؟ فهو جاري ورسولي صلّى الله عليه وسلّم وصاني بسابع جار أخبرتهم أن اهلي خائفين ومن حقهم أن يعرفوا ماهو مصير تلك الفتاة اخبرتهم بجميع ماجمعته عن ذلك البيت المهجور وكيف لشخص يخاف الله ان يسكن مثل تلك الفتاة في غرفة وبقية البيت مهجور أين التعاون على البر والتقوى؟! أين الاهتمام بأمور المسلمين ؟! ومايدريكم لعله زوجها لكنه يقوم بتعذيبها وليس في قلبه رحمه وكثير من الرجال كذلك،، فأين دورنا كمصلحين وكآمرين بالمعروف وناهين عن المنكر؟؟َ! هل تدرون ماالذي حصل ؟ وماقصة هذه الشقة؟!!... سأخبركم ولكن ليس الآن ..<<

 13  0  1074
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:37 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.