• ×

01:30 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016

السلاح الخفي الحذر الحذر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
السلاح الخفي الحذر الحذر


لقلم : الأستاذ/ عبد الله ساتر الفيفي .





مما لا شك فيه أن الإعلام نصف المعركة منذ الأزل ولن نبالغ بقولنا أن النسبة في ازدياد ملحوظ في عصر المعلومة السريعة فالدور الذي يقوم به الإعلام يعد الآن في ظل ثورة المعلوماتية الطاغية هو المسير لفكر المجتمع فالمعلومة حتى ولو قلت مصداقيتها
تستطيع أن تبلغ الآفاق وتنتشر بغض النظر عن مضمونها ومدلولها ومآربها ولا أدل على ذلك من تقارير الحرب الدائرة في جنوب الجزيرة العربية بين الطائفة الحوثية الباغية والقوات السعودية الرادعة والقادمة حتى من خارج حدود الوطن !!! والتي قد تحمل في طياتها رسائل خفية يكون لها تأثير على سير المواجهات فيتحتم علينا تلقي كل ما يبث في هذه الوسائل من تقارير وتصريحات بحذر وتركيز يؤدي لفهم شامل لكافة جوانب هذه التقارير إذ أن أغلب التقارير التي تتناقلها وسائل الإعلام- كما اتضح للمتابع المتأمل- تكون ذات مصادر خارجية أجنبية من المؤكد أن من مصلحتها نشر هذه المعلومة أو ذلك التقرير الذي قد يكون له بعد خفي.. قد لانلحظه في وقتها

من تثبيط للنفوس وزعزعة للثقة أو قد يكون حتى لتطويل فترة المواجهات بحيث يكون كل تقدم للعدو دافعا قويا له ليعيد ترتيب أوراقه واستجماع قواه .

قد تكون حتى تصريحات بعض المسؤولين العسكريين أيضا سلاح ذو حدين وخاصة مع طول المواجهات التي قد تؤثر سلبا حتى على المجتمع المدني .

بداية من التسليم بالانتصار السريع الذي بدوره

قد يحد حتى من أخذ الحيطة والحذر وخاصة من خلايا تنظيم الحوثي النائمة .

مرورا إلى التناقض الذي قد يحصل على أرض الواقع بين مايقرأ من جهة ومايرى ويعايش من جهة أخرى.

على الكل الوقوف خلف جنودنا البواسل بالدعاء لهم بالنصر والتمكين والتيقن بأن النصر من عند الله وحده بعيدا عن كل تنبؤات البشر وحساباتهم القاصرة والتي يصدرها كل وفق مصالحه والعلم أن نار هذه الحرب بعد اندلاعها لابد من أن تطال الطرفين ولو بتفاوت في الخسائر .



نسأل الله أن يتقبل شهداءنا في الصالحين وأن يرد كيد الكائدين في نحورهم وأن يحفظ بلاد الحرمين من كل سوء

 5  0  962
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:30 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.