• ×

12:35 مساءً , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

اتق الله يا شيخ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اتق الله يا شيخ

بقلم . عيسى جبران الفيفي .


كثيرا ما نلوم الآخرين على سوء تصرفاتهم ونقول إنه طيش شباب.... أو جهالة.... أو نقول إن (أهله أهملوا تربيته) ووو....من الأعذار التي نحاول فيها تبرير النقص من الآخر أو منا في عدم تصحيح هذا الخطأ الحاصل.
ولكن أن يحصل هذا من كبير القوم!!!
أي عذر سأختلقه لنفسي وللآخرين ...هل أقول لا تلومونه هذا شيخ موديل 2010...أو أقول من كثر الحكمة أخطأ....أو أقول إنه أراد التغيير وعكس العرف المعروف بأن الشيخ هو (على قول مصطفى الآغا) الأعقل والأفهم والأدرى والأنسب.
ساعدوني في وصف لائق بمستوى رفيع يقال لهذا الشيخ الذي تصرف تصرفا صبيانيا أعانه عليه حاشية تتصف بصفة الهمجية,
رغم الظروف الحالية التي تمر بها المنطقة.

رغم ما يقوم به شباب المنطقة من تمييع لعادات قبلية بل جاهلية قديمة كالعصبية القبلية,وإثارة النعرات .
يقوم هذا الشيخ بإثارتها بين أولاد عم أرادوا أن يكونوا عينين في رأس واحدة,بين أخوين أرادوا أن تكون لهم يد واحدة تلوح في سماء المنطقة.

ولكن هيهات هيهات...كيف يحصل هذا وكبيرهم في طغيانه يعمه.
ولست أعلم كيف وصل به كبريائه وحقده وحسده بأن يحاول زعزعت الأمن الحاصل في المنطقة ونسي بان هناك حكومة عادلة تعرف الحق من الباطل , وتعرف الصغيرة قبل الكبيرة , وأنها تصبر على جهّالها وترشدهم للصواب إذا لزم الأمر.

إن ما يقوم به هو نوع من الشغب الذي يدغدغ ضعاف النفوس فيكونون معه في خطأه ويصوِّب بهم نحو الكارثة التي لا تحمد عقباها.
أقول له ولمن تبعه من قومه في خطأه اتق الله في نفسك أولا وادعوا الله أن يشفيك من مرضك قبل أن تقتلك دعوة رجل صالح حاولت أن تأخذ أرضه ظلما, واعلم أن إثارة الفتنة بين الجيران أثم كبير,وأن إشغال الدولة في فتنة افتعلتها لها عواقب وخيمة عليك,واعلم أن الله مع المظلوم مهما تمادى الظالم.

فهل نسيت هذا الحديث:
قال صلى الله عليه وسلم:( من اقتطع شبرا من الأرض ظلما طوقه الله إياه يوم القيامة من سبع أرضين).
عزيزي الشيخ الكبير ليس عيبا أن يخطأ الكبير منا فنحن بشر نخطأ ونصيب,ولكن أن نستمر ونتمادى في الخطأ فهذا غير معقول....فهناك من سيعقلك ويرشدك إلى الصواب بإذن الله.


(خاص بأحد كبار المنطقة الجبلية)


alfify@gmail.com

 13  0  1412
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:35 مساءً السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.