• ×

08:24 مساءً , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

ما هكذا تورد الإبل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
\\\" ما هكذا تورد الإبل\\\"

بقلم. يحيى محمد المخشمي الفيفي .



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أمابعد :
لقد ساءنا جميعًا ، الخبر الذي نشر عبر \\\" صحيفة فيفاء الالكترونية\\\" حول \\\" الشكوى \\\" المقدمة ضد هذه الصحيفة المباركة.لذا أحببتُ أن أطرح وجهة نظري حيال هذا الموضوع الشائك بالنسبة لناجميعًا ، وأنا على يقين تام بأنّ من في \\\" الصحيفة\\\" والقائمين عليها ،وكذلك أصحاب \\\"الشكوى\\\"ليس هم بحاجة إلى وجهة نظري، فمنهم نستقي ونتعلم . ولكن أقول : الموضوع ليس يخص \\\" الصحيفة\\\" و أصحاب \\\" الشكوى\\\" فالموضوع يمس جميع أبناء \\\"فيفاء\\\" فنحن أبناء قبيلة واحدة ،يجمعنا شيخُ شمل واحد،وكلنا أسرةٌ واحدة، بل أصابع في معصم واحد ،وكلنا في خدمة الدين والمليك والوطن .
وليعلم الجميع بأنّ \\\"فيفاء\\\" برجالها الأوفياء ، يضرب بهم المثل في الرجولة وفي مكارم الأخلاق، والكل يشهد بذلك ،ولكن وليعلم الجميع بأنه لن يسلم أيّ مجتمع من أصحاب \\\" الدسائس\\\" الذين ليس شغلهم الشاغل إلا \\\" الفرقة \\\" وبث سمومهم بين هذه المجتمعات ،فيجب أن نحذر كلّ الحذر من مثل هؤلاء .
ولا يظن ظان بأني محاميًا لأحد في مقالتي هذه، ولايظن أصحاب \\\"الشكوى\\\" بأني \\\" أنكر\\\" عليهم ذلك ،فلهم الحق في الرأي ووجهة النظر، ومن واجب الطرف الآخر، احترام الرأي ، والرأي الآخر. ولكن هنا \\\" أعيبُ \\\" ( الأسلوب)الذي ظهرت به هذه \\\" الشكوى\\\"
أمام الملأ ، وكأنها \\\" قضية\\\" لاحلّ لها إلاّ عن طريق الجهات الحكومية .
يا أصحاب \\\" الشكوى\\\" الكرام إذا كان هناك من \\\" إساءة\\\" موجهة إليكم عبر هذه الصحيفة ، فلكم الحق في ذلك ، ولكني أرى لو \\\"استبدلتم\\\" هذا الأسلوب الذي اتخذتموه ، بأسلوب آخر ألا وهو \\\"أسلوب الحوار\\\" وليكن بالجلوس على طاولة واحدة أنتم،
وإخوانكم في الصحيفة تحت إشراف \\\"شيخ الشمل\\\" الشيخ علي بن حسن .
الذي نحسبه ، والله حسيبه ،بأنه يتصف بالحكمة والعدل والإنصاف ،والكل يبدي رأيه ومالديه وذلك بالحوار ، وبالحكمة وأنا على يقين تام بأنه لو تم هذا بين الطرفين لصفت النفوس والأفكار واتفق الجميع دون جدال .
أخي الفاضل: اعلم بأن من عوامل النجاح والتقدم هو \\\"النقد البناء\\\"
وغايته طرح السلبيات بشكل أخلاقي وذلك من أجل إيجاد الحلول المناسبة لأي أمر كان
ومن كان لايتحمل النقد البناء والهادف الذي فيه التقويم والتصحيح لذاته ولمجتمعه فهو إنسان لا يريد النجاح، لا لذاته ولا لمجتمعه ولا لوطنه .
فنحن جميعا من في \\\" الصحيفة \\\" ومن خارج الصحيفة نعمل كفريق واحد ،من أجل التنوير والتقدم وعرض الحقائق وكل هذا من أجل \\\" فيفاء الأم\\\" التي احتضنتنا من سنين ، فهل حان
لنا اليوم أن نرد لها الجميل ؟ نعم . ولكن نقولها بصوت واحد دون فرقة ، أو شتات .
\\\" فالصحيفة فيفاء ، وفيفاء الصحيفة\\\"
أما النقد الهدام : والذي يرمي إلى التجريح والاتهامات ،فهو مرفوض من أصله، لأن ليس فيه إلا الفرقة والشتات وسوء الظن بين الأخ وأخيه ...
أخي الفاضل : اعلم بأن من حق أي إنسان أن يكتب مايراه صحيحا ويبدي رأيه في حدود المنطق والأدب والأخلاق وأن يكون منصفا ومعتدلا في كتاباته ونافعا لمجتمعه ووطنه بعيداً عن التجريح والتشهير .
أما بالنسبة للتعليقات التي ترد تحت كل \\\"مقال أو خبر \\\"سواء في الصحف اليومية أو في الصف الالكترونية وذلك بأسماء مستعارة فهم بهذا لايمثلون هذه الصحف بآرائهم ومقترحاتهم .
فدعائي للجميع بأن نسير في صف واحد دون فرقة ،وألا نجعل لأصحاب\\\" الدسائس السوداء \\\" مكانة بيننا .وأن يكون شعارنا جميعاً \\\" الصدق والصراحة واحترام الرأي والرأي الآخر\\\"
تمنياتنا للجميع الإبداع والنجاح .
دام الوطن شامخا أبيا بقيادته الرشيدة وأبنائه الأوفياء.


أخوكم / يحيى محمد المخشمي.

 5  0  915
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:24 مساءً الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.