• ×

11:27 مساءً , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

أَيَا نجوم أضيئي الدرب للسالكين .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أَيَا نجوم أضيئي الدرب للسالكين

بقلم . فضيلة الشيخ الدكتور/ سليمان بن قاسم الفيفي .



اطلعت في هذا الموقع على كشف بعنوان ( قائمة نجوم فيفاء ) الذين ابتعثوا للدراسة في الخارج ، فإذا هم فتية يمثلون كوكبة من أبناء فيفاء الذين حالفهم الحظ فانخرطوا في سلك طلب العلم والمعرفة ، ومن أجل ذلك رحلوا للبلدان التي بعث إليها كل واحد منهم .
ومن قلبي أقدم لهم التهنئة ولذويهم متمنيا لهم التوفيق والنجاح وأن يعودوا بعد تحصيلهم العلمي سالمين غانمين محققين للآمال التي علقت عليهم من أهلهم وبلدهم ودولتهم ، ولا يفوتني أن أتوجه إليهم بالتوجيهات والنصائح التالية :
أولا ـ أنبه هؤلاء الشباب بأنه حالفهم الحظ فوقع عليهم الاختيار للابتعاث لتلقي العلوم والمعارف في الدول التي ابتعث إليها كل واحد منهم ، ويعتبرون الطليعة الأولى فإن نجحوا في المهمة فسيكونون قدوة حسنة وسمعة طيبة لغيرهم ، وإن فشلوا ـ لا سمح الله ـ فسيكونون سبة لبني جلدتهم ، وليس في الأمر ما يدعو للفشل وعدم النجاح ، فهم أهل للمسئولية .
ثانيا ـ أحث هؤلاء الشباب على الجد والاجتهاد في التحصيل العلمي ، فالمهمة صعبة والوقت محدود فإما أن تقطعه على خير أو قطعك ، وغدا ستعود نجما لامعا مضيئا ، وإما نجما ممسوخا كاسفا .
ثالثا ـ اعلم يا ولدي العزيز أنك تنتمي لدين وجماعة ودولة ، وأنك صاحب رسالة ربانية ، هي رسالة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، وأنت في بلاد الغربة سفير لبلادك ( المملكة العربية السعودية ) وبلدك ( فيفاء ) وأسرتك وقبيلتك ( آل فلان ) فأي عمل مشرف تظهر به وتقوم به هو شرف لك ولبلادك ودولتك ، وأي خلل وتقصير في دينك وسلوكك فإنه مسبة وسمعة سيئة لك ولبلدك وأبناء دولتك ، فكن نجما لامعا ، ولا تكن جيفة نتنة ، واحرص كل الحرص على أن تمثل دينك وبلادك أحسن تمثيل .
رابعا ـ قد تتغير عليك الأحوال والمظاهر والسلوكيات والعادات في البلد الذي ابتعثت إليه فإياك أن تبهرك مظاهر الانفلات في الحياة والسلوك فتزل قدمك بالوقوع في أمر يخالف تعاليم دينك ، وسلوكيات مجتمعك فربك هو معك أينما كنت يطلع عليك فاتق الله أينما كنت ، وكن كالسلف الصالح من أمتك الذين نشروا الإسلام وتعاليمه وفتحوا قلوب الناس في أصقاع الدنيا بسبب تمسكهم بدينهم عقيدة وعبادة ومعاملة وسلوكا .
حفظك الله في سفرك ، وأعادك إلى أهلك وبلدك سالما غانما متحليا بالعلم ، متزينا بلباس التقوى ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،

أخوكم : د / سليمان بن قاسم الفيفي ،
حرر في 29 / 3 / 1431 هـ .

بواسطة : faifaonline.net
 12  0  1108
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:27 مساءً الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.