• ×

01:25 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016

ملفات سرية و ساخنة للغاية (1) 

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ملفات سرية و ساخنة للغاية


تحقيق : يزيد بن حسن الفيفي


[HR]

مدخل :

نتعمق ونقلب في ملفات تعددت أوراقها وتجدد مضمونها في سجلات تأبى أن تنطوي في سجل الإنجازات فيسعد المواطن ونرتاح من ثقل حملها الملقى على عاتقنا كأمانة لعلمنا عنها و عن خلفياتها قد نسأل عنها في وقت لا ينفع فيه وزير أو مسئول حينها
هنا نلقي ما على عاتقنا فالمسئول ايا كان إما أن يحمل مسئوليتها او يحملها غيره وبذلك لا يكون للمواطن حجة علينا و من هنا نبداء :


هل كُتبّ على أهالي جبال جازان الحدودية أن يكونوا ضحية للفساد الإداري , و من المسؤول عن مشاريع لم تتجاوز أن تكون حبراً على ورق , و من هو الوزير الذي سيُبرئ ذمتهُ و يعترف بتجاهل تلك المناطق .
عندما تقطع عن الناس حقوقهم ويضطرون للبحث عن بدائل أخرى ليستمروا على قيد الحياة وهل ذلك سبب في تنامي عمليات التهريب من الحدود إلى الداخل , ثم ما ذنب المعوزين والفقراء عندما لا يجدون من يلملم جروحهم و يستمع لحاجتهم فيلبيها لا يسمعها ليزيدهم ألماً بالمزيد من التسويف والمماطلة .
ما سر وزارة المالية في اعتماد مشاريع جبال جازان وما مقدار النسبة المنصبة لذلك ؟.

[HR]

الملف الأول لوزارة الصحة فقط والبقية في الطريق


لماذا قرى و قبائل لا تنعم بمركز رعاية واحد على الأقل رغم توجيهات و أوامر سمو وزير الداخلية قبل سنوات بذلك , إذ أمر صاحب السمو الملكي وزير الداخلية نايف بن عبد العزيز بلجنة لتقصي احتياجات المناطق الحدودية في جازان ومعرفة مدى احتياجات أهاليها و أمر بتوفيرها في أسرع وقت ممكن و خاصة المرافق الصحية و ذلك لغرض راحتهم ومنع الهجرة من تلك القرى , كان ذلك قبل عدة سنوات وقامت اللجنة فعلياً بواجبها وخرجت بتقرير \"حزين !\" تناول أوضاع تلك القرى التي تظهر كأنها ليست من السعودية .
بالمقابل لم ينفذ من كل ذلك شيئ منذ ذلك الحين حتى الآن فبقية مدن المملكة لا يتجاوز بعد مركز الرعاية الصحي بضع كيلو مترات من منزل المواطن و أكبر مستشفى لا يبعد عشرين كيلومتر , بينما في جبال جازان يبعد المركز الصحي و المستشفى عن المواطن مئات الكيلو مترات .


1-ال يحي ال زيدان حمر في ال تليد و...و...و.... عشرات القرى و المراكز و الهجر دون مراكز رعاية منذ أن تأسست المملكة قبل 100 عام مع أنهم كانوا هم على خط النار عندما أندلعت الفتنة على الحد الجنوبي فكانوا أهل وفاء وولاء وهل جزاء الإحسان إلا الإحسان !!

2-الأمر صدر بمرسوم ملكي بإنشاء 10 مستوصفات ثلاثة منها في فيفاء ولم يعتمد إلا واحد منها و تسعة في أرشيف\" المقبرة الأبدية \"
مشايخ قبائل فيفاء و بني مالك يعلمون ومثلهم مثل بقية المواطنين في جبال جازان و يتسائلون هل ما يتم إعلانه و التصريح به مجرد مسكنات للمواطن المغلوب على أمره أم أن هناك أيادي خفية تحول دون تنفيذ الأوامر .
فنقول نعم أنها أيادي خفية تقف خلف ذلك فالدولة أمنت وأعطت وأوكلت ولكن هناك سبب فما هو يا ترى ؟!

الإجابة كاملة في مكتب معالي الوزير ولن نستبق الأحداث حتى نتيح للوزير الفرصة لعله يتحدث عن ما سبق ذكره و سيذكر في حلقة قادمة وقد نكتفي بالرد عنه من قبل مدير الشئون الصحية في جازان !

3-مستوصف يُدفع أيجار المبنى الخاص به منذ عامين بدون تشغيله ؟!

محمد علي هروبي و فرحان محمد غزواني

من المطلعين على المستوصف و الذان يحتفظان بصور من عقد الإيجار الذي تعرفهُ و تحتفظ به الشئون الصحية في جازان و تحتفظ الوزارة بنسخة منه - العقد الذي أبرم بين صاحب المبنى و الوزارة وعامين و 80 الف ريال تدفع ثمناً للإيجار دون تشغيل المستوصف هل يعقل أن الوزير لا يعرف هذا ربما , لكن هناك سبب و الإجابة في مكتب الوزير فهل يُجاب على تساؤلات المواطنين ؟!

4- وزارة الصحة تستلم الأراضي من المواطنين وترسي المشاريع على أن تسلم هذا العام ولم تضع حتى الآن حجر الأساس للمشروع , إذن من المستفيد من تجاهل مطالبات وحقوق أهالي جبال جازان ؟!

تسلمت وزارة الصحة عدة اراضي طبعا لم يتم تعويض اصحابها عنها و لم يتم شرائها كما يحدث في بقية مناطق المملكة بل في جبال جازان تؤخذ أراضي المشاريع مجانا !!!
عموما قبائل جبال الحشر و قبائل حريص تُسلم الأرض مجانا للوزارة لفتح مستوصف وتم اعتماد المشروع وترسيته على أن يسلم هذا العام 1431هـــ و لم يتم وضع حجر الأساس حتى الآن ؟!

فهل يعقل أن هذا مسلسل إستخفاف بالمواطنين؟, أبدا لا يعقل هذا من الوزارة فسوف تفي بوعدها وقد يكون المستوصف جاهزا في الوزارة عدا بعض الملحقات وسوف ينزل بتقنيات حديثة عبر الجو في الأراضي التي أتخذتها القرود \"مراحةً\" لهم في جبال الحشر !!
الشئون الصحية في المنطقة تتهرب من الإجابة و بعد ملاحقات مستمرة يتحدثون على مضض بأن وزارة المالية لا تصرف أي إعتمادات إذن يعود إلى وزارة المالية !!
إذن وزارة المالية إن كانت هيّ لا تعتمد ميزانيات لهذه المشاريع فلما لا تُوضح الأسباب على الأقل للمسؤولين في الشؤون الصحية بجازان ؟!


في الحلقة القادمة :
الجزء الثاني من ملف وزارة الصحة و لكن بالصور والإثباتات بدون تعبير !!

بواسطة : faifaonline.net
 31  0  3218
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:25 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.