• ×

10:10 صباحًا , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

مؤسسة التقاعد : أسهم واشتراك في صندوق الادخار لتحسين المستوى المعيشي للمتقاعدين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 مرزوق الفيفي (متابعات)


قال مدير عام إدارة التخطيط والتطوير والدراسات بالمؤسسة العامة للتقاعدعبدالرحمن بن عبدالعزيز الداود إن الرؤية المستقبلية للمؤسسة تتمثل في تأمين مورد مالي ثابت للمتقاعدين من موظفي الدولة المدنيين والعسكريين والمستفيدين منهم بعد انتهاء خدماتهم الوظيفية حسب ما يقرره نظام التقاعد وفقا لمبدأ التكافل الاجتماعي. وكشف في تصريح لـ«المدينة» عن وجود دراسات في هذا الجانب توصي بدعم المتقاعد من خلال تخصيص أسهم له أو اشتراكه في صندوق الادخار بنسبة 1% لمدة لا تقل عن 5 أو 10 سنوات يكون عائدها لمواجهة الحياة المعيشية بعد التقاعد. وبيَّن أن الموارد المالية الحالية للمؤسسة تشمل عوائد الاستثمار والاشتراكات المحصلة من الموظفين المدنيين والعسكريين، مشيرا إلى أن كل من الموظف المدني والعسكري يدفع 9 في المائة من راتبه وكذلك الدولة تدفع حصة 9 في المائة عن الموظف المدني و13 في المائة عن العسكري. وأبرز الداود خلال مشاركته في ورشة «تطبيقات التخطيط الاستراتيجي وبطاقات الأداء المتوازن في هيئات التأمينات الاجتماعية» أمس، فوائد لتخطيط الاستراتيجي في تقديم معلومات مفيدة لمتخذي القرار وتسهيل عمل مختلف القطاعات والإدارات في المؤسسة وتنسيق جهودها ودعم القرارات والإجراءات المتخذة في المؤسسة وزيادة تفهم العاملين لها. وبيَّن أن المشاركين في الورشة شددوا على أهمية توفير الأمان والعيش الكريم للمتقاعدين وأسرهم وتطبيق تأمينات جديدة والتوسع في الانتساب الاختياري والحد من التهرب التأميني وتطوير القدرة على الاستجابة للتحديات الديموغرافية وتحسين المستوى المعيشي للمتقاعدين وتقديم خدمات فعالة لهم، كما أجمعوا على أهمية التخطيط الاستراتيجي كأداة لتحقيق الرؤية المنشودة من خلال محاكاة الأنشطة المستقبلية وتحديد أبعاد العلاقات بين هيئات التأمينات الاجتماعية والبيئة المحيطة الداخلية والخارجية. وأكدوا ضرورة التطلع الدائب للتحديث والتطوير وتقديم الحوافز وتطوير الخطط وفقا للتوجهات الإستراتيجية للدولة وتحليل القدرات والإمكانات المؤسسية والاستفادة من التجارب العالمية كأهم مقومات نجاح التخطيط الإستراتيجي. ودعا المشاركون إلى ضرورة إنشاء وحدات للتصرف لبلوغ أهداف الصندوق في مجال تنفيذ المشاريع الكبرى ومزيد من التحكم في مواعيد الإنجاز وإدارة التنظيم والتصرف في نظام الجودة وتخطيط الإنتاج والمتابعة الأسبوعية للإنجازات وإنشاء قسم مكلف بالتخطيط والمراقبة ولجنة مكلفة باختيار المشاريع ومتابعة سيرها.
بواسطة : faifaonline.net
 0  0  876
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:10 صباحًا السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.