• ×

01:12 صباحًا , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

السيد جابر بن حسن يخاطب أصحاب الأيادي البيضاء

شكر لأبناء قبيلة آل الثويع واعضاء ملتقى فيفاء بجده

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالله يحي مريع 

تلقت صحيفة فيفاء رسالة شكر وعرفان من السيد / جابر حسن جبران الثويعي الفيفي موجه لأبناء قبيلته آل الثويع لاسيما من تفاعل مع التحركات التي قادها بعض نشطاء المجتمع من أجل قضاء الدين عنه والذي أودع من أجلها أحد السجون بجده لمدة عامين .

نص الرسالة


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا محمد عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم

إخواني الكرام

تحيه عطره أبعثها لكم محمله بروح الأخوة والمحبة والإخلاص

نريد أن نعبر وأن نهتف بكل لغات العالم عن كلمة.. شكر... عرفان ... جميل ... إحسان... عن كل معاني الإمتنان

لجودكم وكرمكم

تعلمنا كثيراً ومنذ الصغر..

أن من لايشكر الناس على معروفهم لايشكر الله

غير أننا مهما شكرنا فإننا مقصرين كثيراً في حقكم

تحتار الحروف لشكركم وتختال بكم
ولكي تعلموا أن كل كلماتنا قاصره..
ونخص بالشكر كل من ساهم من قبيلة ال الثويع وأبناء فيفاء عامة
كما لا يفوتنا ان نتقدم بخالص الشكر والتقدير
لكلا من:
الاخ:علي زاهر مسعود الثويعي الفيفي
الاخ:جابر يزيد الثويعي الفيفي
الاخ:يحيى سلمان هادي الحكمي الفيفي
الأخوة في ملتقى قبائل فيفاء بجده

على مابذلوهـ من جهد واضح وملموس يشكرون عليه
ونسال الله العلي القدير ان يجعلها في موازين حسناتهم وان يكتب لهم الاجر ...

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جابر حسن جبران الثويعي الفيفي
وابناءه
حسين جابر الثويعي الفيفي
يحيى جابر الثويعي الفيفي

ــ وحول ذلك وبعد أن تكللت المساعي بالنجاح وتم إطلاق السيد جابر حسن وعاد بفضل الله لأسرته وأبنائه بتبوك خلال الأيام الماضية وبما أن المجتمع كان له دور بارز وذلك ما أمرنا به ديننا الحنيف وأملته علينا عاداتنا وقيمنا الفيفية الصافية التي تأبى ان يضام الأخ وابن العم فهنيئاً لنا إنتمائنا لفيفائنا العريقة وهنيئاً لفيفاء بأبنائها الأشاوس البررة شامخي الأصل نقيي النسب .
حيث أجرينا إتصالاً بالسيد / جابر بن يزيد الثويعي الفيفي ( ابو عبدالله ) وهو من الشخصيات الفيفية الناشطة في كل مجال فيه خدمة لفيفاء وابنائها حيث اتضحت سعادته العميقة وهو يتلقى خبر عودة اخوه السيد جابر لعائلته واكد أن مشاعره لاتوصف وهنأ كافة عائلة السيد جابر بعودته وتمنى لهم دوام السعادة والبركة في حياتهم ودعى الله ان يجنبهم كل مكروه أو أحزان .
وحول تفاعل المجتمع مع الدعوة التي اطلقها بعض المهتمين وتفاعل معها أبناء فيفاء أكد السيد جابر يزيد عن أعجابه الشديد بتلك المسؤولية وذلك التفاعل والتفاني الذي لايستغرب من أبناء قبيلته خاصة وابناء فيفاء عامة ووجه شكره الشديد لكل من ساندهم وساهم بالجهد والمال حتى تحقق الهدف السامي بعودة الأخ جابر لعائلته .
كذلك وجه شكره لملتقى قبائل فيفاء بجده إدارة وأعضاء وقال : لقد غمرونا بكرمهم واذهلونا بتعاونهم فما أن أبلغناهم بالقضية حتى وجدنا منهم تفاعلاً منقطع النظير ولم يهدأ لهم بال حتى انتهت القضية في وقت وجيز ودعى الله للملتقى النجاح الدائم وهنأ أبناء فيفاء بجده بوجود ملتقى بهذا الحجم من التعاون واللتفاني والمسؤوليه وأختتم السيد جابر بن يزيد الثويعي تصريحه وسأل الله لكل من ساهم بالمال أن يبارك الله ماله وعياله إلى يوم الدين .

وحيث أن الصحيفة كانت على تواصل ومتابعة لهذا الموضوع حتى نهايته الجميلة السعيدة لذلك يسرنا أن نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات للسيد جابر بن حسن وأبنائه كافة ونسأل الله تعالى أن يديم عليهم السعادة والعافية وان يجنبهم الله كل مكروه كما لايفوتنا أن أن نشكر كل من تفاعل من أبناء قبيلة آل الثويع وأبناء فيفاء عامة وفي الحقيقة إن المطلع على الموضوع لايسعه إلا أن يهنأ فيفاء بأبنائها الكرام الذين ما فتئوا أن يرسلوا رسائلهم الدائمه عن معاني المودة والأخوة والجيرة
كذلك نشكر ملتقى قبائل فيفاء بجده وأعضائه الذين رسموا انقى معاني التعاون والأخوة الصافية ولم يهدا لهم بال حتى ودعوا اخوهم الغالي السيد جابر بن حسن عائداً لأهله .
ومن هنا نناشد الجميع الحرص وتلمس وتفقد احوال بعضهم البعض .

بواسطة : faifaonline.net
 1  0  1025
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:12 صباحًا السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.