• ×

07:31 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

تقلبات الأجواء تخرج ثعابين ذات الأمتار والأحجام العملاقة في فيفاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
صحيفة فيفاء (فيفاء) 
عكست تقلبات الأجواء التي تشهدها فيفاء هذه الأيام مع ارتفاع درجات الحرارة والرياح الجافة الموسمية الشرقية لظهورعدد من الثعابين السامة ,وتزايد الأعداد وخروجها من الجحور بأشكال عملاقة ومختلفة لم تكن مأهولة من قبل , حيث عثر أحد المواطنين يوم أمس الأول بوادي العرف بالدفره لثعبان يقارب طوله المترين فيما تعرضت إحدى مدارس البنين في فيفاء قبل أيام لتسلل ثعبان سام داخل المدرسة , عدد من كبار السن ذكروا بأن ظاهر خروج الثعابين تكرر مرارا في مثل هذه المواسم والأوقات لا سيما وأن فيفاء شهدت خلال الأشهر الماضية موجة من الأمطار والبرودة والتي تساعد على بقائها لفترة أطول داخل جحورها , ومع بدء تقلب الأجواء وارتفاع الحرارة تبدأ الثعابين والزواحف بالخروج بكثرة , وغالبا ونادرا ما تشاهد الثعابين بأحجام كبيرة .

image

معلومات عامة عن الثعابين :

الثعبان حيوان زاحف من ذوات الدم البارد, لها أنواع عديدة تختلف من بلد إلى آخر. وجدت على سطح الأرض منذ أكثر من 125 مليون سنة، ويفوق عدد الأنواع المعروفة منها اليوم عن 13000 نوع. ويقال كان لبعضها أرجل اندثرت مع مرور الوقت حتى تم الاستغناء عنها نهائياً ويدل على ذلك وجود نتؤات عظمية في جسمها تسمي بالمهاميز. للثعابين جسم طويل وهيكل عظمي مميز تتراوح فقـراته من 200 إلى 400 فقرة تساعد الثعبان في التحرك والعصر والسباحة بشكل فعال دون الحاجة إلى وجود أطراف كباقي الحيوانات.

يتراوح طول الثعابين من بضعة سنتيمترات إلى بضعة أمتار, جلدها مغطى بالحراشف وهي تبدل جلدها بين فترة وأخرى مما يساعدها على النمو

متوسط عمرها 15 25 سنة, طريقة سيرها للانتقال من مكان لأخر تكون بالزحف وهناك حركات مختلفة للزحف لدي الثعابين فهناك مثلاً الالتواء الجانبي والالتفاف الجانبي والحركة الانقباضية وهي حركات تميز بعض الأنواع عن بعضها.

الثعابين بعضها سام وسام جدا وبعضها الأخر غير سام وتختلف سموم الثعابين باختلاف أنواعها, ولسمومها استخدامات طبية عديدة. تعيش الثعابين في كل مكان فبعضها يعيش على الأرض وبعضها يعيش بالماء وبعضها يعيش على الأشجار.

الثعابين حيوانات صماء لا تسمع لكنها تحس بطرق مختلفة، فلبعض الثعابين فتحات فوق منطقة الفم والتي تسمي الندبة عبارة عن رادار حراري بحيث يسمح للثعبان بالرؤية ليلاً أو في الظلام الدامس. أما اللسان التي تظهره أغلب الثعابين أثناء سيرها فهو متصل بتجويف في سقف الفم يسمى عضو جاكوبسون يساعدها على تذوق وشم الجزيئات الصغيرة العالقة بالهواء.

-الثعابين مخلوقات غامضة وعجيبة ، تقاسم الإنسان بيئته وقد يثير مرآها الخوف والفزع لدى الناس وقد يرجع السبب الى ما ارتبطت به من أساطير في مخيلة الناس بغموضها ..وبدأ الناس جيلا بعد جيل يتناقلون تلك الاعتقادات السائدة في عدوانها وغدرها حتى صارت مضرب المثل في الغدر فيقال : " إن فلانا كالأفعى " وذلك عندما لا يؤمن جانبه . ولا تزال الحكايات تنسج عن الثعابين فلا يكاد يخلو كتاب قصص قديم أو حديث من إشارة إلى ذلك.
والثعابين قد تعايش الإنسان في حياته اليومية فالفلاح في مزرعته يرى ويشاهد هذه المخلوقات والمسافر لا يكاد يخلو طريقه من مرور هذه الكائنات وهواة الرحلات البرية والصيد قد لا تخلو رحلاتهم من مشاهدة الثعابين،والثعابين قد تستعمل أداة للحواة والسحرة والدجالين ، كما أنها موضوع خصب لكثير من أبحاث العلماء والأطباء والدارسين والمختصين في علم السموم كما أنها تسلية للزائرين في حدائق الحيوان .
أما عن علاقة إنسان الجزيرة العربية بالثعابين فهي علاقة قديمة فنحن نعرف أنه كان يجوب الصحاري وكانت وسيلته الأولى للنقل هي الدواب التي يقطع بها المسافات البعيدة وكان احتمال مواجهته لهذه المخلوقات أكثر مما هو عليه الان نظرا لتغير وسائل النقل عما كانت عليه ، أما في وقتنا الحاضر فاحتمال مواجهة هذه المخلوقات ينتج من حبنا للصحراء التي نروح فيها عن أنفسنا أثناء الإجازات مما يجعلنا نحل ضيوفا ثقلاء على هذه المخلوقات التي تعيش في رمال الصحاري وتحت صخور الجبال .
ورغم هذا فما أقل ما نعرفه عن هذه المخلوقات التي تعيش في رمال الصحاري وتحت صخور الجبال .
ورغم هذا فما أقل ما نعرفه عن هذه المخلوقات وما أكثر ما نجهله عن أنواعها وحياتها ومدى خطورتها ولقد جاءت أهمية مثل هذا الكتيب من عدة أمور لعل أهمها وأبرزها :
- الحاجة الماسة لمعرفة الثعابين على حقيقتها بعيدا عن الأساطير والحكايات الشعبية ففي هذا الكتيب توضح الصورة العلمية الحقيقية عن هذه المخلوقات .
- الخلط عند كثير من الناس بين الأنواع السامة وغير السامة فالكثير يعتقد أن جميع الثعابين سامة وخطيرة جدا وهذا غير صحيح .
-عدم وجود الوعي الكافي لدى بعض الناس عن أماكن وجود هذه الثعابين وطرق تجنبها والبعد عن أذاها وشرها


ما الفرق بين الأفاعي والثعابين؟

إن للأفاعي أنيابا عليا متحركة تنثني للوراء عند إغلاق الفك ، بينما نابا الثعبان ثابتان لا ينثنيان . كما إن لبعض الأفاعي حفرة عميقة بين الأنف والعين ، لذلك يسمونها بذوات الحفر pit vipers . ويوجد أيضا فارق بين أنواع السم .. سم الثعابين يدمر الجهاز العصبي ويؤدي لشلل الحجاب الحاجز وعضلات التنفس فالاختناق والثعابين البحرية سمها يدمر العضلات .

أما الأفاعي فسمها يقتل عن طريق تدمير الأوعية الدموية وتهشيم الكريات الحمراء مما يؤدي لفشل الكلى والصدمة


*اخطر أنواع الثعابين في المملكة العربية السعودية*
.... عائلة الكوبرا ((الصلال))....

تضم هذه العائلة ما يقارب من 180 نوعاً من الثعابين السامة وغير السامة وهي واسعة الانتشار في معظم بلدان العالم حيث توجد أفرادها في معظم أفريقيا وجنوب غرب آسيا وفي أمريكا الشمالية والجنوبية وفي أستراليا.
أما الأنواع السامة التابعة لهذه لهذه العائلة مزودة بأنياب أمامية الموقع على جانبي الفك العلوي غير المتحرك ..ولعل أهم مايميز أفرادها كبر حجمها إذ قد تصل في الطول إلى عدة أمتار وبعض الأفراد إذا ما استفزت تقوم بنفخ الجزء الأمامي لعضلات العنق وتكون ما يشبه القلنسوة التي تخيف بها أعداءها .
وتبلغ نسبة الوفايات من الأشخاص المصابين بسموم هذه الثعابين حوالي10%.

أعراض التسمم بسم الثعابين
تظهر الأعراض العامة بعد 20 دقيقة من الإصابة على النحو التالي
- خمول Depression
- الم موضع العضة الذي سرعان ما يلتهب ويتورم.
- أعراض شلل خاصة منطقة اللسان والحنجرة.
- وقوع الحيوان المصاب وعدم القدرة على الحركة ،مع برودة الجلد .
- تنميل في الأطراف Numbness والأم بالجسم .
- شلل المراكز الحيوية بالجسم Loss of sensationوفقدان الإحساس.
- ضيق حدقة العين .
- لا يظهر التأثير النزفي للسم لسرعة ظهور تأثير النيوروتوكسين.

عضات الثعابين في المملكة

لاتوجد دراسات متكاملة عن معدل عضات الثعابين في المملكة نضراً لكبر المساحة وعدم اكتمال المعلومات الطبية عن الأشخاص المصابين إلا انه أجريت مؤخراً دراسة عن عضات الثعابين في منطقة الرياض خلال الفترة مابين 1986إلى 1988م وذالك من خلال مراجعة ملفات الأشخاص المصابين في عدة مستشفيات من مدينة الرياض وقد أتضح أن هناك 130 شخصاً أدخِلوا المستشفيات نتيجة لتعرضهم لعضات الثعابين السامة وكان معدل الوفايات (2.5%).

وأوضحت الدراسة أن معدل العضات يزداد خلال أشهر الصيف (يونيو إلى سبتمبر)ويبلغ ذروته في شهر أغسطس بينما لم تحدث أي عضات خلال أشهر الشتاء (ديسمبر إلى فبراير) وهذا يرجع إلى أن الثعبان تدخل فى فترت البيات الشتوى خلال فصل الشتاء بينما يزداد نشاطها في أشهر الصيف .
كما دلت الإحصائيات على أن معضم العضات تكون في الأطراف السفلى بالتساوى وأعلى إصابة تكون في أصبع القدم الكبير (حوالي 62,5%)وتبلغ نسبة الذراع الأيمن حوالي(58%)والذراع الأيسر حوالي (42%)كما أن اعلى موضع للإصابة في أصابع اليد هو أصبع السبابة (41,6%)

كما دلت الإحصائيات على أن معظم العضات تكون في الأطراف السفلى بالتساوي وأعلى إصابة تكون في أصبع القدم الكبير (حوالي 62,5%)وتبلغ نسبة الذراع الأيمن والي(58%)والذراع الأيسر حوالي (42%)كما أن أعلى موضع للإصابة في أصابع اليد هو أصبع السبابة (41,6%)
كما تجدر الإشارة إلى أن معظم العضات يتعرض لها الرجال الذين تتراوح أعمارهم من 1-90 سنة وكانت أعلى أصابة (81%)في ال
بواسطة : faifaonline.net
 19  0  3196
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:31 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.