• ×

05:36 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

مدني جازان: شبهة جنائية وراء جثة شهد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مرزوق الفيفي (متابعات)  
انتهت الأيام الثلاثة الضائعة في البحث عن طفلة جازان المفقودة شهد مهدي حمدي ذات 3 سنوات، بالعثور على جثتها في غرفة صرف صحي، في قرية ماغص على مسافة 80 كيلومتراً من قريتها العافية التي فُقدت منها.

وتمّ العثور بواسطة رجال الدفاع المدني في المنطقة بعد بحث شارك فيها أكثر من 500 فرد من الأهالي وفرق من الأجهزة الأمنية.

وكشف الناطق الإعلامي لمديرية الدفاع المدني في المنطقة الملازم أول مصلح الغامدي، عن وجود شبهة جنائية وراء الحادث، لافتاً إلى أن الأجهزة الأمنية استدعت فريقاً من الأدلة الجنائية للتحقيق في الواقعة.

وكانت معلومات أولية قد أشارت إلى أنه تم العثور على جثة الطفلة المفقودة في حفرة للصرف الصحي بمنزلهم، وبحسب ما أفاد عم المتوفية، عبده يحي عكور، فقد تم البحث في برك الصرف الصحي ولم نجدها، مبينا أن حديث البعض عن مشاهدة إمرأتين تحملان طفلة متجهتان خارج القرية جعل العائلة تشك أن هنالك عملية اختطاف تمت، إلا أنه بعد بحث دقيق في المنزل، وفي الصرف الصحي، تم العثور على شهد، وهي المعلومات التي أثبت تاليا بيان الدفاع المدني عدم صحتها. وخلال الأيام الفائتة استنفر نحو 500 شخص من أبناء مركز طوال الحدودي بمنطقة جازان، مساندين الجهات الأمنية في المركز، باحيثين عن الطفلة شهد مهدي حمدي (3 سنوات)، وقد ساهمت في عمليات البحث 3 فرق من الدوريات الأمنية التابعة لمحافظة صامطة و3 فرق من أمن المهمات، والدفاع المدني، والأدلة الجنائية.

وتسكن الطفلة شهد في قرية العافية التابعة لمحافظة صامطة، والتي تبعد نحو 5 كلم عن الحدود السعودية اليمنية، ونحو 85 كيلو متر من مدينة جازان.

image

image
image
بواسطة : faifaonline.net
 3  0  1532
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:36 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.