• ×

08:56 صباحًا , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

أفراح آل الوعالة بالطائف [ فيديو ]  

أسأل الطايف إذا هل كان يعلم .. ان محمد بن حسن قد صار معلم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يحي جابر ماطر .. عبدالله يحي مريع (الطائف)  سلام يكتب بالحروف ...... خطٍ مضئ واضحٍ ينشافي يقراه ذا مقد قرى يابن حسن جينا ضيوف ...... والعذر منكم سيلنا خفافي فالجود ضيفوا يعذرى image بهذه الأبيات للشاعر / محمد بن يحي الدفري والتي تغنى بها ضيوف الشيخ محمد بن حسن آل وعالة مساء الخميس 28/12/1432هــ بالطائف وفي أستراحة المنتزه ، أبيات عبرت مسبقاً عن ما يجده الضيوف دائماً من كرم وعناية واهتمام عندما يكون المضيف محمد بن حسن آل وعالة ولاغرابة أن نتوقع ما سيحدث فعندما تكون في ضيافته تجد البشاشة والترحيب وتعلم مسبقاً بانك ستلتقي بشخصيات من كل المناطق يأتون ملبين لدعوته ،شخصيات نشتاق لرؤياها فتجدها في مجلس الشيخ الوعالة ، وشخصيات تتمنى معرفتها وإذا بك تسعد بلقائها في مجلس الشيخ الوعالة ، وأحباب فرقتهم الدنيا وجمعهم ذلك المجلس العامر .
image image image image image image كانت تلك الليلة هي ( تميمة ) أقامها الشيخ محمد لحفيده وأبن الأستاذ / خالد بن محمد . حيث توافد الضيوف من الجنوب والرياض ومكة وجده وكان في إستقبالهم الشيخ محمد وعبر الجميع حينها عن نعمة الأسلام والأمن والتواصل . ثم أدخل الضيوف إلى المجلس محاطين بكل عناية وإهتمام من قبل تلك الأسرة الكريمة وكانت هناك اللقاءات بين الضيوف من المناطق والمجلس يعج بأنواع الأحاديث . image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image image وعقب العشاء بدأت الألوان الشعبية المتعددة وبأهازيج فيفية جذابه تغنى بها شعار متألقون ويؤديها الجميع لاسيما شباب لفت الأنظار تواجدهم بكثرة في اللوان الشعبية تلكم الليلة . image image image image image image image image image image وبشكل عام يعجز الإنسان عن وصف ما رآه من أريحية وسعادة بدت واضحة على الجميع رسمها آل وعالة على محيا الجميع . يقول أحد الحاضرين ( سأغادر وأنا حزين قلنا له لماذا ؟ فقال سويعات جمعنا مجلس الشيخ محمد مع اناس نحتاج أوقات اطول للإستمتاع بالحديث معهم ونشفي صدورنا بالجلوس معهم ) image image image image واخيراً يقول الشاعر الثويعي الصاعد بهذه المناسبة حيث وجهت له الدعوة للحضور ولم يستطع وفي المساء أرسل هذه القصيدة :
عد ما سبح وكبر كل مسلم ........عد ما تغرب بنا ليلة وتظلم عد مالساعة تعد وعدد مالورد بالطايف توهج ... والبحر في الساحل الغربي تموج وعدد صوت الرعد كثر خير اللي تكلف ............ والله ان كلن تشرف قبل واثناء وبعد بسأل الطايف إذن هل انت تعلم ..... ان محمد بن حسن قد صار معلم في الكرم زاد وصعد يجلب الزوار وانظار المدرج ........ بالتدرج عانق القمة وتوج في القرب والا البعد نهجكم عندي موصف ........... كرم حاتم حلم الأحنف هكذا يابن السعد فا انت شيخ للمكارم ........ وانت فعلن شيخ قادر
بواسطة : faifaonline.net
 21  0  3374
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:56 صباحًا الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.