• ×

10:14 مساءً , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

جازان.. عناق جميل بين الماء والخضرة والجبال‎

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مرزوق الفيفي (متابعات) 
مع إطلالة فصل الشتاء، ودخول المربعانية، تتجه الأنظار دائما للمناطق ذات الجو المعتدل، فالسائحون يمنون النفس برحلة "استجمام " يجتمع بها الجو العليل والماء والخضرة، جازان من ضمن الخيارات الأولى لمثل هؤلاء، فهي في هذه الايام تتمتع بجو معتدل يجعلها مكانا للراحة والاستمتاع.

هذه المدينة تضم في طياتها العديد من الأماكن السياحية التي تعتبر مزارا مهما للسائح الخليجي، ويأتي في مقدمة تلك الأماكن جزيرة المرجان، شبه جزيرة تقع بالقرب من جازان، تبلغ مساحتها نحو 1.14 كم2 وتبعد عن ميناء جازان 15 كم وعن جزيرة فرسان 35 كم وتتميز بوجود حاجز مرجاني يحيط بها وتحتوي على شواطئ مميزة بالإضافة لكونها من الأماكن المميزة لصيد الاسماك والغوص.

هذا وسيتم في المستقبل القريب تطوير الجزيرة لتكون منتجعا سياحيا مميزا ليساهم في دعم السياحة في المنطقة، وسيشمل التطوير الجديد وحدات إيواء متنوعة الحجم مطلة على البحر، ووحدات عائمة ومرفأ لليخوت والقوارب، هذا بالإضافة إلى مركز لأنشطة الغوص والصيد وموقع للممارسة الرياضيات البحرية.

جزيرة المرجان ليست المعلم الوحيد في جازان، فجزيرة فرسان تطل برأسها كأهم وأبرز المواقع السياحية، هذه الجزيرة ذات الجمال البراق والطابع المميز تجذب الناس اليها، وذلك للمشاركة في العديد من المهرجانات التي تقام فيها كمهرجان الحريد.

رأس الطرفة، هو الآخر يعد من عوامل الجذب في المنطقة، وهو لسان بحري تحيط به المياه من ثلاث جهات ويبعد عن صبيا 35 كم ويتميز بوجود أشجار الثوري وشاطئ رملي جميل، كما تعد جازان زوارها بالمزيد من الشواطئ الجميلة، فشاطئا الشقيق والحصاصيص هما دليل حي على روعة وصفاء هذه المواقع.

السياحة العلاجية أيضا حاضرة في جازان، فالعيون الحارة عرفت منذ القدم كعلاج - بإذن الله - للكثير من الأمراض لاسيما الجلدية منها، حيث تبلغ درجة حرارة هذه المياه الكبريتية التي تنبع من الصخور حوالي (70) درجة مئوية. وتتوفر هذه الصخور في العديد من المواقع فهناك العيون الحارة في بني مالك والعيون الحارة في العارضة والعيون الحره في الخوبة.

كما تشتهر جازان بوجود الأودية المتميزة بأشكالها الربانية التي تعجز المشاهد، هذه الأودية تتميز بتشكيلات صخرية جميلة تنتشر حولها الغابات وتوجد بها العديد من الشلالات التي تجري بها المياه طول العام، وادي ضمد يعتبر أبرز هذه الأودية، حيث تتشكل حوله غابة مترامية الأطراف من شجر الأقل المعمر، كما يعتبر وادي ريم المنحدر من سودة عسير مزارا آخر، حيث تكثر فيه أشجار الدوم، وعند الحديث عن أودية جازان لا يمكن إغفال وادي بيش الأكبر في المنطقة والمتميز بجريان المياه فيه على مدار العالم.

أراضي جازان تقدم للزائر "وجبة متنوعة " من الخيارات، فالأودية أكثر من ان تحصى.

الزائر للمدينة لا يجد مفرا من زيارة جبل فيفا الأشهر والأبرز، حيث يتكون الجبل من سلسلة من القمم المتفاوتة الارتفاع أشهرها قمة العبسية.

وقد أوضح صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بان جازان غنية بالمناطق السياحية التي تجذب الزوار والأهالي من أجل قضاء الأوقات الممتعة في المنطقة، حيث إن جازان في أغلبها مناطق سياحية جميلة وذات طابع مميز. وقد حباها الله بالتكوين الصخرية او السهلية والجبلية الرائعة من مناطق الجذب السياحي في المنطقة شواطئ جازان الهادئة، والجبال الرائعة والجميلة وذات مناظر خلابة ذات ارتفاع شاهقة، وأضاف سموه أنهم خطوا خطوات كبيرة في اجتذاب المستثمرين من المملكة أو من الدول الأخرى. وأوضح ان هناك تعاونا كبيرا مع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الرئيس العام الهيئة السياحية والآثار من أجل استقطاب المستثمرين والنهوض بالمنطقة من الناحية الاقتصادية والاستثمارية.
بواسطة : faifaonline.net
 2  0  972
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:14 مساءً الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.