• ×

07:09 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

الجهات المعنية لا تحرك ساكنا والمستهلك ينقصه الوعي السمن والعسل سلع تعج بها محلات فيفاء والمصادر مجهولة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 

فيفاء أونلاين :يزيد الفيفي

تشهد محلات فيفاء التجارية وخاصة تلك التي تديرها العمالة الأفريقية عرض كميات من جالونات العسل والسمن والتي يجهل مصادرها وتباع بأسعار السمن والعسل المحلي وتجد عليها إقبالا من المواطنين بسبب أن هناك من يروج لجودتها والملفت في الوضع أن الكميات كبيرة وكأن هناك مزارع كبيرة تقوم بإنتاجها وهذا ما تفتقده منطقة جازان بالكامل وكما هو معروف أن أبناء المنطقة وأصحاب المواشي لديهم كميات محدودة من السمن قد لا تتجاوز غالبا قراهم ، وقد تحدث لنا المواطن احمد سلمان الفيفي قائلا انه قد شاهد قبل فترة أحد المجهولين في مزرعة مجاورة من منزله يقوم بتجميع جالونات وتعبئتها بالسمن المخزن في جالون كبير .
وكان الأسلوب الذي يستخدمه في تعبئة تلك الجالونات خارج عن نطاق النظافة و أدنى المعايير الصحية تماما مما قد ينتج عنه تلوث يكون المستهلك هو المتضرر الأول منه ، وحول هذا الموضوع دارت الشكوك أن هناك منظمات من دولية مجاورة تقوم بترويج تلك الكميات لحاجتها للمردود المادي في شراء الأسلحة وتمويل أشخاص لأهداف قتالية ومن حيث الجانب الصحي التقينا مع طبيب مختص فضل عدم ذكر أسمه حيث أكد أن تلوث السمن وارد جدا ونتائج تلوثه ليست واضحة أو سريعة المفعول .
بواسطة : faifaonline.net
 1  0  816
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:09 صباحًا الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.