• ×

01:25 مساءً , الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016

امير جازان : لن نزيل القات بشكل عشوائي بل على مراحل بعد ادخال التنمية للقطاع الجبلي

امير جازان يرعى اختتام فعاليات الملتقى الاعلامي الاول بجازان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالله الفيفي - عافية الفيفي تصوير سلطان الفيفي (جازان)  

اشاد صاحب السمو الملكي الامير محمد بن ناصر بن عبد العزيز بالملتقى الاعلامي الاول بجازان وقال بانه خطوة إيجابه ستسهم في تطوير الاعلام بالمنطقة ودفعه بما يجعله داعما للخطط التنموية والقضاء على المعوقات ووصف الاعلام بانه نبض الشارع كما وجه سموه الاعلاميين لضرورة النقل للإصلاح لا لمجرد النقد والتهويل وذلك خلال لقاءه بالإعلاميين والاعلاميات وابناء وشباب المنطقة ضمن فعاليات الملتقى الاعلامي الاول الذي نظمته الغرفة التجارية بجازان يومي الثلاثاء والاربعاء واختتمت فعالياته مساء يوم امس على مسرح جامعة جازان واعتمد سموه اللقاء بشكل سنوي كما شدد سموه في بداية حديثه على ضرورة حفظ الأمن ودعم عجلة التنمية وقال انها من اساسيات العمل بالمنطقة واشار الى ان هناك افكار دخيلة على حدة وطننا وتقع على رجال الفكر والثقافة وكذلك المشايخ والمعلمين والاعلاميين مسئولية التوجيه الصحيح للنشء وعدم تركهم لقمة سائغة في فم المغرضين كما قال بان منطقة جازان بسهلها وجبلها واهلها الطيبين حظيت بدعم سخي واهتمام كبير من الوالد الكريم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله حفظه الله حيث بلغت ميزانية المنطقة اكثر من 8 مليارات موزعه على كافة المناطق الخدمية بالمنطقة كمشروع اسكان ضاحية الملك عبدالله بتكلفه 5,7 مليار اعتمد منها هذا العام نحو 2 مليار ريال للمشروع وستوزع فيها 40 الف قطعه سكنيه للمواطنين وكذلك مطار الملك عبدالله الجديد والطرق ومصفات ارامكوا والمدينة الصناعية وصوامع الغلال ومطاحن الدقيق واسكان الملك عبدالله للنازحين والذي نفذ بواقع 40000 وحدة سكنية و2000 وحده سكنية كخطوة لاحقة بأولويات محددة وفق ما ترى اللجان العاملة عليها وذكر بان هنالك مشاريع اسكان تحت التنفيذ الان بواقع 1908 موزعه على كل من صامطة 162 وحده سكنية و 261 وحده سكنية لمحافظة صبيا و291 وحدة سكنية لمحافظة بيش و894 وحدة سكنية لمدينة جيزان

واوضح سمو امير المنطقة بانه يجري في القطاع الصحي العمل على تنفيذ المستشفى التخصصي بجازان بتكلفة 350 مليون ريال ومستشفى صامطة بتكلفة 280 مليون ريال وكذلك مشروع مركز الطب الشرعي وثلاجات حفظ الموتى .

وفي جانب تدريب وتأهيل شباب المنطقة قال سموه بان برنامج الامير محمد بن ناصر تحت اشراف المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني تعني بتدريب وتأهيل الشباب كما ان التدريب الوطني المشترك والذي تنظمه المؤسسة العامة للتدريب المهني بالتعاون مع مكتب العمل وصندوق المئوية قد درب 470 شاب والحقهم بالعمل .

واضاف سموه ان صندوق الموارد البشرية يعمل على توظيف الشباب ومشروع حافز لرعاية العاطلين عن العمل ووجه سموه الجهات المسئولة بالجدية في تنفيذ قرار مشروع تأنيث محلات المستلزمات النسائية وقال بان صندوق عبد اللطيف جميل وصندوق المئوية وريادة تعمل على تمويل المشاريع الصغيرة للشباب ولكن الاقبال عليها ضعيف .

وبين سموه بانه تم تخصيص جزء من الميزانية لمكافحة المخدرات كافة التي تدمر شباب المنطقة وتعيق عجلة النماء والتطور وقال بان خطط التطوير تقتضي ازالة نبتة القات والتي يتناولها المواطنين بحسن نيه كعادات متوارثه ولكنها دخيله علينا كبلد مسلم يحارب المخدرات وعليه لا يجب ان نسمح بزراعتها على ارضنا وقال ان سجون جازان امتلأت وفاضت بالسجناء المحكومين على خلفية قضايا القات وبأحكام كبيرة مثل احكام الحشيش والكوكائين وباقي انواع المخدرات واوضح سمو امير المنطقة بانه طلب من ولاة الامر تأجيل هذه الاحكام وتخفيفها الى ان يتم استكمال خطة ازالة نبتة القات من المنطقة وقال انه لا يمكن ان نحارب ونمنع المخدرات وفي نفس الوقت نسمح بزراعتها في منطقة جازان ببلاد الحرمين الشريفين وقال انه تم مقابلة المزارعين ولديهم قناعة تامه انه اذا توفرت ودخلت التنمية في هذه الجبال سوف تتم ازالة طوعيه فنية لا تؤثر على مكونات الجبل واعطى سموه مثلاً بجبال فيفاء التي تأخرت التنمية فيها وتم دراستها من قبل هيئة المساحة الجيولوجية وقال ان من مصلحة المجتمع التعاون لمحاربة افة القات

وطمئن المواطنين وخاصه سكان القطاع الجبلي وقال باننا نحترم المواطن ونقدر احتياجاته فالقات يشكل مصدر دخل للزارعين وقال لن نزيل نبتة القات بشكل عشوائي بل سيكون على مراحل ابتدأ من هذا العام وكخطوة اولى سيتم ادخال التنمية للمنطقة الجبلية وتنفيذ بنيه تحتية تشمل شبكة صرف صحي ومجاري ومياه وطرق وسقيا وزراعة بديله وقال انه تم اعتماد مبلغ 900 مليون هذا العام لإدخال التنمية للقطاع الجبلي وقال ان الطبيعة الخلابة التي حبا الله بها هذه الجبال تؤهلها لتكون عامل جذب للاستثمار في مجال السياحة واشاد سموه بدور جمعية مكافحة القات بالمنطقة و بمبادرة جبال الريث بقلع هذه النبتة ووجه الجميع لان يحذوا حذوهم .

وحول تجهيز المنشآت الرياضية قال سموه انه خلال العام الماضي وهذا العام تم اعتماد اربعة انديه رياضية هي نادي الامجاد والتهامي وحطين واليرموك وقال ان مجلس المنطقة يدرس دعم مراكز الاحياء بالتعاون مع امانة المنطقة والبلديات للقضاء على اوقات فراغ الشباب من خلال ايجاد ملاعب مصغرة في كل حي بشكل متدرج وصولاً الى تعميم هذه الملاعب على جميع الاحياء وطالب سمو امير جازان المسؤولين في المحافظات والمشايخ والاعيان واصحاب رؤوس الاموال في توفير وسائل الترفيه التي تنفع الشباب في اوقات فراغهم

وتناول خطاب سمو امير جازان في حفل ختام الملتقى الاعلامي الاول بجازان الجانب السياحي والترفيهي المتمثل في مهرجان الحريد ومهرجان المانجو والمهرجان الشتوي والقرية التراثية وتطوير المواقع السياحية بالمنطقة والمتمثلة في المسار الجبلي بكل من لجب ودفا وجبال فيفاء وبني مالك وكافة القطاع الجبلي وكذلك المسار البحري الجزر والشواطئ ومسار سهول جازان المزارع والأودية وطالب الاعلاميين بإظهار ما تتميز به منطقة جازان من مقومات سياحيه فريدة تتمثل في الجبل والسهل والساحل والجزر للتعريف بالمنطقة واستقطاب الزائر مما يسهم في دعم الحركة التجارية سيرا متوازيا مع خطط التنمية والبنيه التحتية.

وجدد سموه في ختام كلمته التأكيد على أهمية الدور المهم المناط بالإعلاميين من أبناء المنطقة في التعريف بها داخل المملكة وخارجها والمساهمة في التنمية والتطوير من خلال الممارسة الصحيحة والمسؤولة من قبل المنتسبين للوسائل الإعلامية في مصداقية وموضوعية وحياد تام يهدف لخدمة المجتمع وتحقيق الصالح العام سائلا الله تعالى أن يوفق الجميع لما فيه الخير والفائدة.

وكان الملتقى الاول للاعلاميين بجازان قد خرج بعدد من التوصيات ابرزها
1. رفع الحوافز المادية والمعنوية للصحفيين بهدف دعمهم واستقرارهم .
2. عقد الدورات المتخصصة في العمل الصحفي داخل المنطقة .
3. حاجة الإعلاميين إلى تطوير مهاراتهم في ظل وجود الإعلام الجديد للاستفادة من الأدوات الحديثة والتقنية لمواكبة التغيير في الإعلام الجديد.
4. تطوير الشخصية بما يضمن حسن التعامل مع القضايا الحساسة .
5. العمل على رفع مستوى المهنية في العمل الإعلامي .
6. نهج الشفافية والابتعاد عن الحساسية من قبل الجهات الحكومية عند التعامل مع الجهات الإعلامية .
7. التزام الإعلاميين بالمواثيق المهنية في تحري الدقة .
8. ضرورة إلمام الإعلاميين بالأنظمة والقوانين التي تحكم عمل الأجهزة الحكومية .
9. ضرورة تسهيل حصول الإعلاميين على المعلومات المطلوبة من الجهات الحكومية .
10. تعيين المتحدثين الرسميين والناطقين الإعلاميين وفق معايير مهنية بما يحقق التفاعل مع الجهات الإعلامية ويضمن تحقيق التعاون معها .
11. التأكيد على أهمية وضرورة الاستفادة من الإعلام الجديد في تلقي وجهات نظر المجتمع .
12. الالتزام بالمصداقية عند نقل تصريح الجهات الحكومية .
13. عقد اجتماع نصف سنوي بإشراف فرع وزارة الثقافة والإعلام لمناقشة وتوطيد العلاقة التكاملية بين الأجهزة الحكومية والوسائل الإعلامية .
14. اعتبار الإعلامي الممثل للجهة الإعلامية الرسمية جزء لا يتجزأ من أي مناسبة أو فعالية في المنطقة ويراعي ذلك من عموم الجهات وخاصة الأمنية.
15. إنشاء مركز إعلامي أو نادي الإعلاميين.
16. أنشاء صحيفة من جازان.
17. عدم استخدام السلطة الحكومية ضد منسوبي الإعلام فيما لا يخدم الصالح العام.
18. فصل العلاقات العامة عن الشؤون الإعلامية بالإدارات الحكومية.


وقد تناول حفل اختتام الملتقى الاعلامي الاول بجازان عدد من المداخلات ابرزها مداخلة امين منطقة جازان المهندس عبد الله بن محمد القرني التي اشار فيها الى ان سمو امير المنطقة وجه الامانة باعتماد مخططات سكنية لجميع القرى في المنطقة وسيتم توزيع مخططات سكنية على المواطنين في كل قرية ومدينة في المنطقة خلال الفترة القليلة القادمة

وختم اللقاء بتكريم مدير جامعة جازان الاستاذ الدكتور محمد ال هيازع ووكيل امارة جازان الدكتور عبدالله السويد ومدير تعليم صبيا الاستاذ ابراهيم الحازمي ومدير فرع وزارة الثقافة والاعلام بجازان الاستاذ جبريل معبر والكاتب الدكتور حمود ابو طالب وضيف الملتقى رئيس تحرير جريدة الشرق قينان الغامدي والاعلامي محمد الطميحي والاستاذ محمد الماضي

هذا وكانت فعاليات الملتقى الإعلامي الأول بمنطقة جازان الذي نظمته الغرفة التجارية الصناعية بجازان قد تضمنت ورشة عمل بعنوان " مناقشة قضايا الإعلاميين " أدارها مدير فرع وزارة الثقافة والإعلام بجازان جبريل بن أحمد معبر تطرق من خلالها إعلاميو وإعلاميات المنطقة لأهم القضايا والهموم والعوائق التي تعترض عمل الإعلاميين بالمنطقة والسبل الكفيلة بتطوير العمل الإعلامي كما تضمنت فعاليات الملتقى في يومه الأول لقاءً مفتوحاً لمديري الإدارات الحكومية ورجال الإعلام والصحافة بالمنطقة بحث خلاله سبل التعاون والمقترحات الهادفة لإيجاد شراكة حقيقية تحقق الأهداف وتلبي الطموحات بما يسهم في تنمية المنطقة وخدمة المواطن والمقيم بها والتعريف بما تزخر به من مقومات وإمكانيات مادية وبشرية ومشروعات تنموية واستثمارية وسياحية اضافة الى دورة في فن التحرير الصحفي ولقاء مع رئيس تحرير صحيفة الشرق قينان الغامدي عرض خلالها تجربته الصحفية في ثلاث صحف
image

image

image

image
image

image
image

image
image

image
image
بواسطة : faifaonline.net
 7  0  1286
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:25 مساءً الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016.