• ×

08:24 مساءً , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

الزمل: طالب بوجود تدريب وتأهيل للعاملين في مجال التطوع في السعودية

ملتقى القيادات الشابة الخليجي الثاني يواصل تقديم محاضراته ودوراته التدريبية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرياض ـ علي القرني : تصوير محمود حفني 
طالب عضو مجلس الشورى السعودي سابقاً الأستاذ نجيب الزامل، بان يكون للعاملين في مجال التطوع تدريبا وتأهيلا إذا ما أراد الاستمرار في هذا المجال، مشيرا إلى وجود جمعيات تعنى بتأهيل وتدريب المتطوعين في جميع دول الخليج ومنها جمعية العمل التطوعي بالدمام التي تعمل على تأهيل وتدريب المتطوعين.

ولفت الاستاذ نجيب الزامل إلى أن دول الخليج لها اهتمامها بالعمل التطوعي، موضحا أن البحرين تعتبر رائدة في هذا المجال، حيث يوجد بها 880 جمعية تطوعية، تليها السعودية التي تحتضن 600 جمعية، أما على المستوى العربي فتتصدر الأردن بـ 2000 جميعة تطوعية.

وأكد الأستاذ نجيب الزامل خلال محاضرته التي حملت عنوان "العمل التطوعي وأثره في صقل مهارات القائد" التي القاها أمس، أن التطوع عمل خيري ، لذا يجب أن يكون صادرا من دون مقابل وذلك لأجل مساعدة الآخرين، مشيرا إلى أن التطوع يجب أن يكون خالصا لوجه الله وهو بذلك يزيل الغرور ويعمل على ترفية النفس، إضافة إلى أنه يجعل الآخرين يشعرون بسعادة، وتناول بالتفصيل تجربته في مجال العمل التطوعي ، مشيرا إلى أن التطوع يبدأ بتشجيع من الأسرة والمجتمع ، محذرا من محاولة العبث بالعمل التطوعي وتشويه صورته.

وحول معوقات العمل التطوعي أوضح نجيب الزامل أنها كثيرة، منها اعتراض بعض الأسر على دخول أبنائها في العمل لتطوعي وقلة الجمعيات التطوعية الحكومية، بالإضافة لعدم وجود جمعيات لتدريب وتأهيل المتطوعين بصورة كافية.

وأوضح الزامل صفات القائد، التي لابد أن يكون القائد يتصف بعلو الهمة والعمل التطوعي دون مقابل، إضافة إلى أن القائد يجب أن يتحلى بالأيمان وروح التغيير إلى الأفضل و الأحسن، مشيراً إلى أن مغيري العالم هو القادة الذين يدفعهم حب التغير للأحسن والأفضل".

وطالبهم الزامل الطلاب والطالبات بالعمل الجاد لخدمة المجتمع والاهتمام بالتحصيل العلمي، كما طالبهم أيضا بالعمل على تأهيل أنفسهم إذا ما أرادوا الدخول في العمل التطوعي.

وأشاد الزامل بالمشاركة الفاعلة لوفود دول المجلس، كما أشاد بمدارس الرياض التي بادرت بتنظيم الملتقى.

من جهته أكد مايكل إن القادة الشباب يجب أن تكون لهم قدوة يتعلمون منها ويستعينون بها ، مضيفا أنه شخصيا استفاد من تجارب وخبرات الآخرين في التعليم وفي تأسيس أعماله الخاصة.

وقال مايكل كوستيجان أصغر رئيس تنفيذ على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية، خلال إلقائه محاضرة تناول فيها" دور المجتمع في دعم برامج القيادة" متناولا تجربته الشخصية، في مجال العمل الشبابي الخاص ، والذي بدأه وهو في الثالثة عشر، مشيرا إلى أن التعليم له دور أساسي في تأهيل وتدريب الشباب ويساعدهم على تأسيس أعمالهم الخاصة بهم كما يصقل موهبتهم.

وأضاف مايكل، أن تعليم الشخص يجب ألا يتوقف عند محطة أو عمر معين، بل يجب أن يعمل الشخص على نيل المعرفة والتعليم طوال عمره.

وأوضح مايكل، أن مثلما للمجتمع دور في دعم القيادة الشابة، يجب أن يكون للشباب أيضا دور واضح في المجالات الاجتماعية المختلفة.

وحول العقبات والصعوبات التي تواجه الشباب ،سواء كانت في مجال الدراسة أو في مجال تأسيس أعمالهم وشركاتهم الخاصة، أوضح مايكل أن هناك عدة عقبات، منها محاولة البعض سرقة أفكار الآخرين، واستخفاف البعض الآخر بالشباب الذين يحاولون تأسيس أعمال خاصة بهم.

وتحدث مايكل حول كيفية صنع قادة المستقبل، موضحا أن ذلك يتم بتبادل المعرفة والتعلم من الآخرين، بالإضافة إلى الدخول في حوارات متبادلة وتشجيع النقاشات والحوارات بين شباب الدول.

كما تطرق إلى تجربته في العمل التطوعي، مشيرا إلى أنه دخل في عدة مجالات تطوعية، داخل وخارج الولايات دون مقابل مادي ، وأضاف أنه استفاد فائدة قصوى من العمل التطوعي، في زيادة معرفته وتنمية علاقاته مع الآخرين.

وقدم مايكل كوستيجان في ختام محاضرته شرحا مفصلا للطلاب حول مجال عمله من خلال شركته الخاصة التي أسسها والتي تعنى بتصميم المواقع للشركات والأفراد، مشيرا إلى أنه لم يتلق في بداية حياته العملية أي دعم مادي ،حيث أنشأها وهو في الثالثة عشر من العمر ،لكنه تلقى دعما معنويا وتشجيعا من أسرته وأصدقائه.

وأشاد مايكل كوستيجان بمدارس الرياض التي أتاحت له هذه الفرصة، كما أشاد بالعلاقات المتميزة التي تربط بلاده مع المملكة.

وفي ختام جلسات العمل، قام الاستاذ عبد الرحمن الغفيلي مدير عام مدارس الرياض بتقديم درع الملتقى للأستاذ نجيب الزامل ،كما قدم :" الغفيلي" أيضا درعا لمايكل كوستيجان، وذلك تقديرا وعرفانا على جهودهما في إنجاح فعاليات الملتقى.

يشار إلى ملتقى القيادات الشابة الخليجي الثاني الذي تنظمه مدارس الرياض بمقرها بالرياض، تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز الرئيس وزير الداخلية الرئيس الفخري لمدارس الرياض، والذي يستمر حتى السابع من مارس الجاري، واصل عقد ندواته ومحاضراته ودوراته التأهيلية والتدريبية.

image

image
image

image
image
بواسطة : faifaonline.net
 0  0  768
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:24 مساءً الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.