• ×

06:47 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

التلفزيون السعودي يعد تقريرا مصوراً عن صاحب التلفريك (الخسافي).

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فيفاء . يزيد الفيفي 
يعد الفريق الإعلامي الخاص بالقناة الأولى والإخبارية تقريرا خاصا عن أوضاع الخسافي صاحب التلفريك الذي ما زال معلقا في فيفاء حيث تكبد الفريق عناء الرحلة إلى تلك الجبال الوعرة لإجراء لقاء مع والد الطفل المعاق ونقل معاناته كتقرير أخباري عبر القناتين والتي كان يمثلهما طاقم إعلامي مكون من المدير عرار ناصر خواجي والمصور المتمكن والقدير محمد جعوني والإعلامي على خواجي والمصور عطية حكمي ، وقد ذهل الطاقم الإعلامي عندما شاهدوا التلفريك يتأرجح في مرتفع شاهق وبداخله الطفل ووالده مما جعلهم يستشعرون أنهم فعلا مع مادة إعلامية ذو طابع خاص وإنساني متميز مما شحذ همتهم لتسلق الطرق الوعرة لتغطية شاملة وكاملة حيث صعدوا إلى منزل الخسافي يحيى حسن أسعد الذي أستقبلهم مرحبا وقد أجروا عدة حوارات سواء للصحف المحلية أو للقناتين الإخبارية والقناة الأولى السعودية وكان خلاصة تلك الحوارات أن الخسافي منذ 12عاما وهو يعتمد على التلفريك لنقل طفله المعاق ولا زال والأسباب متعددة منها 1ـ عدم توفر طريق لمنزله .
2ـ عدم توفر المال لشراء موقع على الطريق العام وبناء منزل
3ـ عدم توفر مصدر للمعيشة يقدر من خلاله توفير ما يمكنه من علاج طفله في مستشفى يكون ذو رعاية صحية متميزة
وقد سألوا الخسافي هل تلقى مساعدات بعد نشر معاناته في صحيفة الوطن أكد تلقيه مساعدة عاجلة بــ(30)ألف ريال تم توزيعها على المحلات التجارية وأصحاب الديون الذين نفذ صبرهم عليه.
هذا وقد تم مغادرة الطاقم بعد أن أجمع الكل على سؤال يقول إلى متى يصمد ذلك التلفريك وإلى متى ستطوى صفحة معاناة الخسافي؟؟؟؟؟



image

image
image

image
image
بواسطة : faifaonline.net
 4  0  1859
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:47 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.