• ×

07:05 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

اجتماع مشايخ ومسئولي فيفاء .. نكون أو لا نكون  

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
عبدالله الفيفي (فيفاء)

عقد اليوم الاثنين بمقر لجنة التنمية الاجتماعية في فيفاء اجتماع رئيس مركز فيفاء عليوي بن قيضي العنزي وشيخ شمل قبائل فيفاء الشيخ علي بن حسن الفيفي بمشايخ واعيان قبائل فيفاء ، وتشريف فضيلة قاضي محكمة فيفاء الشيخ حمود العصيمي والدكتور عبدالرحمن بن احمد الفيفي عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد بأبهاء ورئيس مركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بفيفاء الشيخ حسن جبران الحكمي ورئيس قطاع المجاهدين في الدرب الشيخ موسى البشري وممثل مستشفى فيفاء العام الأستاذ حسين موسى الفيفي ومدير المختبر الأستاذ يزيد مسعود الفيفي وقد شهد الاجتماع الذي نظمته لجنة التنمية الاجتماعية بفيفاء على هامش فعاليات حملة التوعية بأضرار المخدرات والتدخين التي أطلقتها اللجنة في فيفاء يوم السبت الماضي وتستمر لمدة أسبوع شهد حضور شيخ قبيلة الحكمي الشيخ احمد محمد الحكمي وشيخ الظلمي الشيخ يحي سالم الظلمي وشيخ العبدلي الشيخ سلمان يزيد العبدلي والشيخ قاسم جابر المشنوي نائب شيخ قبيلة المشنوي والشيخ محمد زاهر الحربي شيخ قبيلة الحربي وشيخ ال سلمان الشيخ يحي عيدان السلماني وشيخ أل شراحيل الشيخ جابر جبران الشراحيلي والشيخ احمد سالم العمري شيخ العمريين والشيخ يزيد هادي الفيفي نائب شيخ قبيلة الداثري والشيخ يحي حسن الابياتي نائب شيخ قبيلة الابياتي ومدير المعهد العلمي في فيفاء الشيخ عبدالله حسن العمري وعدد من المشرفين التربويين ومدراء المدارس والمواطنين فيفاء هذا وقد أدار الاجتماع الشيخ يحي سالم الظلمي الذي سرد قصص كثيرة ومؤلمة عن متعاطي المخدرات وقال أن التوعية بأضرار المخدرات سوف تستمر وانه تم تبليغ خطباء المساجد في فيفاء ان تكون خطب الجمعة لهذا الأسبوع حول التوعية بمشكلة وأضرار المخدرات ثم تحدث مدير لجنة التنمية الاجتماعية في فيفاء الأستاذ محمد يحي الفيفي الذي رحب بالحضور وقال أن الهدف من الاجتماع الحوار المفتوح بين الحاضرين لمعرفة الدور المطلوب منا لمواجهة ظاهرة انتشار المخدرات في فيفاء ثم عقب الشيخ الظلمي وقال بما أن المخدرات أصبحت ظاهرة فهي مشكلة والمشكلة تحتاج منا اليوم إلى حل ثم أعطى الكلمة لرئيس مركز فيفاء عليوي بن قيضي العنزي الذي شكر لجنة التنمية بفيفاء على تبني حملة التوعية بأضرار المخدرات والتدخين والحضور على تلبية الدعوة وتحدث عن المخدرات وشدد على أهمية التوعية الوقائية بقضايا المخدرات وقال أن من أسباب انتشار المخدرات في فيفاء العمالة السائبة المجهولة وتجمعات الشباب إلى أوقات متأخرة من الليل في الشوارع وضعف المتابعة الأسرية وعدم التعاون مع الجهات الأمنية في الإبلاغ عن المجهولين وقال أن المعلومات تشير إلى أن الإثيوبيين غير المسلمين هم السبب الرئيسي والأكبر في انتشار المخدرات في فيفاء واقترح الاهتمام بالترابط الأسري وغرس القيم الدينية بين الأبناء ومتابعتهم وإقامة البرامج التوعوية بشكل مستمر في المدارس ثم ألقى الدكتور عبدالرحمن بن احمد الفيفي كلمة شخص فيها المشكلة والأسباب وتسال ؟ ماذا لو قيل أن محاربين يهاجمون فيفاء هل نتخاذل أم أننا سنتعاون لدفع هذا العدو وقال أن المخدرات خطرها اشد وأعظم من محاربين يعتدون ويسلبون مالاً أو أرضا أما المخدرات فهي تمس عقيدتنا وقيمنا وتدمر شبابنا فالمخدرات تهدم الجهاز العصبي والإرادة والقلب والكبد والاهم من ذلك ذهاب العقل والقيم وارتكاب المحرمات هذا غير ما تسببه من أضرار من الناحية النفسية وبين أن من الأسباب الجوهرية للوقوع في براثن المخدرات هو ضعف الإيمان والغياب الأسري الحقيقي أو المعنوي من قلة الوعي وعدم التنبه لمتابعة الأبناء وكذلك الفراغ والضغوط النفسية والجهل وقلة الوعي ثم تسال لماذا تروج المخدرات في مثل فيفاء من المناطق النائية وأجاب أن البيئات الريفية والقروية عادتا ما تكون الأجهزة الأمنية اضعف منها في المدن وقال ان مركز واحد في فيفاء لا يكفي وطالب برفع الوعي لدى الآباء قبل الأبناء وناشد الآباء ضرورة متابعة أبنائهم الذين يبيتون في الشوارع مع رفقاء السوء حتى الصباح وشدد على أهمية ملاحظة الأسرة والمدرسة أي تغييرات تظهر على الأبناء والحرص على الترابط الأسري وأضاف أن على المشايخ والأعيان واجب معرفة العاطلين والمتعاطين والمروجين ومراقبة الغرباء والمشتبه فيهم والإبلاغ عن أي ظاهرة مريبة وقال أن طريق نجاة المدمن هي الفرار إلى الله واتخاذ الأسباب المادية للعلاج ومقاطعة البيئة الموبوءة وأصحاب السوء وقال أن حملة التوعية بداية الحل لطريق يجب أن يستمر لمحاربة المخدرات ثم تحدث رئيس مركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بفيفاء الشيخ حسن جبران الحكمي عن مشكلة انتشار المخدرات في فيفاء وذكر العديد من الأمثلة والحالات والأنواع التي يتم التعامل معها في فيفاء ثم دار جدل هل وصلت مشكلة المخدرات في فيفاء إلى ظاهرة طلب فيه فضيلة قاضي فيفاء حمود العصيمي عدم الغوص في النقاش في ذلك وطالب بإيجاد الحل ثم تحدث حسين موسى الفيفي ممثل مستشفى فيفاء عن وجود إحصائيات لدى مستشفى فيفاء بوجود 400 حالة لمستخدمين وأضاف أن أكثر من 90% يحصلون على المخدرات من الإثيوبيين الذين يروجونها في فيفاء وشرح مدير المختبر بمستشفى فيفاء العام الأستاذ يزيد مسعود الفيفي عن الأنواع تم التعرف عليها من خلال نتائج التحاليل ثم داخل الشيخ احمد محمد الحكمي وشدد على ضرورة قيام رب كل أسرة بواجبه تجاه متابعة وتوجيه أبنائه وقال إذا كان رب البيت بالدف ضارب فشيمة كل أهل البيت الرقص وطالب بطرد جميع الأثيوبيين وقال أن قبيلة الحكمي تخلو من الأثيوبيين وتسال الشيخ الحكمي لماذا لا يتم عقاب من يتم العثور عليه وهو في حالة غير طبيعية ثم علق فضيلة قاضي محكمة فيفاء الشيخ حمود العصيمي وقال أن النظام ينص على أن يخرج من يتم العثور عليه في حالة غير طبيعية بالكفالة حتى تقام عليه الدعوة ويحكم عليه وأضاف أن هناك تعميم ينص على أن من يتم القبض عليه في حالة غير طبيعية يمكن إحالته مباشرة للمحكمة لتصديق اعترافه والحكم عليه مباشرة ثم تحدث شيخ شمل قبائل فيفاء الشيخ علي بن حسن الفيفي وطالب بتفعيل دور اللجنة الأمنية والمتعاونين مع الجهات الأمنية للقضاء على ظاهرة انتشار المخدرات في فيفاء وقال أن على مشايخ القبائل واجب وكل مواطن ورب أسرة واجب عليهم القيام به ثم تحدث رئيس قطاع المجاهدين في الدرب الشيخ موسى البشري وقال ان المشكلة كبيرة وخطيرة وان ما تم القبض عليه من المخدرات يقدر بالأطنان وأضاف أن من يزور الشؤون الأمنية بأمارة منطقة جازان سوف يجد كميات مهولة من المخدرات المقبوض عليها وهي في الحقيقة لا تشكل إلا نسبة 1% من المخدرات التي تدخل المملكة وقال أن هناك رقم موحد للعمليات الأمنية المشتركة لجميع القطاعات يمكن الاتصال والإبلاغ عليه في أي وقت والرقم هو 3175602/07 وقال أن مواقع انتشار وترويج المخدرات في فيفاء كثيرة ومعروفة في الجوة والعدوين والوشر وطريق الحزام ثم تحدث مشرف الإدارة المدرسية بمكتب التربية والتعليم بمحافظة الداير الأستاذ علي احمد زيدان عن الخطوات العملية لمحاربة أفت المخدرات وقال أن الخمر يصنع في فيفاء ويضاف له البول وقد يكون صاحبه مصاب بالايدز وبالاستعمال لهذا الخمر ينتقل المرض كما تستعمل في الصناعة القوارض النافقة مثل الفئران وقال انه تم مداهمة عدة مواقع كانت تصنع بها هذه المخدرات مثل العفارة والقميح وقال أن بعض الآباء مغرر بهم واستشهد بقصة احد الآباء الذي يشتكي من القبض على ولده الذي لم يتم العثور معه إلا على حبتين فقط وقال ان بعض الشباب اليوم تستخدم القات بعد تسقيته بالمخدرات وأضاف أن هناك نوع من الشمة الصفراء من يستخدمه لا يستخدم غيره لان به نسبه من المخدر ثم تحدث الشيخ محمد زاهر الحربي وطالب باجتماعات دورية للمشايخ مع المسئولين في فيفاء ووجه اللوم لشرطة فيفاء التي لا تتجاوب مع البلاغات وافقه في ذلك الشيخ يحي عيدان السلماني الذي قال انه ابلغ الشرطة عن حالة مرتين ولم يتجاوبوا معه وطالب بتامين الحدود وقال ان المواطن لا يستطيع عمل شي بدون وجود رجل الأمن بجانبه ثم تحدث المرشد الطلابي المتقاعد الأستاذ حسن سليمان الفيفي وأشاد بخطوات الشيخ يحي سالم الظلمي لمحاربة المخدرات وأثار قضية ترويج بعض أبناء فيفاء للمخدرات على الشوارع في فيفاء وهو ما يزيد الطين بلة ويسيء لفيفاء وأهلها وحمل المشايخ كامل المسئولية وقال أن ما يسمعه عن بعض أبناء فيفاء يشوه تلك الصورة التي اكتسبها أبناء فيفاء من خلال رجولتهم وبعدهم عن المخدرات أما الأستاذ يحي قاسم الحكمي فقال انه صدم عندما سمع أن انتشار المخدرات في فيفاء أصبح ظاهرة وتحدث المشرف التربوي الأستاذ محمد جبران الفيفي عن دور المواطن وضرورة إيجاد آلية لمحاربة المخدرات وعلق على ذلك رئيس مركز فيفاء عليوي العنزي وقال أن هاتفه معروف ويرحب وجاهز ومستعد لتلقي أية بلاغات في أي وقت على مدار 24 ساعة يوميا أما المشرف التربوي يحي علي الفيفي فقد طالب بإيجاد صلاحيات أكثر للمشايخ وضرورة وجود متعاونين من المواطنين للعمل مع المشايخ لمتابعة المتعاطين والمروجين داخل كل قبيلة ثم تحدث شيخ آل شراحيل الشيخ جابر جبران الشراحيلي وطالب مستشفى فيفاء وشرطة فيفاء بموافاة مشايخ واسر من يتم القبض عليهم بأسمائهم حتى يتم معرفتهم ويمكن أن يكون في التشهير بهم بهذه الطريقة رادع لهم عن الاستمرار في ذلك الطريق أو التعاون مع الجهات الأمنية في تنفيذ العقوبات عليه ثم دار نقاش حول المشاكل التي يواجهها المواطنين عند التعامل مع المجهولين والقبض عليهم سواء من المجهولين أنفسهم أو من الجهات الأمنية عند إصابة أي مجهول تم القبض عليه من المواطنين بعدها دعا الشيخ يحي سالم الظلمي كل شيخ الى الاجتماع مع أعيان قبيلته لأخذ إجراءات مع المدمنين والمتعاطين ومناصحتهم ومن أراد الرجوع للصواب فذلك الحل ومن لم يستجب يتم التشهير به والتعاون مع الجهات الأمنية لتطبيق العقوبات بحقه وطالب باجتماع دوري لمشايخ فيفاء في مقر لجنة التنمية التي يسعدها التنظيم لهذه الاجتماعات الدورية كل شهر كما كانت هناك مداخلة للمحرر حول ضرورة توفير البدائل للشباب من ملاعب وقامة الدورات الرياضية والبرامج الثقافية والاجتماعية بشكل مستمر في فيفاء ودعوة الشباب لها بالإضافة إلى تفعيل برامج التوعية داخل المدارس وإنشاء فرع للجنة التنمية الاجتماعية في فيفاء بالحكمي أو المشنوي أو العبدلي أو الثويعي حتى يستفيد شباب تلك الجهات من الفعاليات التي تنظمها اللجنة وقد علق على ذلك مدير لجنة التنمية في فيفاء الأستاذ محمد يحي الفيفي ورحب بالفكرة وباركها وقال نحن مستعدين للبدء في إنشاء المقر فور توفر مكان ونطالب المشايخ هناك بتامين موقع لاستخدامه لتفعيل برامج وأنشطة لجنة التنمية هناك الجدير بالذكر أن شيخ شمل قبائل فيفاء الشيخ علي بن حسن الفيفي بشر المشايخ وجميع الحضور من المواطنين بأنه تقرر إعادة كهرباء فيفاء من محافظة العيدابي إلى فيفاء وطالبهم بضرورة التبرع بمقر مناسب للكهرباء في فيفاء واختتم الاجتماع الدكتور عبدالرحمن الفيفي بكلمة قال فيها أن فيفاء لم يكن بها أية دوائر حكومية ولم يخشى على الأبناء آنذاك إلا من الثعابين والحيوانات المفترسة وليس من المخدرات وإذا لم نتعاون فلن نحقق شي حتى لو كان على كل زبيرن مركز وقال أن المواطن رجل الأمن الأول ونحن في خارج فيفاء يؤسفنا ما نسمع من أخبار هناك وقال انه تم إعداد دارسة ميدانية أظهرت وجود متعاطين ومدمنين من أعمار 8-45 سنه وقال أن المسئولية مسؤوليتنا نحن وطالب بإيجاد ملاعب طائرة في كل قبيلة بإشراف تربويين . واقل ما يمكن أن يقال عن اجتماع مشايخ ومسئولي فيفاء اليوم أنه اجتماع مكاشفة ومصارحة اجتماع ناجح بكل المقاييس لم يأتي ذلك صدفه لا بل حسن التنظيم وإدارة الاجتماع والحوار والكرم والحفاوة من منظمي الاجتماع لجنة التنمية الاجتماعية بفيفاء . في الختام تناول الجميع طعام الغداء الذي أقامته لجنة التنمية الاجتماعية .


في ختام الاجتماع تم التصويت والتوقيع على عدد من القرارات والتوصيات الهامة
-

1ـ عقد اجتماع دوري كل ثلاثة اشهر لجميع مشايخ فيفاء مع مدراء المدارس واعيان فيفاء على ان يكون الاجتماع الأول يوم الاثنين 17/5/1430هـ في مقر لجنة التنمية الاجتماعية بفيفاء
2- التنسيق مع رئيس مركز فيفاء للمطالبة المستمرة في زيادة أفراد الجهات الأمنية وافتتاح مراكز إضافية للشرطة
3- أن يحرص كل شيخ على اصطفاء بعض المتعاونين معه لمناصحة الشباب وتحذيرهم من الوقوع في هذا الداء
4- التزام مكتب التربية والتعليم بالداير بالقيام بالتوعية الكاملة
5- نصح أولياء الأمور والمتابعة المستمرة لابنائهم
6- ايجاد البدائل المناسبة من مناشط وبرامج ترفيهية وثقافية
7- إقامة دورات تدريبية توعوية في الأساليب الصحيحة في التعامل مع الأبناء
8- تكثيف برامج اللجنة في جميع جهات وقرى فيفاء وخصوصا جهة الحكمي والمشنوي والثويعي والعبدلي وقد كلف المجتمعون المحرر- عبدالله سالم المشنوي في البحث عن مقر لمناشط اللجنة في جهتهم ومتعاونين من نفس الجهة
9- التعاون من الجميع للقضاء على مشكلة التجول آخر الليل
10- يتم في الاجتماع القادم إبلاغ كل شيخ قبيلة لرئيس مركز فيفاء عن أماكن سكن العمالة المجهولة
11- تفعيل اللجنة المكلفة من إمارة منطقة جازان للقضاء على ظاهرة المجهولين بفيفاء



صور الحفل : بعدسة المحرر عبد الله الفيفي.


image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image
image



[HR]
فضيلة قاضي محكمة فيفاء سلمه الله
سعادة رئيس مركز فيـــفاء =====
سعادة شيخ شمل قبائل فيفاء حفظه الله .
مشائخنا الأفاضل .
الأخوة الدكاترة ،المدراء ،المشرفين والمعلمين .

الحضور الكرام .
سعدت صحيفة فيفاء بهذا اللقاء الذي كان في وقت أبناء فيفاء في حاجة ماسة اليه .
وسعدة صحيفة فيفاء بهذه القرارات . وسعدت أكثر بتغطية هذا الحدث حصرياً .

والشكر كل الشكر لله ثم لأعضاء لجنة التنمية الأجتماعية في فيفاء وعلى رأسهم مديرها الفاضل الأستاذ/ محمد يحيى .

وأخيراً شكراً لمحرر صحيفة فيفاء الذي لم يكتفي بالتغطية بل كان له دور كبير في نقل بعض طلبات شبابنا الذين طالبونا في رسائل متعددة وأذكر منهم (شاب مدمن تدخين ) والذي قال كيف تلومنا والأباء لايدرون عنا .... وأضاف أين تريدونا أن نذهب وكيف تريدونا أن نعيش في ظل عدم وجود أماكن ترفيهية ورياضية ...والحقيقة انه قال الكثير ونعتذر منه لعدم نشر رسالته رغم أهميتها ولكن كانت مطالبة محرر صحيفة فيفاء اليوم تدور حول طلبه .

وأخيراً شكراً جزيلاً للآستاذ/ عبد الله على هذا المجهود الذي بدأه صباح أمس ولم ينتهي منه الا الآن ولاشك بأن هذا مجهود يشكر عليه من الجميع ...

وختاماً نسأل الله التوفيق والهداية لآبناؤنا وأن يجنبهم الله شر هذا البلاء .


المشرف العام لصحيفة فيفاء
جابر بن ماطر جابر
بواسطة : faifaonline.net
 34  0  3141
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:05 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.