• ×

09:19 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

أفراد قبيلة آل عمرو ببني حريص في ليلة من ليالي الوفاء لشيخهم .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 جابر الفيفي (الرياض) .

كانت ليلة الوفاء والحب والفرح أقامها أفراد قبيلة أل عمرو بني حريص جسدوا فيها معنى الحب والوفاء لشيخهم الشيخ/ أحمد بن يحيى حريصي شيخ قبيلة آل عمر بني حريص .

وذلك ليلة الأربعاء الماضي حيث أحيوا في استراحة _ طيبة _ بمدينة الرياض أفراحا قل أن نراها وأهازيج بمناسبة تواجد شيخهم ضيفاً عليهم بمنطقة الرياض حيث أقاموا مأدبة عشاء تجسد فيها الكرم والجود بهذه المناسبة أتبعوها بسهرة تراثية جميلة استعادوا فيها تراثهم المنوع الأصيل ، فكانت ليلة لا تنسى تعانق فيها الحب الوفاء والأصالة بين كل الأطياف العمرية من تلك القبائل ، ساهم في ذلك الكرم والأصالة وتطرزت بكل ماهو جميل .
كما كان لتواجد عدد كبير من أبناء القبائل الأخرى كالجابري والودعاني والفيفي والقرادي وغيرهم من القبائل الأخرى الأثر الكبير في أحياء تراث الآباء والأجداد بالطرح والترحيب وغيره مما درجت عليه عادات أبناء خولان بن عامر..

يقول الشاعر/ علي بن سلمان الودعاني في طرح تقدم به مع مجموعة كبيرة ضمت الودعاني والجابري وبعض أفراد القبائل ..


منا سلام الله على الحفل المنظما = عد المعينة من قنوف(ن) تحجب السما
= عامين واعطانوا على الدنيا مظللة
وامحرصة نشهد لهم والناس تعلما =وشيخهم أحمد شبيه البحر الأعظما
=لتحركا موجو يزحزح طم الأجبلة
..
هذا وقد تخلل الحفل تقديم بعض الهدايا وقد اختتمت بتقديم هدية عبارة عن درع تذكاري من قبيلة بني ودعان للشيخ المحتفى به ..

هذا وقد تشرفت صحيفة فيفاء بتلبية الدعوة والحضور لتساهم بنقل هذا الحفل الذي هو مميز بكل ما تعنيه الكلمة حيث رأينا من خلاله التعاون والإخاء بين أفراد تلك القبيلة بالإضافة إلى الكرم والأصالة وما لفت انتباهنا حقيقة هو حب الجميع لشيخهم الذي أيضاً هو يبادلهم ذلك الحب والوفاء وقد لوحظ ذلك جلياً على الشيخ وأفراد قبيلته .
كما لوحظ أيضاً معرفته بالعادات والتقاليد وثقافته وطلاقة لسانه من خلال استقباله لعدد من الضيوف من القبائل الأخرى بعد إصرار قبيلته على توليه ذلك رغم انه الضيف .

وبهذه المناسبة فأن صحيفة فيفاء قد التقطت بعض الصور لذلك الحفل والذي يسرها أن تنشر جزء منها ونعتذر عن التقصير سواء ممن دعونا ومن شيخهم الفاضل .
ونرجو أن نكون قد نقلنا جزء ولو يسير مما شاهدناه فما شاهدناه لايمكن اختزاله في خبر هكذا ...

يقول الشاعر : يحيى بن سالم الحريصي ..



حياكم الله مرحباً يا ضيوفنا الكرام = واهلاً عداد ماقد صرف من طيب الكلام
=ربعي يرحبون وأمشيخ يتشرف بكم وأنتم هل الثقة ..

والضيف له حقٍ وله تقدير وأحترام = وأنتم نحي مثل البدر حين يجلي الظلام
= طبتم وطيبين ما بيننا فرقٍ وتفريق وتفرقة .

وكان ختامها مسكاً



والله يكثر خيركم أكثر من المطر = وعداد يوماًقد زفى رعدن وهيملي
جميلهم كمثل وادي بيش لانشر = زادواعلى البدوان في سهلن وجبلي

image

image
image

image
image

image


image

image
image

image
image

image


image

image
image

image
image

image
image

image

ملاحظة ..
سيتم نشر بقية الصور لاحقاً ..
بواسطة : faifaonline.net
 4  0  3323
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:19 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.