• ×

04:59 صباحًا , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

أهالي جبال جازان يعودون إلى محاصيل مزارع المنطقة بعد ارتفاع أسعار المواد الغذائية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
فيفاء : يزيد حسن الداثري

أقبل معظم سكان جبال جازان على شراء الحبوب بأنواعها والمسمى لديهم بـ( الذرة والدخن والزعر والبر) والتي يقوم أصحاب المطاحن وكبار السن من عرضها في الأسواق مستغلين الإقبال عليها بسبب ارتفاع أسعار الدقيق والبر والأرز وبقية المواد الغذائية وندرة بعضها في السوق أحيانا والتي جعلت الإقبال عليها أكثر من أي وقت مضى وقد تحدث محمد سلمان المالكي قائلا لم أشهد إقبال على المنتجات المحلية من الحبوب كهذه الفترة منذ عقود رغم أسعارها المرتفعة نظراً لجودتها المتميزة إلا إن ارتفاع أسعار الدقيق وقلت توفره غالبا جعل الإقبال عليها كبيرا مما جعل كثير من الأهالي يفكرون جديا في العودة إلى زراعة أراضيهم في المواسم المقبلة بشكل كبير كون الكثيرين قد تخلوا عن الزراعة منذ عشرات السنين نظرا لتوفر الدقيق والبر بكثرة مع الأسعار الزهيدة التي جعلت الكثيرين يتخلون عن مزارعهم طوال أعوام مضت / وأكد سليمان الحريصي انه لم يشهد في حياته ذلك الإقبال على المحاصيل الزراعية المحلية التي تجاوزت حد إقبال أهالي المنطقة إلى إقبال كبير من سكان المناطق المجاورة مثل عسير الذين يقصدون المنطقة لشراء كميات كبيرة من محاصيل المنطقة مما يشحذ همم المزارعين وأبناء المنطقة للعودة إلى الزراعة خاصة وان منطقة جازان بسهولها وجبالها تنتج أفضل أنواع الحبوب على مستوى البلاد وأضاف فرحان سالم ألفيفي أنه من الضرورة الملحة تعلم أجيالنا الزراعة ولعل الظروف الحالية ناقوس خطر يذكر المواطنين بضرورة الزراعة والاعتماد على الأكل من عمل أيدينا خاصة وأن الله قد أكرمنا بأرض لا تحتاج منا إلا أن نزرع البذور ونجني حصادها..
بواسطة : faifaonline.net
 3  0  695
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:59 صباحًا الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.