• ×

09:23 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

وصول صاحب السمو الملكي الأمير/منصور بن عبد العزيز الى فيفاء .  

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
فيفاء : علي أحمد الفيفي .
وصل إلى فيفاء ظهرهذا اليوم الاثنين صاحب السمو الملكي الأمير منصور بن متعب بن عبد العزيز نائب وزير الشئون البلدية والقروية يرافقه عدد من المسئولين وقد كان في مقدمة مستقلي سموه في استراحة فيفاء .
سعادة رئيس مركز فيفاء الأستاذ/ عليوي بن قيضي العنزي وسعادة رئيس بلدية فيفاء المهندس مشهور قاسم الشماخي
وسعادة رئيس المجلس البلدي الأستاذ/ محمد سلمان الكييشي
ونائبه الشيخ/أحمد بن محمد الحكمي الفيفي وبقية الأعضاء وعدد من مشائخ فيفاء وجمع غفير من المواطنين حيث استقبل سموه بكل حفاوة وتكريم ..
هذا وقد كان هناك حفلاً خطابياً بدأ بقصيدة ترحيبية تلا ذلك عرضة شعبية قام بها مجموعة من أبناء فيفاء .

ثم كلمة لرئيس بلدية فيفاء استعرض من خلالها مشاريع البلدية المنفذة والقائمة والمستقبلية . عقب ذلك عرضاً مرئيا يوضح كذلك مشاريع وخطط قائمة ومستقبلية..
وبعد ذلك قدم لسموه الهدايا حيث بدأ رئيس بلدية فيفاء بتقديم الهدايا وذلك بتقديم مجسم لبيت شعبي من تراث فيفاء تتابع بعدها الهدايا المقدمةمن أعضاء المجلس البلدي وبعض المشائخ والمواطنين والتي أغلبها من منتوجات فيفاء .

ثم بعد ذلك قام سموه بافتتاح المشاريع التي تقرر تنفيذها..
وأرتجل سموه كلمة مقتضبة ..
ثم غادر مودعاً سموه الكريم بمثل ما استقبل به..

الجدير بالذكرأن عدد من المواطنين قد تقدموا بعدد من الشكاوي لسموه اثناء عبوره طريق (20) وأثناء وجوده في الحفل وقد وعد سموه بإيجاد الحلول لشكاويهم
.



هذا ونشيرالى التفاصيل للمشاريع التي دشنها سموه وذلك من خلال تصريح سعادة رئيس بلدية فيفاء المهندس مشهور الشماخي والتي سبقت الزيارة وذلك لجريدة الوطن .
حيث ورد في صحيفة الوطن هذا اليوم الآتي
..

[HR]
دراسة إقامة مخطط حي سكني يوفر ( 1766 ) قطعة سكنية بفيفا
تدشين مشاريع بلدية في فيفا بأكثر من 93 مليون ريال


فيفا : سلطان الفيفي

أوضح رئيس بلدية فيفا المهندس مشهور قاسم الشماخي إن نائب وزير الشئون البلدية والقروية الامير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز سوف يدشن مشاريع في فيفا بأكثر من 93 مليون ، وأشار الشماخي إن البلدية تقوم بالتخطيط المدني والعمراني لفيفاء بناءً على الخطط الإستراتيجية حيث بنت البلدية جميع مقترحات المخططات الهيكلية والعمرانية لفيفاء على الاستراتيجيه الوطنية التي تنظر لفيفاء كمركز جذب سياحي مستقبلي لطبيعتها الجبلية الخلابة وجاذبية إبداع إنسانها في صنع مدرجاتها المتناسقة وجمال وجودة الطراز المعماري الأثري الفريد .. وقد تم إعداد المخططات الهيكلية والعمرانية من خلال دراسة متكاملة للوضع الراهن وقد تم فيها إنتاج خرائط الأساس من خلال المصورات الفضائية وكذلك الرفوعات المساحية وتم تحليل جميع المعلومات ومن ثم وضع المقترحات وتشمل مخطط هيكلي شامل لفيفاء ،مخطط هيكلي ومحلي لفيفاء ،والمخططات العمرانية المختلفة وتشمل تطوير مواقع قائمة غير منتظمة ،ومخططات سكنية جديدة بخدماتها ،وموقع السوق المقترحة،وموقع المرافق الحكومية ،ومشاريع سياحية وترفيهية ،مشاريع صناعية وورش كما تمت دراسة عدة مواقع سكنية قائمة ( غير منتظمة ) وتحليل وضعها الحالي ومن ثم اقتراح المخططات التطويرية لها لمعالجة إشكالاتها وتداخلاتها الحالية بما يتفق مع رؤى تخطيطية علمية تكفل أنشاء الله مرونة مرورية وحركية شاملة سلسة بما يتناسب مع الكثافة السكانية والحركة التجارية وسهولة تقديم الخدمات ، وكذلك دراسة الوضع السكاني العام بفيفاء من حيث الكثافة السكانية الحالية والتوقع المستقبلي لها والنظرة السياحية لفيفاء ومن ثم تم اقتراح المخططات السكنية الجديدة بما يتناسب مع الحركة المرورية المتزايدة والتوقعات السكانية المستقبلية المتزايدة أيضا وبما يخدم التوجه القائم للحفاظ على المواقع السياحية والمطلات الجبلية كمواقع جذب سياحي قوي والمواقع المنبسطة نسبياً السهلية كمواقع نمو سكني انسب بالإضافة إلي موقع السوق المقترح الجديد الذي تزيد مساحته عن 3000000م2 باعتبارات تخطيطية مستقبلية تتركز على سهولة الحركة المرورية وتوفر المناطق المفتوحة وممرات المشاة وتعدد وتنوع الأنشطة من ناحية وتوسطه لمناطق نمو سكاني من ناحية أخرى وبما يمكن من توفير الخدمات المساندة كما أوجدت البلدية موقعاً وخططته للمرافق الحكومية كأول مخطط في المناطق الجبلية يقوم على تجميع المرافق الحكومية في موقع واحد يسهل الوصول إلية ويستوعب تلك المرافق مع الخدمات المساندة لها من مواقف وشوارع خدمة وحدائق ومساحات مفتوحة وبالتالي يسهل على المراجع والمستفيد من خدمات تلك المرافق الحصول على الخدمة بسهولة ويسر وراحة كما دراسة إقامة مخطط حي سكني يوفر 1766 قطعة سكنية ،كما تسعى البلدية لإيجاد مخطط للمنطقة الصناعية يتوسط التجمعات السكانية الرئيسة لكل من فيفاء والدائر والعيدابي وقد روعي في هذا الموقع سهولة الوصول إليه من جميع المواقع المستهدفة بالخدمة كما روعي في تخطيطه توزيع الحركة من المحاور الرئيسة إلى المحاور الفرعية بشكل متوازن وسلس وإمكانية احتوائه على جميع الأنشطة الصناعية والحرفية والورش وذلك لخلق تنافسية عالية تخدم المواطن . أما عن الطرق فقال الشماخي بان البلدية قامت بدراسة الوضع الحالي للطرق بفيفاء وتحليلها رغبة في تأهيلها لأفضل مما هي عليه حالياً بناءً على الإستراتيجية الوطنية والمحلية الناظرة لفيفاء بمنظور سياحي مستقبلي لكون فيفاء تستقطب عدد كبير من الزوار والسياح سنوياً إضافة إلى سكانها الـ 75000 نسمة وذلك وفق منظور تخطيطي دقيق .
وأشار الشماخوهي: إن مشاريع البلدية الجاري تنفيذها تبلغ تكاليفها (68.424.000 ) ريالا، ووهي:مشاريع السفلتة والأرصفة والإنارة بمبلغ
( 39.906.000 ) ريالاً ،، ومـشـاريـع درء أخـطـار الـسـيول بمبلغ
( 11.000.000 ) ريريال،مـشاريـع الجـدران السانـدة للـطرق بمبلغ
( 9.299.000 ) ريال، ومشـروع تـحسيـن وتجمـيل المداخل بمبلغ
( 2.000.000 ) ريال ، ومـشروع أنـشاءمـسـلـخ بـمـبـلـغ
( 3.000.000 ) ريال، و مشـروع التخلص من النفايات بـمـبـلـغ
( 3.223.000 ) ريال
المشاريع يبلغ إجمالي تكاليفها (93.526.000) ريالاً وهي كما يلي :
1ـ مشاريع السفلتة والأرصفة والإنارة بتكلفة أجمالية ( 37,971000 )ريال .
2ـ مشاريع درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار بتكلفة أجمالية (22,555000) ريال 3ـ مشاريع حماية وإنشاء ممرات وجدران إستنادية للطرق بتكلفة أجمالية ( 26000000) ريال
4 ـ مشروع تسوير مقابر للقرى التابعة للبلدية بتكلفة ( 4,000000 ريال )
5 ـ مشروع إنشاء وتجهيز كراج للبلدية بتكلفة ( 3,000000 ) ريال .
وتقوم البلدية بجهودها الذاتية عن طريق فرق الصيانة ومعدات البلدية وعن طريق بعض المؤسسات المحلية المتخصصة تقوم بأعمال الصيانة المستمرة والدورية للطرق والتي يزيد أجمالي أطوالها بفيفاء عن ( 500 ) كم .. وذلك بتنفيذ سياجات خرسانية مسلحة على حواف الطرق الجبلية .. وفي بعض المواقع تقوم بإنشاء جدران وسياجات حجرية .. وتقوم بعمل حوائط خرسانية مسلحة لحماية أكتاف الطرق من الانجراف أو الهبوط.. كما تقوم بعمل ربرابات لمقاومة أنجرافات الطرق المتوقع بفعل الأمطار .. ويتم ترحيل حوالي .
( 11694 )م3 من الأنقاض ومخلفات انحرافات الأمطار في شهرياً في الأوضاع العادية.. ويتم شهرياً صيانة حوالي ( 221 ) عمود إنارة بالإضافة للوحات التوزيع الكهربائي والانقطاع الكهربائية.
وفي مجال تحسين المحال التجارية لتقدم مايحتاجة المواطن منها بطريقة وجودة أعلى وأفضل قامت البلدية بوضع خطة لتحقيق درجة جيدة من ناحية الوضع الإنشائي والمعماري وبالتالي الصحي لمجال الصحة العامة من الداخل وكذلك من الواجهة على الشارع ليتحقق بموجبها الارتقاء بهذه المجال للمستوى كما تستمر بضبط الصحة العامة بمتابعة المحال لضبط المخالفات وإخراج رخص المحلات لأصحابها وإلزام العاملين بها لاستخراج الشهادات الصحية وذلك بتكثيف الجولات الرقابية من قبل المراقبين الصحيين ومراقبي الأسواق لضبط ذلك وإتلاف مايخالف أنظمة الصحة العامة من مواد وسلع وفق المحاضر والإجراءات المخصصة لذلك . وفي مجال النظافة العامة تسعى البلدية جاهدة وعبر الشركة المقاولة ووفق خطط عمل يومية وخطوط سير محددة ومحسوبة لآليات ومكابس النظافة وسياراتها لجمع النفايات من جميع الطرق والشوارع يومياً وترحيلها إلى المرمى المخصص لذلك وإتلافها فيه بالطرق العلمية المحددة لذلك حيث ترحل البلدية شهرياً مامتوسطه (1053) طن نفايات و( 1440 ) طن مخلفات أخرى وذلك عن طريق ( 16 ) آلية وسيارة و ( 64 ) عاملاً ،والبلدية تقوم بأعمال النظافة العامة مع حرصها والأمانة لإيجاد عقد نظافة يخص فيفاء وحدها .. وذلك لخدمة الأعداد الكبيرة من أبنائها والزائرين لها والسائحين. كما تقوم البلدية بالأشراف والمتابعة المستمرة لأعمال مقاول رش المبيدات لمكافحة الحشرات ونواقل المرض وفق خطط عمل وخطوط سير محددة لسيارات وعمال رش المبيد لتغطية جميع الطرق والشوارع والمواقع المحددة سلفاً ..
ويتم ذلك عن طريق ( 10 ) سيارات مجهزة بأجهزة رش المبيد على شكل رذاذ أو ضباب مع ( 25) عاملاً منهم الفرق الراجلة حيث يتم رش المبيد شهرياً بحوالي ( 308 ) لتر وحوالي ( 27 ) كيلو جرام بودرة مبيد بعد تحليلهما في الكميات المقررة لذلك من الديزل .
كما حرصت البلدية على إنشاء وحدة إدارية تهتم بدراسة مجالات الاستثمارات البلدية وتنمية الإيرادات وفق اختصاصات البلدية تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبد العزيز آل سعود وزير الشئون البلدية والقروية لتكون رافدا رئيساً تعتمد علية البلدية في تنفيذ سياسات وتوجهات التنمية إضافة لما تقبل علية المنطقة من مستقبل سياحي واعد يحتاج لبنى تحتية جديدة ومرافق مشجعة ومطلات مهيأة .. فقد قامت البلدية بصرف جهود كبيرة وإمكانات كبيرة لإيجاد مواقع جديدة تتناسب مع الطموح ومع المستقبل السياحي ، وقامت بتخطيط عدة مواقع لعدة أغراض كمرافق سياحية وخدمات مساندة أخرى ، سيكون تنميتها وتشغيلها مستقبلاً عن طريق القطاع الخاص ، وسيعلن عنها قريباً بأذن الله بمواصفات طموحة ترقى لأفضل المستويات المتاحة على مستوى المملكة، وستسعى البلدية مع الامانه بأذن الله لتسويق هذه المواقع عن طريق جميع المنافذ والقنوات الإعلامية المتاحة وبالتنسيق مع الهيئة العليا للسياحة في مجالات مجدية بأذن الله للوصول إلى مايتطلع إليه سكان فيفاء أولاً ومايتوقعة السائح المقبل على فيفاء من جميع أنحاء المملكة وخارجها
وتقوم البلدية بالدور المنوط بها في مجال مراقبة الأراضي الحكومية حيث تم تشكيل لجنة مشتركة تنسق بشكل دائم مع لجنة إزالة التعديات على الأراضي الحكومية وتتابع بشكل مستمر أثناء فترات الدوام الرسمي وبعده وأثناء العطل حرصاً على المحافظة على مثل تلك الأراضي الحكومية مما أدى إلى تمكن البلدية من تبتير تلك المواقع ورفعها مساحياً وهى الآن في طور التخطيط كما تقوم البلدية بدورها نحو خدمة المواطن في مجال الإجراءات المتعلقة بحجج الاستحكام كما تقوم بدراسة القضايا المتعلقة بالأراضي والفصل أو التوجيه فيما يدخل في اختصاصها كما تقوم البلدية بإزالة التعديات على الأراضي الحكومية مع لجنة إزالة التعديات ، وتعتبر فيفاء بطبيعتها مركز جذب سياحي لتكويناتها الجبلية العجيبة .. وهي عبارة عن ثمانية عشر جبلاً ملتفة حول بعضها .. متداخلة مع بعضها.. محيط بعضها ببعض تشكل في مجملها جبلاً واحدً يرى من بعيد هرمي الشكل .. يرتقي الزائر أولها فيفاجأ بجبل أضخم فيعلوه فيبهر بأخر أعظم هكذا فيفاء .. تتخلل جبالها أودية منحدرة محيطة بفيفاء من جميع جوانبها تتجمع في الأودية الكبيرة المعروفة ( وادي ضمد ووادي جورا ) .. مدرجاتها متناسقة متناغمة .. تربتها خصبة زراعية خضراء .. سماؤها صافية .. هوائها نقي .. تراثها متقن جاذب للمستمتع بمشاهدته وللباحث في أصوله وتفصيلاته ومدلولاته ومنافعه.. وللتأمل في عقلية صانعه ..
هذه فيفاء ومن هنا تسعى بلدية فيفاء للحفاظ على هذه الموروثات الثمينة من طبيعة ومن تراث مع السعي الجاد لبناء مدني مخطط يستوعب المستقبل بسكانه وزائريه وحاجياتهم وراحتهم بشكل يحتوي مدنية المستقبل في ثوب الحضارة الموروثة ..
فالطرق المسفلتة نرى أرصفتها حجرية تقليدية .. ومباني الأجيال الجديدة لاتخلو من لمسات القلاع والمنازل القديمة وهذا ملحوظ لاشك حالياً والمباني القديمة لاتزال شامخة تحكي ماضياً عريقاً تتأمله الأجيال .. والحدائق والمطلات المأمولة تتوشح نمط المدرجات الزراعية المرسومة في المخيلات ..

image

image
image

image
image

image
image

image
بواسطة : faifaonline.net
 26  1  2757
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:23 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.