• ×

01:20 صباحًا , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016

تفقد معاليه الطريق الساحلي \" جازان جدة \"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
أمير جازان يلتقى وزير النقل

جازان سلطان الفيفي

أستقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان صباح أمس الأحد بمعالي وزير النقل الدكتور جبارة بن عيد الصريصري والذي يقوم بزيارة لمنطقة جازان والوفد المرافق له وفي بداية اللقاء رحب سمو أمير جازان بالدكتور جبارة متمنياً له التوفيق في مهام زيارته للمنطقة بعد ذلك بحث معه عدداً من الموضوعات الخاصة بالمشاريع التي تنفذها الوزارة بالمنطقة وناقشا عمل أدارة النقل والطرق بجازان وحاجة المنطقة الى مشاريع مستقبلية جديدة حضر الأستقبال وكيل وزارة النقل للطرق المهندس عبدالله المقبل ووكيل امارة منطقة جازان الدكتور عبدالله بن محمد السويد .

من جهة أخرى توجه معالي وزير النقل الدكتور جبارة الصريري لتفقد طريق( جازان- الشقيق القنفذة الليث- الشعيبة جدة) براً و الذي تقوم الوزاة حالياً بتنفيذ ه وتحويله من طريق مزدوج الى سريع وبدأت الجولة من مدينة جازان بأتجاه محافظة جدة تم خلالها قطع (695) كلم برا , وقد أجتمع معالية خلال الجولة بأستشاري ومقاولي المشروع وتم مناقشة الأعمال المنفذة والأطلاع على نسبة الأنجاز التي تمت حتى الآن من المشروع

ووقف معاليه على المراحل التي تم إنجازها كما شاهد مدى تنفيذ أجزاء الطريق

الجدير ذكره أن طريق (جدة جازان ) يبلغ أجمالي طوله 695 كلم يبدأ من دوار المعارض وقد تم تنفيذه من خلال 17 جزء بألأضافة الى أصلاح وإعادة إنشاء أجزاء من الطريق القديم كما تم تنفيذ بعض التقاطعات على طريق (جدة جازان ) مع الطريق القديم شمال الليث وتقاطع بجانب دوار المعارض وقد بلغت تكلفة تنفيذه مايزيد (1,2) الف ومائتان مليون ريال .

وقد تم كذلك الأنتهاء من تنفيذ أزدواج الطريق مع التقاطعات وفتح أمام الحركة المرورية على عدة مراحل بدأت من عام 1425هـ حتى أكتمل بنهاية 1429هـ ..

ونظراً لأهمية الطريق ولمواكبة التطورات للمناطق التي يمر بها ويخدمها فقد قامت الوزارة بتحويلة الى سريع حيث أعتمد في ميزانية الوزارة للعام المالي 1428/1429هـ مبلغ (300) مليون ريال لتحويل جزء من الطريق بطول (90) كلم كمرحلة أولى يشتمل على طريق خدمة وتقاطعات علوية وأسيجه على جانبي ووسط الطريق ,, كما أعتمد في ميزانية الوزارة للعام المالي الحالي 1430هـ / 1431هـ ماطوله (100)كلم كمرحلة ثانية .

الجدير ان الطريق والمعروف بطريق الساحل يمتد من مدينة جازان جنوب المملكة على الحدود مع الجمهورية اليمنية مروراً بجدة وينبع حتى يصل الى حقل شمالاً على الحدود مع المملكة الأردنية الهاشمية من المحاور الرئيسية والدولية الهامة في المملكة , حيث ساهم في زيادة وتسهيل حركة النقل المحلي بين مناطق المملكة والنقل الدولي والعابر مع الدول المجاورة من خلال زيادة حركة النقل واستخداماته المختلفة , ومن الناحية الأقتصادية فأن هذا الطريق يعتبر ذو أهمية كبرى في تسهيل حركة التبادل التجاري وزيادة فرص الأستثمار في المناطق التي يمر بها الطريق الساحلي ,

من جهته أوضح ذلك مدير أدارة النقل والطرق بجازان المهندس ناصر الحازمي أن هذه الزيارة تأتي حرصاً من معاليه على متابعة مراحل الطريق الدولي السريع والوقوف شخصياً على انجاز الطريق بالتوجه براً من جازان الى محافظة جدة وذلك لما فيه راحة وسلامة المسافرين ومرتادي الطريق.


بواسطة : faifaonline.net
 2  0  2210
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:20 صباحًا الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.