• ×

12:01 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

شركة الكهرباء تعيد فيفاء إلى ما قبل الكهرباء !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
عبدالله الفيفي ( فيفاء )

لا زال المواطنين في فيفاء يعانون من إنقطاعات الكهرباء شبه اليومية و اللامبالاة التي تمارسها الجهات المعنية بتوفير الكهرباء و صيانتها ,فمنذ مساء اليوم و تكراراً لما يحدث بشكل يومي و يمتد لساعات طوال قد تمتد لأيام أو ليالي تعيش فيفاء في ظلام دامس نتيجة العطل في ريموت محطة القعبة الذي يقف عائقاً أمام إعادة التيار الكهربائي آليا من وحدة التحكم في محطة كهرباء جازان الأمر الذي يستدعي حضور احد الفنيين لإعادة تشغيل الكهرباء في فيفاء يدوياً الأمر الذي يتطلب أيضاً إتصالات متعددة من أهالي فيفاء لشركة الكهرباء دون إجابة مما يضطر أحد المواطنين إلى النزول لمقر طوارئ الكهرباء بالعيدابي للمطالبة بتكليف فني لإعادة التيار من خلال تشغيله في فيفاء كما حدث هذا اليوم , بينما يعاني الأهالي الأمرين طوال فترة الليل في الظلام مع لسعات البعوض , وعلى الرغم من زوال العوامل الجوية المؤثرة على الكهرباء كالصواعق و توقف الأمطار إلا أنّ التيار لا زال مقطوعاً حتى ساعة إعداد هذا الخبر و في ظل هذا الوضع يضطر المواطنين في فيفاء للعودة لإستخدام الفوانيس و الشموع وشراء مولدات الكهراء التي اصبح المواطنين يعتمدون عليها بشكل كبير .

الجدير بالذِكر أن أعطال الكهرباء لم تطال المواطنين فحسب فقد تعطلّ برنامج زيارة معالي نائبة وزير التربية و التعليم نورة الفايز هذه الليلة في فيفاء نتيجة انقطاع الكهرباء والإهمال في صيانة أعطال الكهرباء , على الرغم من الإتصالات المتكررة على مدير كهرباء جازان المهندس محمد عجيبي الذي لم يرد على إتصالاتنا رغم إطلاعه مسبقاً على الوضع في فيفاء من خلال إتصالات سابقة و كذلك المهندس سليمان يحيى الفيفي مدير محطة كهرباء فيفاءأيضاً , و قد تم الإتصال على مسؤول الصيانة في شركة الكهرباء المهندس يحيى الغزواني و تم اطلاعه على المشكلة وفي انتظار حل نهائي للانقطاعات المتكررة يوميا للكهرباء , و المواطنين فيفاء يتمنون أن يحظوا بالكهرباء كبقية مناطق مملكتنا الحبيبة و أن لا تكون تكاليف فواتير الكهرباء ثمناً للظلام الذي يعيشونه و ثمناً لأعطال اجهزتهم المنزلية نتيجة هذه الانقطاعات .
بواسطة : faifaonline.net
 12  0  1465
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:01 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.