• ×

03:42 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

محمد بن نايف يتكفل بسداد ديون الشهيد العكاسي وتوظيف أشقائه ونقل أحدهما

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 متابعات ـ حسن أسعد الفيفي :

تكفل الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية بسداد ديون الشهيد عامر بن أحمد العكاسي الذي استشهد أمس الأول على يد مجموعة من الإرهابيين في نقطة الحمراء الأمنية في الدرب شمال منطقة جازان. جاء ذلك خلال قيام الأمير محمد بن نايف بتأدية واجب العزاء لأسرة الشهيد في منطقة عسير ظهر أمس. ونقل الأمير محمد للأسرة تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز والنائب الثاني الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود ونائب وزير الداخلية الأمير أحمد بن عبد العزيز وقال الأمير محمد بن نايف لوالد الشهيد وأسرته أن الموقف الذي قدمه شهيد الواجب موقف مشرف وبطولي يفخر به الجميع والعزاء الذي يخفف مصاب الجميع أنه مات ميتة الأبطال وهو يواجه الأعداء في ميدان الشرف.

وكان مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية قد قدم واجب العزاء لأسرة الشهيد العكاسي صباح أمس في قريتهم (العكاس) غربي مدينة أبها. وحضن الأمير محمد بن نايف خلال التقائه بأسرة الشهيد ابنتي الشهيد يمنى ولمار، في إشارة واضحة على الأبوة الحانية، مؤكدا أنه سيمنحهما حنان الأب الذي لم يمت ووعد أن يكون لهما ولجميع أفراد الأسرة بمثابة الأب, مؤكدا أن الجميع محط اهتمام ورعاية القيادة الكريمة بأسرها التي لن تألو جهدا بإذن الله في تقديم وتوفير كل ما يحتاجون إليه بعد فراق والدهم الذي بذل روحه من أجل الذود عن وطنه. واعتبر مساعد وزير الداخلية وفاة العكاسي أثناء تأدية واجبه للذود عن حمى وطنه ضد هذه الفئة الضالة وسام شرف وعز يجب أن تفتخر به الأسرة والجميع، في الوقت الذي أعلن فيه تكفله بسداد جميع الالتزامات المالية والديون التي في ذمة الشهيد ووعد بتوظيف ثلاثة من أشقائه العاطلين في الوظائف التي يرغبون فيها. وخاطب الأمير محمد بن نايف أشقاء الشهيد خلال زيارتهم في منزلهم في قرية العكاس قائلا: «ستلتحقون جميعاً بالأعمال التي ترغبونها وهذا هو الوقت الذي ينبغي أن تعملون فيه وأخوكم قدم روحه فداء لدينه ووطنه في ميدان البطولة والشرف». وأبدى استعداده لنقل شقيقهم الذي يعمل في منطقة نجران إلى منطقة عسير ليتمكن من رعاية والديه والقيام بشؤون الأسرة بعد وفاة أخيهم الذي قدم روحه فداء للوطن. من جهة أخرى، وجه الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير جمعية آباء في منطقة عسير بكفالة أسرة عامر العكاسي كفالة مالية وتربوية وتعليمية، فيما يضمن سعادة الأسرة وتوافر جميع ما يحتاجون إليه. إلى ذلك، أديت أمس صلاة الميت على شهيد الواجب رجل الأمن جندي أول عامر بن أحمد بن عامر الشويش العكاسي، في جامع الملك عبد العزيز في أبها. كما تقدم المصلين الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير، وشهد الصلاة حضور كبير من المواطنين والمقيمين والقيادات الأمنية في جازان.

بواسطة : faifaonline.net
 5  0  1298
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:42 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.