• ×

02:50 مساءً , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

أم حسن لم تكتمل فرحتها بالعفو عن ولدها في فيفاء.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
فيفاء أون لاين
فيفاء عافية الفيفي : أم حسن وزوجها أسرة فقيرة تعيش في حقو فيفاء لم تكتمل فرحتهم بتوصل الجاهة التي تشكلت قبل أكثر من عام من مشايخ واعيان قبائل القطاع الجبلي والسهلي بمنطقة جازان لطلب أولياء الدم في قبيلة الحكميين بفيفاء العفو عن ولدها حسن سلمان المشنوي الفيفي الذي صدر بحقه صك شرعي بتنفيذ حكم القصاص لقتله عبدالله احمد اسعد الحكمي الفيفي اثر شجار دار بينهما قبل حوالي أربع سنوات ورغم توصل تلك الجاهة إلى تنازل أولياء الدم المشروط إلا أن فرحة أم حسن لم تكتمل تقول أم حسن أنا وزوجي نعول أسره كبيرة كلهم أطفال وليس لنا بعد الله إلا أهل الخير زوجي ليس لديه عمل وليس لدينا أي مصدر رزق فمن أين نستطيع جمع مبلغ خمسة ملايين ريال هي شرط التنازل عن المطالبة بالقصاص من ولدي حسن تسكت أم حسن قليلاً والعبرة تخنقها وهي تكفكف دموعها وتقول كيف نستطيع دفع هذا المبلغ ونحن لا نجد قوت يومنا يتناول الحديث والد حسن ويقول لقد انتهت المهلة المحددة لنا لدفع المبلغ ونحن ألان ننتظر القصاص من ولدنا بعد أن عجزنا عن دفع مبلغ الخمسة ملايين ريال تعود أم حسن وتمسك بيدي بقوة وهي تقول هذه استغاثة احملكي إياها أمانه توصليها لكل أب وأم مساعدتنا وعتق رقبة ولدي قبل فوات الأوان تكرر وتقول هذا نداء من أم توشك أن تفقد ولدها وتطلب من الله ثم من أهل الخير نجدتها .



image

image
بواسطة : faifaonline.net
 7  0  1290
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:50 مساءً الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.