• ×

05:02 صباحًا , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

حنبة تتحول إلى بؤرة خطيرة على اليمن والسعودية والحوثي يلمح بأنها الجبهة الجديدة .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
فيفاء:يزيد الفيفي
تحول وادي حنبة الواقع شرق محافظة الداير إلى بؤرة خطيرة جدا على القبائل اليمنية والسعودية كون الحوثيين سيطروا تماما على الوادي بعد عدة محاولات كان أخرها قبل أيام وكان بمجاميع حوثية كثيرة مزودة بأسلحة متوسطة وخفيفة ، وكانت هذه الخطوة بعد أن تلقى التنظيم في غمر ومنبه ووقطابر ضربات جوية بددت جموعهم وشتت شملهم وأفشلت مخططاتهم مما جعل القيادات القهري والخولاني والسيد يستغيثون بالقيادات في رازح والتي أمدتهم بتسع سيارات محملة بالأسلحة حطت رحالها في نيد الرقبة بمنبه وكانت هناك محاولة في الليلة التالية هجوم على قبيلة آل قطين تم قصف الخطوط الأمامية بعد ساعتين ليفشل الهجوم فعادت مجاميع الحوثي الى وادي حنبة الذي كان قد تمركزت في أعلى الوادي جموع في وقت سابق ليشنوا هجوما على قبيلة حنبة وتجبرهم على النزوح إلى قبيلة آل ثابت اليمنية.
الطائرات أغارت على الوادي عدة مرات وأحدثت نتائج ولكنها محدودة نظرا إلى أن الوادي يتميز بالتحصينات والاستراتيجية في الموقع وكان هذا هو السبب الرئيسي ، وفي نفس الوقت حدثت تسللات على مواقع حدودية قريبة من جبل سلا وتشير المعلومات أن هناك أعداد لاحتمال فتح جبهة على قرية صهلبة في أعلا وادي جازان وكانت تلك التسللات تحدث قبل وصول المقاتلين حيث تقوم بأعداد الخنادق والمخازن لتموين وتجهيزها للمقاتلين قبل وصولهم

كلمة الحوثي


تحدث الحوثي في ما يسميه مبادرة أنه مستعد لفتح جبهات جديدة مع السعودية وهذا يشير إلى أسباب تلك التحركات المشار إليها سابقا أنها نية مبيتة لفتح جبهتين جديدتين .

خطر وادي حنبة


أن وادي حنبة يقع بين أربع قبائل يمنية وأخرى سعودية مازالت الأوضاع بينهم يشوبها شيئ من التحفظ وهذا ما يراهن عليه الحوثي لإشعال نار الفتنة في تلك المواقع بين القبائل ومن الضرورة لإستباق الأحداث أن يبرم اتفاق يجمع مشايخ القبائل السعودية واليمنية لتنسيق فيما بينها مع القوات السعودية واليمنية بمحاصرة الوادي واستئصال تلك البؤرة الخطيرة التي تشكل خطر كبير على القبائل اليمنية والسعودية قبل أن يأخذ الحوثيين زمام المبادرة .
بواسطة : faifaonline.net
 12  0  2534
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:02 صباحًا الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.