• ×

07:32 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

وزير الشؤون الاجتماعية يعترف بوجود تجاوزات في بعض الجمعيات الخيرية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
سلطان الفيفي
( متابعات) :اعترف وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور يوسف العثيمين بوجود تجاوزات في بعض الجمعيات الخيرية في السعودية، دون أن يوضح نوعية تلك التجاوزات. وقال العثيمين عقب تناوله الإفطار الجماعي مع الأيتام والمعوقين والمسنين من نزلاء الدور الاجتماعية في مجمع الوزارة بمحافظة الدرعية إن «العيب ليس في وجود تجاوزات، لكن المطلوب استمرار المراقبة على الجمعيات الخيرية، إذ إن المراقبة من وزارة الشؤون الاجتماعية تكون من الناحية الإدارية والمالية، إضافة إلى مفتشين يذهبون للجمعيات من وقت إلى آخر»، مضيفاً: «علينا أن ننظر للعاملين في الجمعيات بحسن نية، فهم سخّروا وقتهم ومالهم للعمل الخيري، فالتجاوزات التي يقعون فيها لا تقارن مع الأعمال الخيرية التي تقدمها تلك الجمعيات في خدمة المجتمع».
وأوضح أن التجاوزات في تلك الجمعيات في حال كانت تندرج تحت مفهوم «أخطاء حسن النية»، فيوضح للمخطئ الخطأ، ومن ثم يعالج، «أما التجاوزات الأخرى المقصودة، فالأنظمة واضحة لمعالجتها».
وأخلى العثيمين مسؤولية وزارته من مراقبة المتسولين. وقال: «اتضح لنا أن نحو 85 في المئة من المتسولين أجانب، تتولى متابعتهم جهات حكومية أخرى منها إدارة الترحيل التابعة للجوازات»، مؤكداً أن دور الشؤون الاجتماعية واضح في رعاية المتسول السعودي من خلال توظيفه إذا كان قادراً على العمل أو إيداعه في الدور بحسب جنسه وعمره.
وعن مشروع خصخصة بعض الدور الاجتماعية، فأوضح أنه ينقسم إلى قسمين، الأول إسناد بعض الدور والمراكز والمؤسسات الاجتماعية إلى الجمعيات الخيرية، التي لديها القدرة على إدارة أحد فروع الوزارة، والآخر خصخصة بعض النشاطات للقطاع الخاص، «وننتظر ما يصدر من توجيه بعد رفعه إلى مجلس الاقتصاد الأعلى».
وبعد الإفطار، اجتمع العثيمين ومسؤولو الوزارة بالأيتام والمعوقين والمسنين، واستمعوا إلى مشكلاتهم، ووعدهم بحلها في القريب العاجل. وفي نهاية الحفلة قدم أحد الأيتام هدية تذكارية لوزير الشؤون الاجتماعية.
بواسطة : faifaonline.net
 0  0  710
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:32 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.