• ×

04:47 مساءً , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

تسوية رواتب المعلمين والمعلمات

وفق الدرجة الأعلى لكل دفعة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
مرزوق الفيفي (متابعات) ومعلمات الدفعة الواحدة أعلى درجة وظيفية منحتها الوزارة لأي معلم أو معلمة في تلك الدفعة بغض النظر عن تاريخ المباشرة خلال العام الدراسي.
وعلمنا من مصادر مطلعة أن هذا التوجه جاء بناء على توصيات اللجنة التي شكلها وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود لدراسة مشكلة تباين رواتب المعلمين والمعلمات، والتي تتضمن تسوية الرواتب وفق أعلى درجة وظيفية منحتها الوزارة للمعلمين والمعلمات المعينين في كل دفعة ليصبح المعلمون والمعلمات في نفس الدفعة على درجة وظيفية واحدة.
وأشارت المصادر إلى أنه بالرغم من أن قرار تشكيل اللجنة اعتمد دراسة تباين رواتب دفعات المعلمين والمعلمات في الأعوام 1417، 1418، 1419، إلا أن اللجنة بعد إجراء الدراسة وبحث المشكلة رأت أن يتم تطبيق هذه التوصية على جميع دفعات المعلمين والمعلمات ابتداء من دفعة العام 1416 وما بعدها.
وأوضحت المصادر أن هناك توصية تتضمن إدخال معلمات الدفعة 1416 ضمن الدراسة، وأن التوصيات النهائية أقرت تسوية أوضاع جميع دفعات المعلمين والمعلمات اللاحقة لهذه الدفعة عبر منح جميع المعينين في العام الواحد أعلى درجة وظيفية منحتها الوزارة في نفس الدفعة.
وأكدت أن توصيات اللجنة على طاولة وزير التربية والتعليم تمهيدا لاعتمادها، ووضعها موضع التنفيذ، وأن قرارا مرتقبا سوف يصدره الوزير لتنفيذ خطة تسوية رواتب المعلمين والمعلمات وفق ما اعتمدته اللجنة من توصيات خلال الأسبوع المقبل.
من جانبه، لم ينف المتحدث الرسمي بوزارة التربية والتعليم، عضو لجنة دراسة تباين رواتب المعلمين والمعلمات الدكتور فهد الطياش هذه المعلومات، مكتفيا بأن ما تقوم به الوزارة من دراسات، وما تتجه لإقراره من توصيات تصب جميعها في صالح المعلمين والمعلمات.
وشدد على أن جميع تلك الإجراءات تنطلق من حرص وزير التربية والتعليم على حل كافة المشكلات التي تواجه المعلمين والمعلمات، وتأتي وفق توجهاته التي تؤكد دائما على أن المعلم أولا في كل شيء.
إلى ذلك، أكدت اللجنة الإعلامية للمعلمين والمعلمات أن اختلاف تواريخ مباشرة أكثر من 6 آلاف معلمة من دفعة 1416 تسبب في تباين درجاتهن الوظيفية، وأنهن يعملن حاليا وفق 4 درجات ليست هي المستحقة لهن وفق سنوات خدمتهن الفعلية.
وأوضحت أن الدرجات الوظيفية الأربع التي يعملن عليها تتمثل في الدرجة السابعة براتب قدره 11332.50 ريالا، والثامنة براتب قدره 11798.90 ريالا، والتاسعة براتب يصل إلى 12265.30 ريالا، والعاشرة براتب قدره 12731.70 ريالاً، وأن هذا الفارق جاء بالرغم من أن اختلاف مواعيد مباشرتهن لا يتجاوز يوما أو يومين.
أسباب تباين رواتب المعلمين
بدأ تعيين المعلمين على مستويات أقل من المستحقة عام 1417.
استمر تعيين المعلمين على مستويات متدنية حتى العام 1419.
بدأ تعيين المعلمين على نظام الأجر المقطوع بند 105 في العام 1420.
استمر تعيين المعلمين على بند 105 حتى العام 1422.
في العام 1422 صدر قرار مجلس الخدمة المدنية القاضي بإلغاء التعيين على بند الأجور 105 والبنود المشابهة له، وتثبيت جميع المعينين عليه على وظائف رسمية.
ثبتت وزارة التربية جميع المعلمين المعينين على البند على وظائف رسمية في المستوى الثالث وبدرجات وظيفية مختلفة حسب الدفعة.
استمر تعيين المعلمين على مستويات أقل من المستحقة مع التحسين التدريجي على الدرجة اللي تلي الراتب مباشرة حتى العام 1429.
تسببت جميع عوامل ومشكلات التعيين والتثبيت السابقة التي استمرت أكثر من 14 عاما في إحداث فوارق بين رواتب المعلمين في الدفعة الواحدة أو على مستوى الدفعات.
بواسطة : faifaonline.net
 0  0  1005
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:47 مساءً الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.