• ×

06:51 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

أهالي محافظة الداير بني مالك والحاجة الماسة لأجهزة الصرف الآلي خصوصا صراف الراجحي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عبدالرحمن الفيفي || نقلا عن صحيفة الداير الالكترونية  نحن أهالي محافظة الداير بني مالك نعاني من قلة أو عدم توافر الصرافات الآلية في بعض الأوقات والتي تتبع مصرف الراجحي. فمحافظة الداير بني مالك من أكبر المحافظات الجبلية مساحة وسكانا ومنطقة التقاء طرق لجميع محافظات ومراكز وقرى القطاع الجبلي، بالإضافة إلى أنها حلقة الوصل بين منطقة جازان ومحافظاتها ومحافظات ومراكز في منطقة عسير كظهران الجنوب والربوعة وتهامة قحطان ومن ثم منطقة نجران. ويبلغ عدد سكان محافظة الداير بني مالك أكثر من (60) ألف نسمة، معظمهم موظفين ومتقاعدين وهناك الكثير في الضمان الاجتماعي من كبار السن والمعوزين.

ومع ازدياد الحاجة إلي الصرف الآلي من قبل المستفيدين من أهالي محافظة الداير بني مالك وبقية محافظات ومراكز القطاع الجبلي بمنطقة جازان فهم دائما يعانون من قلة أعداد الصرافات وعدم توفرها بشكل يكفى زيادة الطلب عليها، بالإضافة إلى كثرة تعطلها ونفاذ كميات النقود المتوفرة فيها، مما يضطر الكثير إلى الذهاب إلى صبياء أو العيدابي أو أبوعريش، وهذا بلا شك يسبب انزعاجا وصعوبات للموطنين والمقيمين في محافظة الداير. علما أن محافظة الداير بني مالك لا يوجد فيها سوى صرافين آليين لكل هؤلاء المواطنين في المحافظة وتتبع مصرف الراجحي.

إن وجود صرافات آلية وفروع للبنوك الأخرى مطلب كل مواطن، ويصب في مصلحة البنوك، ومن هنا (صحيفة فيفاء أون لاين ) نناشد الإدارة الإقليمية لمصرف الراجحي وبقية البنوك السعودية بمنطقة جازان لتوفير الصرافات وفتح فروع للبنوك الأخرى من أجل تلبية احتياجات المواطن في هذه المحافظة.

عن أهالي محافظة الداير بني مالك

د. سعيد بن قاسم الخالدي
أ. أحمد بن علي المالكي
بواسطة : faifaonline.net
 5  0  1640
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:51 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.