• ×

12:59 مساءً , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

المملكة تشارك دول العالم الاحتفال بيوم البيئة العالمي

أنواع كثيرة، كوكب واحد ومستقبل واحد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فيفاء اون لاين - متابعات دعا صاحب السمو الأمير بندر بن سعود بن محمد آل سعود الأمين العام للهيئة السعودية للحياة الفطرية بمناسبة مشاركة المملكة بالاحتفاء بيوم البيئة العالمي البيت والأسرة والأفراد والهيئات التربوية والتعليمية ووسائل الإعلام المختلفة لقيام كلٍ بدوره في نشر مفاهيم المحافظة على البيئة ومكوناتها الإحيائية وتشجيع السلوكيات الإيجابية للمحافظة عليها بين فئات المجتمع وتوضيح أهمية ذلك على التنوع الإحيائي واستخدامه بشكل مستدام ومرشد والحد من فقدانه بما يحقق رغبات الأجيال الحاضرة ويحفظ حقوق أجيالنا المقبلة بمشيئة الله.
وقد أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة منذ عام 1972م اليوم الخامس من شهر يونيو من كل عام للاحتفال بيوم البيئة العالمي وأعلن برنامج الأمم المتحدة للبيئة أن شعار الاحتفال لهذا العام (أنواع كثيرة، كوكب واحد ومستقبل واحد) وتم اختيار رواندا لاحتضان الفعاليات الرئيسية للاحتفال التي تمت يوم أمس السبت.
ويؤكد شعار الاحتفال لهذا العام على أن هناك فرصاً حقيقية للشعوب لتحقيق تنمية أكثر استدامة من خلال إتباع استراتيجيات وخطط وطنية تحافظ على البيئة وتنوعها الإحيائي وخفض معدلات فقدانه على المستوى العالمي باعتباره الأساس الحيوي الذي يعتمد عليه استمرار خدمات الأنظمة البيئية التي تصب في تحقيق الأمن البيئي ودعم عجلة التنمية المستدامة وتوفير مصادر العيش والرفاهية للأجيال الحالية دون المساس بحقوق الأجيال المقبلة.
ويأتي الاحتفال بيوم البيئة العالمي هذا العام مع احتفال هيئة الأمم المتحدة ودول العالم بالسنة الدولية للتنوع الإحيائي 2010م
حيث تجرى العديد من الأنشطة والفعاليات في كافة البلدان بهدف التوعية بأهمية الحفاظ على البيئة وتنوعها الإحيائي من خلال نهج السلوكيات الإيجابية من قبل الجهات الحكومية والأهلية والأفراد تجاه البيئة في كافة الأنشطة وترشيد استخدام مكوناتها الحية.
وتبذل حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني يحفظهم الله - جهودا كبيرة للحفاظ على البيئة والحياة الفطرية لتأمين بيئة سليمة ومتوازنة من أجل منفعة الوطن والمواطنين، وإنفاذاً للمادة الثانية والثلاثين من النظام الأساسي للحكم في المملكة العربية السعودية، والتي تؤكد على المحافظة على البيئة وتنوعها الإحيائي وحمايتها من التلوث لتحقيق التنمية المستدامة.
ولقد حرصت حكومتنا الرشيدة على دعم الجهات الحكومية والأهلية ذات العلاقة وأصدرت الأنظمة والتشريعات الوطنية، والاستراتيجيات الهادفة للمحافظة على التنوع الإحيائي، كما انضمت إلى عدد من اتفاقيات المحافظة الدولية والإقليمية بهدف مشاركة المجتمع الدولي في المحافظة على بيئة كوكب الأرض وتحقيق التكامل بين خطط التنمية المستدامة والتي تشمل المحافظة على الحياة الفطرية والتنوع الإحيائي وبيئاته الطبيعية في ربوع بلادنا الغالية

بواسطة : faifaonline.net
 0  0  471
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:59 مساءً الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.